Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-20-2013, 06:31 AM   #1
كبير مراقبى منتديات ايجيبت سات
 


افتراضي أمسك عليك لسانك ..====@@@






إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له ، ومن يضلل فلا هادي له . وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له

ايها الأحبة في الله : روى الإمام أحمد في مسنده والترمذي في سننه عن عقبة بن عامر رضي الله عنه قال : قلت يا رسول الله ما النجاة ؟ قال : ( أمسك عليك لسانك ، وليسعك بيتك ، و ابكِ على خطيئتك ) .

إن الأمور التي ينبغي على الإنسان أن يُمسك لسانه عنها أمور كثيرة ، هي أمور عظيمة ، أمور مهلكة ينبغي على الإنسان أن يصون لسانه عنها ، وأن يُمسك لسانه عنها . ما هي هذه الأمور ؟ هذا ما نحاول بيانه اليوم بإذن الله تبارك وتعالى ، فنقول بعد أن نستعين بالله ونتوكل عليه :

أمسك عليك لسانك عن الكفر والشرك بالله : الكفر هو الخروج عن ملة الإسلام بقول أو فعل أو اعتقاد ، وصور الكفر باللسان كثيرة كثيرة ، منها والعياذ بالله سبّ الله ، وسبّ دين الله ، وسب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، والانتقاص من دين الله ، والاستهزاء بآيات الله تبارك وتعالى .

وأما الشرك هو أن تجعل مع الله ندّاً وشريكاً ، وصور الإشراك باللسان كثيرة أيضاً ، منها الحلف بغير الله ، ومنها دعاء غير الله ، والطلب من غير الله ، والاستعانة والاستغاثة بغير الله تبارك وتعالى ، كل هذا من الكفر أو من الشرك الذي ينبغي على الإنسان أن يصون لسانه عنه ، وأن يمتنع عن هذا القول وهذا الكلام .

أمسك عليك لسانك عن تكفير المسلمين ، والتكفير هو إخراج المسلم عن دينه ، إخراج المسلم من دين الإسلام ، وهذا أمر منكر عظيم يقول عنه النبي صلى الله عليه وسلم : ( من دعا رجلاً بالكفر أو قال عدو الله وليس كذلك إلاّ حار عليه ) [ رواه مسلم ] . أي رجع الكلام إليه . ويقول صلى الله عليه وسلم : ( من رمى مؤمناً بكفر فهو كقتله ) [ رواه البخاري ] . فالتكفير للمسلمين أمر منكر عظيم ، هذا إذا كان لعامة المسلمين ، فكيف إذا كان لخاصتهم من العلماء أهل الفضل وأهل المكانة في هذا المجتمع ؟ عند ذاك تكون المصيبة أكبر وأعظم .

أمسك عليك لسانك عن اللعن للمسلمين ، واللعن هو الدعاء على الإنسان بطرده من رحمة الله ، وهذا أمر عظيم منكر أيضاً ، حذّر منه النبي صلى الله عليه وسلم ونهى عنه ، من ذلك قول النبي صلى الله عليه وسلم : ( لا ينبغي لصدّيق أن يكون لعّاناً ) [ رواه مسلم ] . وقوله صلى الله عليه وسلم : ( لا يكون اللعانون شفعاء ولا شهداء يوم القيامة ) [ رواه مسلم ] . وبيّن النبي صلى الله عليه وسلم ( أن العبد إذا لعن شيئاً صعدت اللعنة إلى السماء فأغلقت أبواب السماء دونها ، ثم تهبط اللعنة إلى الأرض فتغلق أبواب الأرض دونها ، ثم تأخذ يميناً وشمالاً ، فإذا لم تجد مساغاً وإلا رجعت إلى الذي لُعن ، فإن كان لذلك أهلاً وإلا رجعت إلى الذي لَعن ) [ رواه أبو داود ] . فهذا اللعن إذا لم يكن صاحبه مستحقاً له بما ورد في كتاب الله وفي سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم من أسباب اللعن فإن هذا اللعن يعود ويرجع إلى قائله .

أمسك عليك لسانك عن السب والشتم للمسلمين ، فإن النبي صلى الله عليه وسلم يقول : ( سباب المسلم فسوق وقتاله كُفر ) [رواه البخاري ] . ويقول صلى الله عليه وسلم : ( إن المؤمن ليس باللّعان ، و لا الطّعان ، ولا الفاحش ، ولا البذيء ) [ رواه أحمد ] . وبيّن النبي صلى الله عليه وسلم خطورة هذا الأمر حين قال : ( أتدرون ما المفلس ؟ قالوا : المفلس فينا من لا درهم له و لا متاع . قال صلى الله عليه وسلم : إنّ المفلس من أمتي من يأتي يوم القيامة بصلاة و صيام وزكاة ، و يأتي قد شتم هذا ، وضرب هذا، و قذف هذا ، و أكل مال هذا ، و سفك دم هذا ، فيأخذ هذا من حسناته ، و هذا من حسناته ، حتى إذا فنيت حسناته ولم يبق منها شيء أُخذ من شيئاتهم ثم طرحت عليه ، ثم طرح في النار ) [ رواه مسلم ] .

أمسك عليك لسانك عن التعيير والشماتة والاحتقار للمسلمين : التعيير بالخطأ أو بالذنب أو بأي أمر من الأمور هذا من أعمال الجاهلية ، فهذا أبو ذر رضي الله عنه يقول : ( ساببت رجلاً فعيرته بأمّه ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : يا أبا ذر أعيرته بأمه ؟ إنك امرؤ فيك جاهلية ) [ رواه البخاري ] .


وأما الاحتقار للمسلم والانتقاص والازدراء منه فهو من أعمال الشر ، فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( المسلم أخو المسلم ، لا يظلمه ولا يخذله ولا يحقره ، التقوى ههنا وأشار إلى صدره ، قال : بحسب امرئ من الشّر أن يحقر أخاه المسلم ) [ رواه مسلم ].

وأما الشماتة وهي إظهار الفرح بما يصيب المسلم فهذا من صفات الأعداء ، وليس من صفات المسلمين ، فإن من دعاء النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( ولا تشمت بي عدواً حاسداً ) [ رواه الحاكم ] .

فالاحتقار والازدراء والشماتة والتعير كل هذا من أعمال اللسان التي ينبغي على الإنسان أن يمسك عنها .

أمسك عليك لسانك عن قذف المحصنات الغافلات المؤمنات : وهو رمي النساء بالفاحشة ، واتهامهنّ بالزنا ، وما أكثر ما يتكلم به الناس ( يا ابن كذا ) و ( يا أخا كذا ) حتى إن الرجل قد يقول هذا الكلام لولد من أولاده ، أو يقذف زوجته ويرميها بالفاحشة زوراً وبهتاناً وافتراءً . إن الله تبارك وتعالى قد حذر من هذا الأمر فقال سبحانه وتعالى : ( إِنَّ الَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ الْغَافِلاتِ الْمُؤْمِنَاتِ لُعِنُوا فِي الدُّنْيَا وَ الآخِرَةِ وَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ * يَوْمَ تَشْهَدُ عَلَيْهِمْ أَلْسِنَتُهُمْ وَ أَيْدِيهِمْ وَ أَرْجُلُهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ) [النور: 23-
24]. وتوعد القاذف بالحد ثمانين جلدة : ( وَالَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاءَ فَاجْلِدُوهُمْ ثَمَانِينَ جَلْدَةً وَلا تَقْبَلُوا لَهُمْ شَهَادَةً أَبَداً وَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ ) [النور:4] . والنبي صلى الله عليه وسلم يقول : ( اجتنبوا السبع الموبقات ، وعدّ منهن : قذف المحصنات الغافلات المؤمنات ) [ متفق عليه ] .

أمسك عليك لسانك عن الغيبة للمسلمين ، وقد بيّن النبي صلى الله عليه وسلم حقيقة هذه الغيبة حين قال صلى الله عليه وسلم : ( أتدرون ما الغيبة ؟ قالوا : الله ورسوله أعلم . قال : ذكرك أخاك بما يكره ) [ رواه مسلم ] . فكل كلام عن أخيك المسلم حال غيابه هو من الغيبة ، لذلك نهى الله تبارك وتعالى عن هذه الغيبة فقال : ( وَلا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضاً أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ
رَحِيمٌ ) [الحجرات:12] . والنبي صلى الله عليه وسلم يقول : ( يا معشر من آمن بلسانه ولم يدخل الإيمان قلبه ، لا تغتابوا المسلمين ، و لا تتبعوا عوراتهم ، فإنه من تتبع عورة أخيه تتبع الله عورته ، و من تتبع الله عورته يفضحه ولو في جوف بيته ) [ رواه أحمد ] .

أمسك عليك لسانك عن الافتراء على المسلمين ، الافتراء فسّره النبي صلى الله عليه وسلم : ( أتدرون ما الغيبة ؟ قالوا : الله ورسوله أعلم . قال : ذكرك أخاك بما يكره . قالوا : يا رسول الله أرأيت إن كان في أخي ما أقول ؟ قال : إن كان فيه ما تقول فقد اغتبته ، وإن لم يكن فيه ما تقول فقد بهته ) [ رواه مسلم ] .

البهتان هو الافتراء ، فحال الإنسان الذي يذكر الآخرين حاله بين أمرين : إن كان صادقاً فيما يقول فهو مغتاب ، ووقع في الغيبة ، وإن لم يكن صادقاً فيما يقول فإنما هو مفترٍ كذاب ، والنبي صلى الله عليه وسلم حذر من هذا البهتان فقال : ( من قال في مؤمن ما ليس فيه حُبِس في ردغة الخبال حتى يأتي بالمخرج مما قال ) [ رواه أبو داود ] . وردغة الخبال هي عصارة أهل النار والعياذ بالله .

أمسك عليك لسانك عن النميمة ، وهي نقل الكلام بين الناس على وجه الإضرار والإيقاع بينهم ، وهذا من الأمور المحرمة ، يقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( لا يدخل الجنة نَمّام ) [ رواه مسلم ] . و لما مرّ النبي صلى الله عليه وسلم على قبرين فقال : ( أما إنهما ليعذبان وما يعذبان في كبير ، أما أحدهما فكان لا يستتر من بوله ، وأما الآخر فكان يمشي بين الناس بالنميمة ) [ متفق عليه ] .

أمسك عليك لسانك عن الهمز واللمز ، الهمز واللمز المراد به العيب ، ويكون بالإشارة باللسان ، مدّ اللسان ، أو الغمز بالعين ، أو الإشارة بالأصبع الأوسط من اليد ، أو ما شابه ذلك من الحركات ، كل هذا يدخل ضمن باب الغمز والهمز واللمز ، وهذا ما حذر الله تبارك وتعالى منه حين قال : ( وَيْلٌ لِّكُلِّ هُمَزَةٍ لُّمَزَةٍ ) [الهمزة:1]. وقال : ( وَلا تُطِعْ كُلَّ حَلافٍ مَهِينٍ * هَمَّازٍ مَشَّاءٍ بِنَمِيمٍ ) [القلم:10-11] .

أمسك عليك لسانك عن التنابز بالألقاب ، التنابز بالألقاب وهو مناداة الإنسان بما يكره من الألقاب التي لا يحبها ، وقد نهى الله عز وجل عن هذا الأمر حين قال : ( وَلا تَنَابَزُوا بِالأَلْقَابِ بِئْسَ الاِسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الإِيمَانِ وَمَن لَّمْ يَتُبْ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ ) [الحجرات:11] .

التنابز بالألقاب قال المفسرون : يدخل في هذا قول الرجل للرجل المسلم ، قوله أكرمكم الله : يا حمار ، ويا كلب ، ويا خنزير ، أو يا يهودي ، أو يا نصراني ، وما شابه هذا ، كل هذا يدخل ضمن باب التنابز بالألقاب كما جاء عن المفسرين من سلف هذه الأمة .

أمسك عليك لسانك عن الكذب ، والكذب هو كل كلام خالف الحقيقة والواقع ، وما أكثر الكذب في حياتنا ومجتمعاتنا ، حتى أصبح حال الناس يقول : اكذب واكذب واكذب حتى يصدّقك الناس ، وحالهم يقول : الكذب ملح الرجال والعيب على من يصدق ، فقد حذّر النبي صلى الله عليه وسلم من الكذب ، وحثّ على الصدق فقال : ( عليكم بالصدق ، فإن الصدق يهدي إلى البر ، و إنّ البر يهدي إلى الجنة ، وما يزال الرجل يصدق ويتحرّى الصدق حتى يكتب عند الله صديقاً . و إياكم والكذب ، فإن الكذب يهدي إلى الفجور ، وإن الفجور يهدي إلى النار ، وما يزال الرجل يكذب ويتحرّى الكذب حتى يكتب عند الله كذاباً ) [متفق عليه ] .

أمسك عليك لسانك عن شهادة الزور ، شهادة الزور التي ضيعت بها الحقوق ، فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال لأصحابه : (ألا أنبئكم بأكبر الكبائر ؟ قالها ثلاثاً . قالوا : بلى يا رسول الله . قال : الإشراك بالله ، وعقوق الوالدين ، وكان متكئاً فجلس فقال : ألا وقول الزور ، و شهادة الزور ، فما زال يكررها حتى قلنا ليته سكت ) [ متفق عليه ] .

أمسك عليك لسانك عن اليمين الغموس : اليمين الكاذبة التي تغمس صاحبها في النار ، فقد جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله ما الكبائر ؟ قال : الإشراك بالله . قال : ثم ماذا ؟ قال : ثم عقوق الوالدين . قال : ثم ماذا ؟ قال : اليمين الغموس . قال : و ما اليمين الغموس ؟ قال : ( الذي يقتطع مال أخيه المسلم بيمين هو فيها كاذب ) [ رواه البخاري ] . اليمين الغموس هي اليمين الكاذبة التي يأخذ الإنسان بها حقّ أخيه المسلم .

أمسك عليك لسانك عن القيل والقال : قال فلان ، حدثوا كذا ، نقل عن فلان ، فعل فلان ، كل هذا مما يدخل ضمن القيل والقال ، فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( إن الله كره لكم : قيل وقال ، وكثرة السؤال ، وإضاعة المال) [ متفق عليه ] . قيل وقال التي ضيعت بها حقوق الناس ، فكم قطّعت من الأرحام ؟ وانتهكت من الحرمات ؟ وسفك من الدماء ؟ وطلقت من النساء ؟ كل هذا بسبب القيل والقال ، قال فلان ، وقالت فلانة ، كل هذا من الشر الذي دخل على مجتمعات المسلمين مما ينبغي على الإنسان أن يحذر من وأن يمتنع عنه .

( أمسك عليك لسانك ، وليسعك بيتك ، و ابكِ على خطيئتك ) أسأل الله تبارك وتعالى أن يجعلنا وإياكم ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه ، أقول قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم .



ابو ساره 2012 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-20-2013, 08:41 AM   #2
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي

abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-20-2013, 08:01 PM   #3
كبير مراقبى منتديات ايجيبت سات
 

افتراضي

ابو ساره 2012 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-20-2013, 08:15 PM   #4
عضو سوبر على المنتدى الاسلامى
 

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شكرا لك اخي على طرح الموضوع
الرائع موضوعك مميز
بارك الله فيك جزاك الله الف خير
واصل ولا تفاصل لا تحرمنا من جديدك
تقبل مرور اخوك
nadjm غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-20-2013, 08:16 PM   #5
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي

موضوع رائع أخي أبو سارة


اثابــكِ الله علــى ما خطتــه انامـــلك

ادعــوا الله ان يحــرم عنـك النــار
حـرها وسمــومها وعذابـــها
انه جــواد كــريم
ويجعــل هذا الموضــوع في مــوازين حسنـــاتكِ

ولا يحرمنــا جديـــدكِ المفيــد
الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-20-2013, 08:28 PM   #6
عضو سوبر
 

افتراضي

دائما متميز بارك الله فيك على هذا الموضوع المفيد
hasnimourad غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-21-2013, 03:51 AM   #7
كبير مراقبى منتديات ايجيبت سات
 

افتراضي

ابو ساره 2012 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-21-2013, 04:22 AM   #8
صديق ايجيبت سات
 
الصورة الرمزية شادي1980
 

افتراضي

يسلمو يا غالــــــي
بارك الله فيك وجعله في موازين حسناتك
شادي1980 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-21-2013, 10:19 AM   #9
كبير مراقبى منتديات ايجيبت سات
 

افتراضي

ابو ساره 2012 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-21-2013, 02:43 PM   #10
صديق المنتدى
 

افتراضي

جزاك الله خيرا اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
امسك عليك لسانك filali14 المنتدى الأسلامى العام 2 10-21-2014 11:37 AM
امسك عليك لسانك ابو محمود المنتدى الأسلامى العام 5 12-17-2013 02:35 PM
أجمع ريش الطيور أو أمسك لسانك abood المنتدى الأسلامى العام 3 12-05-2013 12:50 AM
همسك إحتراقي شادي1980 الأدب والشعر العربى 3 09-18-2013 07:03 AM
أمسك عليك لسانك محمد صفاء المنتدى الأسلامى العام 5 03-27-2013 10:48 PM


الساعة الآن 06:46 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123