Loading...




نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام Support of the Prophet Muhammad peace be upon him


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-21-2013, 01:37 AM   #1
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية محمد صفاء
 


Thumbs up من بستان السنة (8) " ما نقُصت صدَقة منْ مال "




الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.




" ما نقُصت صدَقة منْ مال "



عن أبي هريرة رضي الله عنهُ أن النبي صلي الله عليه وسلم قال :
{ ما نقُصت صدَقة منْ مال وما زاد اللهُ عبدًا بعفو إلا عزا وما تواضع أحد لله إلاَّ رفعهُ الله}



الراوي : أبو هريرة
المحدث : مسلم
المصدر : صحيح مسلم- الصفحة أو الرقم:2588
خلاصة حكم المحدث : صحيح


~
~

«شرْح الحديث»
هذا الحديث احتوى على فضل الصدقة والعفو والتواضع ، وبيان ثمراتها العاجلة والآجلة ،
وأن كل ما يتوهمه المتوهم من نقص الصدقة للمال و منافاة العفو للعز والتواضع
للرفعة .. وهم غالط ، وظن كاذب .
فالصدقة لا تنقص المال لأنه لو فرض أنه نص من جهة ، فقد زاد من جهات أُخر؛
فإن الصدقة تبارك المال وتدفع عنه الآفات وتنميه ، وتفتح للمتصدق من أبواب الرزق وأسباب الزيادة أموراً ما تفتح على غيره ، فهل يقابل ذلك النقص بعض هذه الثمرات الجليلة ؟

فالصدقة لله التي في محلها لا تنفد المال قطعاً ، ولا تنقصه بنص النبي ، وبالمشاهدات والتجربات المعـلومة . هذا كله سوى ما لصاحبها عند الله من الثواب الجزيل ، والخير والرفعة.

وأما العفو عن جنايات المسيئين بأقوالهم وأفعالهم : فلا يتوهم منه الذل،
بل هذا عين العز ، فإن العز هو الرفعة عند الله وعند خلقه ،
مع القدرة على قهر الخصوم والأعداء.


ومعلوم ما يحصل للعافي من الخير والثناء عند الخلق وانقلاب العدو صديقاً
وانقلاب الناس مع العافي ونصرتهم له بالقول والفعل على خصمه ،
ومعاملة الله له من جنس عمله ، فإن من عفا عن عباد الله عفا الله عنه .


وكذلك المتواضع لله ولعباده ويرفعه الله درجات ؛ فإن الله ذكر الرفعة
في قوله :
" يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ "


فمن أجلّ ثمرات العلم والإيمان : التواضع فإنه الانقياد الكامل للحق،
والخضوع لأمر الله ورسوله ؛ امتثالاً للأمر واجتناباً للنهي مع التواضع لعباد الله
وخفض الجناح لهم ومراعاة الصغير والكبيـر ، والشريف والوضيع ،
وضد ذلك التكبر ؛ فهـو غمط الحق ، واحتقار الناس .


وهذه الثلاث المذكورات فـي هذا الحديث :
مقدمات صفات المحسنين .. فهـذا محسن في ماله ، ودفع حاجة المحتاجين .
وهذا محسن بالعفو عن جنايات المسيئين
وهذا محسن إليهم بحلمه وتواضعه ، وحسن خلقه مع الناس أجمعين .

وهؤلاء قد وسعوا الناس بأخلاقهم وإحسانهم ورفعهم الله
فصار لهم المحل الأشرف بين العباد ، مع ما يدخر الله لهم من الثواب.


وفي قوله صلّى الله عليه وسلم"وما تواضع أحد لله" تنبيه على حسن القصد
والإخلاص لله فـي تواضعه ؛ لأن كثيراً من الناس قـد يظهـر التواضع للأغنياء
ليصيب من دنياهم أو للرؤساء ليـنال بسببهم مطلوبه ،
وقد يظهر التـواضع رياء وسمعة ، وكل هذه أغراض فاسدة .

لا ينفع العبد إلا التواضع لله تقرباً إليه . وطلباً لثوابه ،
وإحساناً إلى الخلق فكمال الإحسان وروحه الإخلاص لله.


( بهجة قلوب الأبرار وقرة عيون الأخيار في شرح جوامع الأخبار )
للشيخ / عبد الرحمن السعدي-رحمه الله-

~
~

«حديثٌ مشابِه»
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله
"" ما من يوم يصبح العبادُ فيه إلا ملكان ينزلان ، فيقول أحدهما : اللهم اعط منفقاً خلفاً، ويقول الآخر: اللهم أعط ممسكاً تلفا ""
متفق عليه.
الراوي : أبو هريرة
المحدث:البخاري
المصدر : صحيح البخاري- الصفحة أو الرقم:1442
خلاصة حكم المحدث : [صحيح]






اللَّهُمَّ اجْعَلْ عَمَلَنَا كُلَّهُ خَالِصَاً لِوَجْهِكَ الكَرِيمِ
وصل اللهم وسلم وبارك علي سيدنا محمد وعلي أله وأصحابة وأتباعة بإحسان الي يوم الدين
والحمد لله رب العالمين.




محمد صفاء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-21-2013, 01:45 AM   #2
عضو سوبر
 

افتراضي

بارك الله فيك يا أخي
موضوع مميز
تقبل مروري المتواضع
lahif غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-21-2013, 03:11 AM   #3
صديق المنتدى
 

افتراضي

بارك الله فيك
ابو مهند غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-21-2013, 05:11 PM   #4
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي

اسأل الله العلي العظيم ان يكون هذا العمل في ميزان حسناتك وان لا يضيع لك اجر بأذن الله
abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-21-2013, 09:53 PM   #5
صديق ايجيبت سات
 
الصورة الرمزية ابوعلي
 

افتراضي

بسم الله ما شاء الله دائما متميز بارك الله فيك على هذا الموضوع المفيد والمهم
ابوعلي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-21-2013, 09:59 PM   #6
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي

اثابــكِ الله علــى ما خطتــه انامـــلك
ادعــوا الله ان يحــرم عنـك النــار
حـرها وسمــومها وعذابـــها
انه جــواد كــريم
ويجعــل هذا الموضــوع في مــوازين حسنـــاتكِ

ولا يحرمنــا جديـــدكِ المفيــد
الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-21-2013, 11:01 PM   #7
عضو سوبر
 

افتراضي

دائما متميز بارك الله فيك على هذا الموضوع المفيد
hasnimourad غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-22-2013, 10:43 AM   #8
الادارة
 
الصورة الرمزية ابو رباب
 

افتراضي

بارك الله فيك اخي
التوقيع:



ابو رباب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من بستان السنة " خيركم من تعلم القرآن و علمه " محمد صفاء نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 5 04-22-2013 09:00 AM
من بستان السنة (12) " إذا مَات الإنسَانٌ انقطعَ عمَلُه إلا مِن ثلاثْ " محمد صفاء نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 3 04-03-2013 11:24 PM
من بستان السنة (11) " سباب المسلم فسوق وقتاله كفر " محمد صفاء نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 5 03-26-2013 05:49 PM
من بستان السنة (3) " ركعتَا الفجْر خيرٌ من الدٌنيا ومَا فيها " محمد صفاء نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 9 03-18-2013 10:29 AM


الساعة الآن 06:42 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123