Loading...



منتدى الحوار العام General Discussion

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-21-2013, 01:51 PM   #1
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي المرتاحون في القمة

قصة قصيرة : المرتاحون في القمة

كان أيوب شاباً طموحاً لا يتجاوز عمره الثمانية عشر عاما، هذا الشاب كان يحب أن يكون في أفضل مستوى بدني وذهني واجتماعي…لذلك كان يبحث دوماً عن الأفضل ويسعى له.

وجاءت الفرصة لأيوب بسرعة، فقد أعلن حاكم البلاد أن من يصل لقمة الجبل الأعلى ارتفاعاً ويقيم هناك 89 يوماً سيتم تعيينه مستشاراً خاصاً له. هذه القمة وطوال 60 سنة لم يستطع أحد أن يصلها، وحاك الناس حولها قصصاً خيالية من وجود الجن والوحوش والنسور المجنونة.

وأعطى حاكم البلاد مهلة سنة كاملة لمن يصل لهذه القمة ويقيم هناك الفترة المطلوبة، شرط أن يقوم باستقبال رسالة من الحمام الزاجل كل يوم على القمة ليتم التأكد من وجوده عليها.
تردد أيوب في البداية، فما يجعله يظن أن مصيره لن يكون مصير المئات من قبله ممن ذهبوا دون هدف وللتجربة فقط ولم يعودوا. وبدأت الأخبار تأتي لأيوب من أصحابه أن فلاناً اختفى وأن صديقنا فلاناً لم يعد أحد يستطيع رؤيته والسبب دوماً السعي للمنصب الكبير عبر هدف صعب للغاية وهو الصعود لقمة الجبل والمكوث هناك.
قرر أيوب أخيراً المغامرة وذلك بعد مضي 5 أشهر، فقام بتمارين صعبة للغاية ورفع من لياقته وقدرته البدنية وقرر الذهاب ، لكنه انتبه إلى حقيقة أنه من الممكن أن يصل هو وأكثر من شخص إلى القمة فما العمل؟
فجاء الرد من حاجب الحاكم أن العمل بسيط جداً ، وهو أن المطلوب جلب التسعينن رسالة التي تأتي من الحمام الزاجل هناك…أي بلغة أخرى لو صعد شخص في آخر يوم لأيوب بالقمة وقام بقتل أيوب لفاز ذلك الشخص.
أيوب ذهب للجبل هناك، حاول التسلق لكنه سقط قبل أن يبدأ…..لكن الهدف كبير وخشية كلام الناس أكبر …فواصل طريقه بقوة يضرب هنا بالجبل ويواصل وضع الحبال كي يصل….فهو رجل مستعد بدنياً وذهنياً ونفسياً وكيف لا تكون النتيجة أن نرى أيوب في القمة بعد هذه المحاولات؟
وصل أيوب القمة ولم يجد أي أحد هناك، فعلم أنه فاز لا محالة بالمنصب الكبير وما زال عمره صغيراً…ولم يلبث أن يصل فإذا بأولى الحمام الزاجل تصل له برسالة ففكها عن رجلها ليقرأ فيها : ” احتفظ بها ، وعند عودة هذا الطائر دون رسالة سنرسل لك الطعام مما تشتهي ومما تعرف ولا تعرف مع طيور أخرى”.
وهذا ما حدث، فالحاكم لا يريد تجويع الرجل في الأعلى…فجاءت طيور مختلفة تحمل الطعام من الفواكه والخضار والخبز وكافة الأطعمة الرائعة…تمدد أيوب على الأرض وبدأ يتخيل أيامه السعيدة المقبلة.
في الليلة الأولى خشي من النوم فهو يسمع أن هناك نسوراً مجنونة ووحوشاً وجناً خبيثاً لكن لم يكن أي شيء من هذا، وفي الصباح نهض ليمارس التمارين الرياضية لكنه سأل نفسه : ” لماذا أتعب نفسي وأنا وصلت للقمة هنا ..وبعد ايام قليلة سأكون هناك مع الحاكم؟”.
مضت أيام أيوب دون أن يمارس تمارينه الرياضية المعتادة التي أوصلته للقمة، وافترش الأرض ليبدأ بأحلامه الجميلة لحياته مع حاكم البلاد والنجاحات الكبيرة التي سيحققها هناك … والأهم ماذا سيقول عنه الناس بعد النجاح الكبير.
بدأ أيوب يزداد سمنة..وتحول البطل الرياضي لشخص بدين جداً كسول لا يقدر على الحراك….واقترب الحسم والفوز فاليوم هو رقم 89. وجاءت الرسالة عبر الحمام الزاجل واضحة الكلام والمعالم وفيها : ” بقي لك يوم واحد، وفي حال فشل أحمد بالصعود ستكون مستشاري الخاص!!!”.
أيوب يتحدث لنفسه بصوت مرتفع : ” من هو أحمد هذا الذي يريد افساد أحلامي”….
الجواب بصوت مرتفع : ” أنا أحمد وجئت لكن ليس من أجل أن أسرق حلمك بل كي أحقق حلمي”.
أيوب: ” وهل تعتقد أيها الأحمق أنك تستطيع هزيمتي؟ أنا أيوب القوي السريع الخطير!”.
أحمد : ” أنظر إلى نفسك ، أنا لست مضطراً كي أقاتلك فانك لن تستطيع التحرك للدفاع عن نفسك كي آخذ الرسائل الآن”.
وتوجه أحمد للرسائل التي تبعد عن أيوب خطوتين فقط، لكن أيوب حاول التحرك لكنه لم يستطع بسبب ثقل وزنه…فجمع أحمد الرسائل بكل سهولة ومضى والتفت لأيوب ليقول له : ” لا أعتقد أنك تستطيع النزول الآن، وسوف تموت في قمتك الوهمية بعدما خسرتها”.
نعم لم يسمع أحد شيئاً عن أيوب بعد ذلك، وكم من أيوب عربي وكم من أيوب عالمي… اعتقد الكثيرون أنهم بوصولهم القمة أصبحوا فيها للأبد فارتاحوا لتكون النهاية هي نهايتهم وليس نهاية قصة النجاح … أضاعوا النجاح لأنهم اعتقدوا أنه مكان للراحة ولم يدركوا أن النجاح يتطلب استمرار الجهد كي نحافظ عليه.
abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-22-2013, 02:11 AM   #2
صديق ايجيبت سات
 
الصورة الرمزية شادي1980
 

افتراضي

بوركت مجهوداتك وسلمت ايدك اخي الكريم وفيت وكفيت
موضوع مميزمن انسان شغله التميزوالامتياز
ودوما ننتظرجديدك واصل حبيبي
والقادم افضل
ان شاء الله
شادي1980 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-22-2013, 02:40 PM   #3
عضو سوبر
 

افتراضي

تسلم الايادى ياغالى
ahmed3dm2 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إسطوانة من القلب إلى القلب abo.jana الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 6 05-02-2013 10:05 PM
احتلال القلب abood المنتدى الأسلامى العام 6 04-06-2013 10:48 PM
احتلال القلب abood المنتدى الأسلامى العام 4 04-05-2013 07:58 PM
فقر القلب lahif المنتدى الأسلامى العام 7 03-21-2013 02:46 AM
نصائح من القلب الى القلب abood منتدى الحوار العام 2 03-14-2013 05:19 PM


الساعة الآن 12:34 PM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123