Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-20-2014, 11:31 AM   #1
صديق المنتدى
 


افتراضي المماطلة في سداد الدين

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته



المماطلة في سداد الدين


يحرم على المسلم أن يماطل أو يتأخر في سداد الدين الثابت في ذمته وهذه من الذنوب العظيمة التي نهى عنها الرسول صلى الله عليه وسلم وهو داخل في ظلم الأموال وقد عدها بعض أهل العلم من الكبائر ولذلك قال النبي صلى الله عليه وسلم: (مطل الغني ظلم فإذا أتبع أحدكم على مليء فليتبع). متفق عليه.
وقد نص الفقهاء على أن المماطل فاسق ترد شهادته لظلمه وتهاونه بالحقوق.

وهذا التصرف من المدين يحل للدائن أن يشتكيه عند الحاكم ويحل للحاكم حبسه حتى يوفيه دينه لأنه ظلمه في ماله لقول الرسول صلى الله عليه وسلم: (لي الواجد يحل عرضه وعقوبته). رواه أبوداود.
وإذا لم يجد سبيلا عليه أبيح له أن يدعو عليه لأنه مظلوم والشارع جعل للمظلوم دعوة مستجابة كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: (واتق دعوة المظلوم فإنه ليس بينها وبين الله حجاب). متفق عليه.

والمماطل المذموم شرعا والمستحق للتعزير في الدنيا والعقوبة في الآخرة هو الغني القادر على الوفاء بماله أما المعسر الذي لا يجد مالا ولا يستطيع الوفاء فمعذور شرعا ولا يحل شكايته ويجب إنظاره لأنه معذور ولا يكلف الله نفسا إلا وسعها ولذلك قال الله عز وجل: (وَإِن كَانَ ذُو عُسْرَةٍ فَنَظِرَةٌ إِلَى مَيْسَرَةٍ).

والمماطل الغني إذا امتنع من القضاء بعد مطالبة الدائن يجب على الحاكم أن يستوفي ديون الناس من أمواله ولو ببيع عقاراته وأصوله لأن حقوق الآخرين لا تسقط إلا بالوفاء ولأنه في حكم الغاصب يجب استخلاص المغصوب من ماله.

وينبغي للمؤمن أن يتخلص من حقوق المسلمين في الدنيا ويوفيهم أموالهم قبل أن يقتصوا منه يوم القيامة فيأخذوا من حسناته فإن نفدت طرحوا عليه سيئاتهم كما حذر النبي صلى الله عليه وسلم بقوله: (من كانت عنده مظلمة لأخيه من عرضه أو من شيء فليتحلله منه اليوم قبل أن لا يكون دينار ولا درهم إن كان له عمل صالح أخذ منه بقدر مظلمته وإن لم يكن له حسنات أخذ من سيئات صاحبه فحمل عليه). رواه البخاري.
والمماطل إن نجا من عقوبة الدنيا فلن ينجو من عقوية الآخرة وهذا يدل على خطورة الموقف وعظم الحساب فليحذر المؤمن من هذا الأمر أشد الحذر وليحترس.

ومن المؤسف أن ترى تساهل الرجل الصالح في حقوق الناس مع حرصه على أداء الفرائض وهذا من قلة الفقه والورع وضعف المروئة لأن حقوق الله مبناها على المسامحة وحقوق الخلق مبناها على المشاحة ولا تسقط إلا بالوفاء ولذلك شدد الشارع الحكيم في أمر الدين وعدم سقوطه من ذمة الشهيد مع أنه جاد بنفسه وماله كما في صحيح مسلم: (يغفر للشهيد كل ذنب إلا الدين).

ولما توسع الناس وتساهلوا في قضاء الديون وضيعوا حقوق الأغنياء أغلق عليهم باب القرض الحسن وصاروا في شدة وضيق تحت وطأة البنوك الجشعة التي لا ترحم مؤمنا ولا تساهم في تكافل المجتمع.

والله أعلم وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-21-2014, 05:12 AM   #2
كبير مراقبى منتديات ايجيبت سات
 

افتراضي رد: المماطلة في سداد الدين

تسلم ياغالى على الموضوع الرائع
ابو ساره 2012 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-21-2014, 11:21 AM   #3
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية ابو محمود
 

افتراضي رد: المماطلة في سداد الدين

مشكور بارك الله فيك على هذا العمل الرائع
ابو محمود غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
زياد بهاء الدين : حكومة «محلب» ضخت 50 مليار جنيها لإنعاش الاستثمار elkolaly2010 أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 1 03-21-2014 11:06 AM
حازم الببلاوي يقبل استقالة زياد بهاء الدين..والعربى بديلاً له حسام مشعل أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 1 01-31-2014 11:17 AM
زياد بهاء الدين الوزير المتردد ابو ساره 2012 أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 1 01-20-2014 09:39 PM
توقيف رجل الأعمال اللبنانى الفرنسى زياد تقى الدين بعد رحلة إلى لندن شادي1980 الاخبار العربية والخليجية 0 12-31-2013 06:54 PM
عاجل.. زياد بهاء الدين يعتذر عن منصب نائب رئيس الوزراء elkolaly2010 الاخبار العــالمية 1 07-09-2013 12:08 AM


الساعة الآن 03:50 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123