Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-29-2014, 11:38 AM   #1
صديق المنتدى
 


افتراضي لطائف من حروف المعاني في القرآن

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته



لطائف من حروف المعاني في القرآن


يقول الإمام الرازي: "لما كان المرجع في معرفة شرعنا إلى القرآن والأخبار
وهما واردان بلغة العرب ونحوهم وتصريفهم- كان العلم بشرعنا موقوفاً على العلم بهذه الأمور
وما لا يتم الواجب المطلق إلا به وكان مقدوراً للمكلف فهو واجب".

وغير خاف أثر اللغة العربية بنحوها وبلاغتها في فهم القرآن الكريم بل قد جعل العلماء المعرفة
بلسان العرب من أهم الشروط المطلوبة لمن أراد أن يفسر القرآن ويستنبط منه الأحكام والتشريعات.

وكان اختلاف العلماء في بعض المسائل النحوية مفض إلى اختلافهم في بعض المسائل الفقهية.
وأكثر ما يبدو ذلك في اختلافهم في تحديد المراد بـ (حروف الجر).

ونوضح ذلك من خلال ثلاث آيات كريمة:

الآية الأولى: قوله سبحانه في تقرير صفة الوضوء: {فَاغْسِلُواْ وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ } (المائدة:6)
فقد اختلفت أنظار الفقهاء هنا وتبعهم المفسرون في دخول المرافق في الغَسل أو عدم دخولها وهم في ذلك على رأيين:

الأول: وهو رأي الجمهور الذين يرون وجوب إدخالهما في الغَسل لأنهم يرجحون دخول ما بعد
(إلى) في حكم ما قبلها إذا كان من جنسه والمرفق من جنس اليد والكعب من جنس الرِّجل.

ومن أدلة الجمهور أيضاً أن (إلى) قد تكون هنا بمعنى (مع) وقد جاءت كذلك في قوله تعالى:
{قَالَ مَنْ أَنصَارِي إِلَى اللَّهِ} (آل عمران:52)أي: مع الله. وقوله سبحانه: {وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَى قُوَّتِكُمْ} هود (:52) أي: مع قوتكم.

الثاني: رأي متأخري المالكية الذين يرون أن المرفق والكعب غير داخلين في وجوب الغَسل لأنهم يرجحون
أن ما بعد (إلى)غير داخل في حكم ما قبلها. وقد يُستدل لرأيهم بقوله تعالى: {ثُمَّ أَتِمُّواْ الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ} (البقرة:187)
فـ {اللَّيْلِ} غير داخل بالصيام قطعاً.

الآية الثانية: قوله تعالى في تقرير صفة الوضوء أيضاً: { وَامْسَحُواْ بِرُؤُوسِكُمْ} (المائدة:6). اختلف الفقهاء وتبعهم المفسرون
في المقدار المطلوب مسحه من الرأس ومرجع الخلاف إلى اختلافهم في معنى (الباء) الواردة في قوله سبحانه: {بِرُؤُوسِكُمْ}
إذ إن الباء قد تأتي بمعنى (الإلصاق) وقد تأتي بمعنى (التبعيض) وقد تأتي لمعان أُخر.

وحاصل اختلافهم هنا على أقوال ثلاثة:

أولها: أن (الباء) زائدة والتقدير: (بِرُؤُوسِكُمْ). والمفروض بحسب هذا القول مسح الرأس كله.
وإلى هذا ذهب المالكية وهو الراجح فيما روي عن الإمام أحمد.

ثانيها: أن (الباء) للإلصاق أي: امسحوا ملصقين أيديكم برؤوسكم والمفروض بحسب هذا القول مسح الرأس كله لأن
الإلصاق يقتضي ذلك. وهذا القول رجحه ابن تيمية وقد قال في هذا الصدد: "لو قال: فامسحوا رؤوسكم أو وجوهكم
لم تدل على ما يلتصق بالمسح فإنك تقول: مسحت رأس فلان وإن لم يكن بيدك بَلَل فإذا قيل: فامسحوا برؤوسكم
وبوجوهكم ضُمِّن المسح معنى الإلصاق فأفاد أنكم تلصقون برؤوسكم وبوجوهكم شيئاً بهذا المسح".

وأنت ترى أنه لا خلاف بين هذين القولين من حيث فرضية مسح الرأس في الوضوء وإنما الخلاف في تحديد معنى (الباء) في الآية.

ثالثها: أن (الباء) للتبعيض وهي بمعنى (من) كقوله تعالى: {عَيْنًا يَشْرَبُ بِهَا الْمُقَرَّبُونَ} (المطففين:28) أي: منها.
وبحسب هذا القول يكون المفروض مسح بعض الرأس وهذا قول الحنفية والشافعية بل قال الشافعي: يجزئ مسح شعرة واحدة.

الآية الثالثة: قوله عز وجل في تقرير فريضة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر:
{وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ} (آل عمران:104).
اختلاف العلماء في معنى (من) في قوله سبحانه: {مِّنكُمْ} على قولين:

أولاهما: أن (من) في الآية للتبعيض والمعنى: ليكن منكم فئة قائمة على الأمر بالمعروف والنهي على المنكر.
وبحسب هذا المعنى يكون الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فرض على الكفاية إذا قام به البعض سقط عن الباقين.
ويُستدل لهذا القول بقوله تعالى: {فَلَوْلاَ نَفَرَ مِن كُلِّ فِرْقَةٍ مِّنْهُمْ طَائِفَةٌ لِّيَتَفَقَّهُواْ فِي الدِّينِ وَلِيُنذِرُواْ قَوْمَهُمْ} (التوبة:122)
وقد رجح القرطبي هذا القول في معنى (من) في هذه الآية.

ثانيهما: أن (من) في الآية لبيان الجنس والمعنى: كونوا أمة آمرة بالمعروف ناهية عن المنكر
ويؤيد هذا القول قوله صلى الله عليه وسلم:
(من رأى منكم منكرا فليغيره بيده فإن لم يستطع فبلسانه فإن لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الإيمان) رواه مسلم.

ومما ينبغي الاهتمام به في هذا السياق أمرين:

الأول: أن حروف الجر وتسمى حروف المعاني ينوب بعضها عن بعض فحرف الجر (في) في قوله سبحانه:
{وَلَأُصَلِّبَنَّكُمْ فِي جُذُوعِ النَّخْلِ} (طه:71) هو بمعنى (على) أي: على جذوع النحل.
وهذا كثير في القرآن لمن تتبعه وللعلماء فيه مذاهب.

الثاني: أن حروف الجر تحمل أكثر من معنى وقد يرجح بعض العلماء معنى على معنى لدليل يظهر له
ومن ثم تختلف أنظارهم في بناء الأحكام بناء على اختلافهم في تحديد المراد من هذا الحرف أو ذاك.

والله اعلم
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-29-2014, 11:51 AM   #2
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي رد: لطائف من حروف المعاني في القرآن

abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-29-2014, 04:52 PM   #3
عضو مميز
 

افتراضي رد: لطائف من حروف المعاني في القرآن

بارك الله فيك اخي الكريم
وجعله في ميزان حسناتك
drisstabbal غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-30-2014, 09:07 PM   #4
صديق ايجيبت سات
 
الصورة الرمزية يوسف سيف
 

افتراضي رد: لطائف من حروف المعاني في القرآن

جزاك الله خيرا
يوسف سيف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اليكم قائمة بأسماء الاجهزة التي تحمل المعالج اجهزة المعالج Ali M3328 هاني سات منتدى الريسيفرات الصينية 90 06-21-2017 04:29 AM
برنامج الاحصاء العددي لكلمات و حروف القرآن الكريم abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 3 01-05-2014 05:30 PM
من كنوز القرآن الكريم "قصة يوسف، وقفات - وفوائد - لطائف" (الجزء الثاني) abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 1 09-05-2013 10:37 AM
من كنوز القرآن الكريم "وقفات - فوائد - لطائف" (الجزء الأول) abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 1 09-05-2013 10:36 AM
كان يسجل الأغاني على أشرطة القرآن abood الصوتيات والمرئيات الأسلامية 1 08-19-2013 11:23 AM


الساعة الآن 05:34 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123