Loading...




نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام Support of the Prophet Muhammad peace be upon him


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-25-2013, 03:04 AM   #1
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية محمد صفاء
 


Thumbs up من بستان السنة (11) " سباب المسلم فسوق وقتاله كفر "








الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.




" سباب المسلم فسوق وقتاله كفر "




عن عبد الله ابن عمر رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
" سباب المسلم فسوق وقتاله كفر "

الراوي: عبدالله بن مسعود
المحدث: البخاري المصدر: صحيح البخاري- الصفحة أو الرقم:48
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]





● شرح الحديث للشيخ خالد البلهيد ●

بين النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الحديث خصلتين محرمتين في التعامل مع المسلمين

الخصلة الأولى:
سب المسلم وشتمه بأي لفظ سيء

سواء كان باللعن والتقبيح أو تشبيهه بالبهائم أو تعييره بعيب أو خلق أو غير ذلك من الألفاظ التي تؤذيه وتدخل الحزن عليه.
فيحرم على المسلم السب والشتم لأجل الدنيا أو الدين
إلا في حالة واحدة يجوز للمسلم شتم غيره إذا بدأه شخص بذلك وكان على سبيل القصاص والمماثلة مع أن الأفضل له ترك ذلك لله.
وقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم عف اللسان لا يسب ولا يشتم ولا يقبح أحدا
فلم يكن فاحشا ولا متفحشا بالقول حتى مع خصومه من اليهود وغيرهم
وكان رفيقا في خطابه لهم
فينبغي للمؤمن أن يكون لسانه طيبا عفيفا يصدر عنه أحسن الكلام وأعذب الكلمات
وأن يتجنب الفحش مع الخلق عامتهم وخاصتهم من أهل وولد وصاحب.


والخصلة الثانية:
قتل المسلم والعياذ بالله وهذا الفعل من أكبر الكبائر ورد فيه وعيد شديد

قال تعالى:
{ وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا }


وقد وصفه الرسول صلى الله عليه وسلم بالكفر
والمراد الكفر الأصغر الذي لا يخرج من الملة باتفاق أهل السنة
لأن الله عز وجل أثبت أخوة الإيمان للمؤمنين حال اقتتالهم ونزاعهم
فقال تعالى:
{ وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَى فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّى تَفِيءَ إِلَى أَمْرِ اللَّهِ
فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ }

والمسلم له حرمة عظيمة في نفسه أعظم من حرمة البيت العتيق فيحرم انتهاكها إلا بحق..
وأهل الإيمان أعف الناس في باب الدماء لا يسفكون دما ولا يخفرون ذمة ولا ينقضون عهدا خلافا للمنافقين والخوارج والفجار
الذين يستخفون بدماء المسلمين وأموالهم وأعراضهم.

والحاصل أن هذا الحديث أرشد إلى عفتين عفة اللسان وعفة اليد وهما من أجل وأجمل خصال المؤمن.

من هنا أيها الأخوة كان حرياً بالمسلم أن يضبط لسانه، ويسائل نفسه قبل أن يتحدث عن جدوى الحديث وفائدته؟
فإن كان خيراً تكلم وإلا سكت والسكوت في هذه الحالة عبادة يؤجر عليها
وصدق رسول الله إذ يقول:
" ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت
"

الراوي: أبو هريرة
المحدث: البخاري المصدر: صحيح البخاري- الصفحة أو الرقم:6018
خلاصة حكم المحدث:[صحيح]

واللسان هو ترجمان القلب
وقد كلفنا الله عز وجل أن نحافظ على استقامة قلوبنا
واستقامة القلب مرتبطة باستقامة اللسان
" لا يستقيم إيمان عبد حتى يستقيم قلبه، ولا يستقيم قلبه حتى يستقيم لسانه "
الراوي: أنس بن مالك
المحدث:الألباني المصدر: صحيح الترغيب- الصفحة أو الرقم:2554
خلاصة حكم المحدث: حسن

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
" إذا أصبح ابن آدم فإن الأعضاء كلها تكفر اللسان تقول: اتق الله فينا فإنما نحن بك، فإن استقمت استقمنا، وإن اعوججت اعوججنا
"

الراوي: أبو سعيد الخدري
المحدث: الألباني المصدر: صحيح الترغيب - الصفحة أو الرقم:2871
خلاصة حكم المحدث: حسن

أيها الأخوة في الله
إن كثيراً من الأمراض التي تصيب العلاقات الاجتماعية من غيبة، ونميمة، وسب، وشتم، وقذف،
وخصام، وكذب، وزور وغيرها … فللسان فيها أكبر النصيب

وإذا سمح الإنسان للسانه أن يلغو في هذه الأعراض وغيرها كان عرضة للنهاية التعيسة والإفلاس في الآخرة
وشتان بين إفلاس الدنيا وإفلاس الآخرة




اللَّهُمَّ اجْعَلْ عَمَلَنَا كُلَّهُ خَالِصَاً لِوَجْهِكَ الكَرِيمِ
وصل اللهم وسلم وبارك علي سيدنا محمد وعلي أله وأصحابة وأتباعة بإحسان الي يوم الدين
والحمد لله رب العالمين.




محمد صفاء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-25-2013, 10:37 AM   #2
صديق المنتدى
 

افتراضي

الف شكر يا غالى واصل التالق
انوريونس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-25-2013, 11:43 AM   #3
عضو مميز
 

افتراضي

أخي الفاضل أسأل الله أن يجعل عملك في ميزان حسناتك ويحسن خاتمتك وبارك الله فيك
yazid1011 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-25-2013, 03:04 PM   #4
صديق المنتدى
 

افتراضي

مجهود كبير وموضوع ممتاز
جزاك الله خيرا اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-25-2013, 11:09 PM   #5
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي

اثابــكِ الله علــى ما خطتــه انامـــلك
ادعــوا الله ان يحــرم عنـك النــار
حـرها وسمــومها وعذابـــها
انه جــواد كــريم
ويجعــل هذا الموضــوع في مــوازين حسنـــاتكِ

ولا يحرمنــا جديـــدكِ المفيــد
الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-26-2013, 05:49 PM   #6
صديق ايجيبت سات
 
الصورة الرمزية ابوعلي
 

افتراضي

بارك الله فيك وجعل عملك في ميزان حسناتك ونتمنى منك المزيد
ابوعلي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سِباب المؤمن فسوق، وقتاله كُفر يوسف سيف نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 3 04-02-2014 12:03 PM
من بستان السنة " لَعَنَ اللهُ المُتَشَبهِينَ مِنَ الرّجالِ بالنّسَاءِ " محمد صفاء نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 6 04-23-2013 08:57 PM
من بستان السنة " خيركم من تعلم القرآن و علمه " محمد صفاء نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 5 04-22-2013 09:00 AM
من بستان السنة (12) " إذا مَات الإنسَانٌ انقطعَ عمَلُه إلا مِن ثلاثْ " محمد صفاء نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 3 04-03-2013 11:24 PM
من بستان السنة (3) " ركعتَا الفجْر خيرٌ من الدٌنيا ومَا فيها " محمد صفاء نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 9 03-18-2013 10:29 AM


الساعة الآن 09:52 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123