Loading...




نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام Support of the Prophet Muhammad peace be upon him


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-06-2014, 10:42 AM   #1
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 


افتراضي ميراث النبي

عَنْ عَائِشَةَ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ :" لا نُورَثُ مَا تَرَكْنَا فَهُوَ صَدَقَةٌ؛
فما هو ميراث النبي ؟؟ فانتظروني يوميا احبتي مع فقرة ميراث النبي



��ميراث النبي��

✨ثواب الصوم وغيره من العمل الصالح في سبيل الله✨
عن أبي سعيد الخدري - رضي الله عنه - قال : قال رسول الله ﷺ : « ما من عبد يصوم يوماً في سبيل الله إلا باعد الله بذلك اليوم وجهه عن النار سبعين خريفاً » (1).
عن أبي هريرة - رضي الله عنه - عن رسول الله ﷺ قال : « من صام يوماً في سبيل الله عز وجل زحزح الله وجهه عن النار بذلك اليوم سبعين خريفاً » (2).
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(1).[صحيح : رواه مسلم (1153)].
(2).[صحيح : رواه النسائي (172/4) ، والترمذي (1622) ، وصححه الألباني في "صحيح الترمذي"].

������������������
وقد وردت عدة آيات في القرآن الكريم في فضل الصيام ودرجة الصائم عند الله تعالى كقوله تعالى:{وَالصَّائِمِينَ وَالصَّائِمَاتِ وَالْحَافِظِينَ فُرُوجَهُمْ وَالْحَافِظَاتِ وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيراً وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً} [الأحزاب: 35]. وقال تعالى: {وَأَن تَصُومُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ} [البقرة: 184].
������������������
صيام يوم في سبيل الله موعظة وفوائد تفيدك
عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]

������������������

فانظري رعاك الله، كم من الثواب العظيم في صيام يوم واحد في سبيل الله؟ يوم واحد يباعدك عن النار سبعين سنة ، وهو جنة يستجن بها الإنسان من النار، فكيف بمن يصوم كل إثنين وخميس؟ كيف بمن يصوم يوما ويفطر يوما؟ إنه ثواب لا يدركه إلا من ذاق حلاوة هذه العبادة. وفقكم الله تعالى للالتزام بسنته صلى الله عليه وسلم في الصيام.
������������������
هذا وصلّ اللهم على نبينا محمد وعلى إله وصحبه ����أجمعين
سبحانك اللهم وبحمدك أشهد ان لا إله إلا انت استغفرك واتوب إليك.


🍃ميراث النبي🍃

✨ثواب من دعا بعد الأذان بهذا الدعاء✨


عن جابر بن عبدالله - رضي الله عنه - أن رسول الله ﷺ قال : « من قال حين يسمع النداء : اللهم ! رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة آت محمداً الوسيلة والفضيلة ، وابعثه مقاماً محموداً الذي وعدته . حلت له شفاعتي يوم القيامة »
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
[رواه البخاري ( 614 )].

🍀🍀🍀🍀🍀🍀🍀🍀🍀

ومن اوقات استجابة الدعاءعند الأذان لما رواه عبد الرزاق في المصنف عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا كان عند الأذان فتحت أبواب السماء واستجيب الدعاء، وإذا كان عند الإقامة لم ترد دعوة.
وعن جابر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا ثُوّب بالصلاة فتحت أبواب السماء واستجيب الدعاء. رواه أحمد وحسنه الألباني.
وروى عبد الرزاق عن محارب عن ابن عمر رضي الله عنه قال: كان يأمر بالدعاء عند أذان المؤذنين.
وقال البهوتي في كشاف القناع: ويتحرى -الداعي- أوقات الإجابة وهي: الثلث الأخير من الليل، وعند الأذان والإقامة....
والله أعلم.
🍀🍀🍀🍀🍀🍀🍀🍀🍀
عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]

🍀🍀🍀🍀🍀🍀🍀🍀🍀

هذا وصلّ اللهم على نبينا محمد وعلى إله وصحبه 🎀🎀أجمعين
سبحانك اللهم وبحمدك أشهد ان لا إله إلا انت استغفرك واتوب إليك.🎀













��ميراث النبي ��

✨من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو ردٌّ✨


السؤال :
عن حكم الاحتفال بما يسمى عيد الأم؟
الجواب :
إن كل الأعياد التي تخالف الأعياد الشرعية كلها أعياد بدع حادثة لم تكن معروفة في عهد السلف الصالح وربما يكون منشؤها من غير المسلمين أيضًا، فيكون فيها مع البدعة مشابهة أعداء الله سبحانه وتعالى ، والأعياد الشرعية معروفة عند أهل الإسلام؛ وهي عيد الفطر، وعيد الأضحى، وعيد الأسبوع "يوم الجمعة" وليس في الإسلام أعياد سوى هذه الأعياد الثلاثة، وكل أعياد أحدثت سوى ذلك فإنها مردودة على محدثيها وباطلة في شريعة الله سبحانه وتعالى لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ((من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو ردٌّ)). أي مردود عليه غير مقبول عند الله وفي لفظ ((من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو ردٌّ)).
وإذا تبين ذلك فإنه لا يجوز في العيد الذي ذكر في السؤال والمسمى عيد الأم، لا يجوز فيه إحداث شئ من شعائر العيد؛ كإظهار الفرح والسرور، وتقديم الهدايا وما أشبه ذلك، والواجب على المسلم أن يعتز بدينه ويفتخر به وأن يقتصر على ما حده الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم في هذا الدين القيم الذي ارتضاه الله تعالى لعباده فلا يزيد فيه ولا ينقص منه، والذي ينبغي للمسلم أيضًا ألا يكون إمَّعَةَّ يتبع كل ناعق بل ينبغي أن يُكوِّن شخصيته بمقتضى شريعة الله تعالى حتى يكون متبوعًا لا تابعًا، وحتى يكون أسوة لا متأسيًا؛ لأن شريعة الله والحمد لله كاملة من جميع الوجوه كما قال الله تعالى: {الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإسْلامَ دِيناً} [المائدة:3]. والأم أحقُّ من أن يحتفى بها يومًا واحدًا في السنة، بل الأم لها الحق على أولادها أن يرعوها، وأن يعتنوا بها، وأن يقوموا بطاعتها في غير معصية الله عز وجل في كل زمان ومكان.
������������������
الدكتور القرضاوي: عندما اخترع الغرب عيد الأم قلدناهم في ذلك تقليدًاً أعمى، ولم نفكر في الأسباب التي جعلت الغرب يبتكر عيد الأم، فالمفكرون الأوربيون وجدوا الأبناء ينسون أمهاتهم ولا يؤدون الرعاية الكاملة لهن فأرادوا أن يجعلوا يوماً في السنة ليذكروا الأبناء بأمهاتهم.
������������������
أمي لا يوم لك فأنت الايام ��

عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]
������������������
فلو كان النبي صل الله عليه وسلم يعلم أنه يشرع للمسلمين أعياد غير هذه الأيام لفتح لأصحابه هذا الباب.

������������������

هذا وصلّ اللهم على نبينا محمد وعلى إله وصحبه ����أجمعين
سبحانك اللهم وبحمدك أشهد ان لا إله إلا انت استغفرك واتوب إليك.��








هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 630x480.

هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 640x400.


🍃ميراث النبي🍃


✨ثواب من زهد في الدنيا وأقبل على الله عز وجل✨

عن زيد بن ثابت - رضي الله عنه - قال : سمعت رسول الله ﷺ يقول : « من كانت الدنيا همه فرق الله عليه أمره وجعل فقره بين عينيه ولم يأته من الدنيا إلا ما كتب له ، ومن كانت الآخرة نيته جمع الله له أمره وجعل غناه في قلبه وأتته الدنيا وهي راغمة ، ومن كانت الدنيا همه ، جعل الله فقره بين عينيه وفرق عليه شمله ، ولم يأته من الدنيا إلا ما قدر له » رواه ابن ماجه بإسناد صحيح والطبراني وابن حبان ، وخرجه الترمذي من طريق يزيد الرقاشي عن أنس ، ولفظه قال رسول الله ﷺ « من كانت نيته الآخرة جعل الله الغنى في قلبه وجمع شمله ونزع الفقر من بين عينيه فلا يصبح إلا فقيراً ولا يمسي إلا فقيراً ».
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لاتأمن العيش في ارض ستهجرها🌟
ان السنين وإن طالت قصيرات
تبني القصــــور بــــدار لا مقام بها
اين الذين بنو بل اين الحضارات
اين القــــلاع التي طالت سواترها
اين الملوك واولاد الاميرات
سل الديار وسل مـن كان يسكنها
هل طاب عيش والمصير ممات
🌟

💥💥💥💥💥💥💥💥💥


💫دع الحرصَ على الدنيا
وفي العيش ِ فلا تطمع
ولا تجمع مـــــن المال ِ
فلا تدرى لمن تجمع
ولا تـــدرى افى ارضك َ
أم في غيرها تـُصرع
فـــإن الرزقَ مقســـــومُ
وسوء الظن ِّ لا ينفع
فقيـــر كــــل من يطمع
غني كــــل من يقنع💫



هذا وصلّ اللهم على نبينا محمد وعلى إله وصحبه 🎀🎀أجمعين
سبحانك اللهم وبحمدك أشهد ان لا إله إلا انت استغفرك واتوب إليك.🎀


��ميراث النبي��

✨فضل حلقات الذكر ✨

إن خير المجالس وأزكاها وأطهرها وأشرفها واعلاها قدراً عند الله وأجلها مكانة عنده مجالس الذكر, فهي حياة القلوب ونماء الإيمان وزكاء النفس وسبيل السعادة والفلاح في الدنيا والآخرة , ولهذا ورد في فضلها والحث على لزومها

والترغيب في المحافظة عليها نصوص كثيرة في الكتاب والسنة , مما يدل على شريف قدر تلك المجالس ورفيع شأنها وعلو مكانتها وأنها خير المجالس . إن مجالس الذكر هي رياض الجنة في الدنيا . فعن أنس بن مالك رضي الله عنه

, أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( إذا مررتم برياض الجنة فارتعوا)), قالوا : وما رياض الجنة ؟ قال حلق الذكر .

فمن شاء أن يسكن رياض الجنة في الدنيا , فليستوطن مجالس الذكر فإنها رياض الجنة.

ومجالس الذكر هي مجالس الملائكة , فإنه ليس من مجالس الدنيا مجلس إلا مجلس يذكر فيه الله تعالى فيه , كما في حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (( إن لله ملائكة فضلاً , يطوفون في الطرق يلتمسون أهل الذكر

, فإذا وجدوا قوماً يذكرون الله تعالو تنادوا : هلموا إلى حاجتكم , قال : فيحفونهم بأجنحتهم إلى السماء الدنيا , قال : فيسألهم ربهم تعالى وهو أعلم بهم : مايقول عبادي ؟

قال : يقولون : يسبحونك ويكبرونك ويحمدونك ويمجدونك قال : فيقول : هل رأوني ؟ فيقولون : لا والله مارأوك , قال فيقول : كيف لو رأوني : قال : فيقولون : لو رأوك كانوا أشد لك عبادة , وأشد لك تحميداً وتمجيداً , وأكثر لك تسبيحاً , قال : فيقول : مايسألوني؟

قال : يسألونك الجنة , قال: فيقول: هل رأوها , قال : فيقولون ل: لا والله يارب ما رأوها, قال : فيقول : فكيف لوأنهم رأوها ؟ قال: يقولون : لو أنهم رأوها كانوا أشد عليهم حرصا , وأشد لها طلباً , وأعظم فيها رغبة , قال: فيقول : فمم يتعوذون ؟ قال : من النار , قال : يقول : وهل رأوها ؟

قال: يقولون: لو رأوها كانوا أشد منها فراراً , وأشد لها مخافة , قال : يقول : فأشهدكم أني قد غفرت لهم . قال : فيقول ملك من الملائكة : فيهم فلان ليس منهم , إنما جاء لحاجة , قال : هم الجلساء لايشقى بهم جليسهم )) رواه البخاري.
������������������
فمجالس الذكر هي مجالس الملائكة بخلاف مجالس الغفلة واللهو والباطل فإنها مجالس الشيطان , والله تعالى يقول: {وَمَن يَعْشُ عَن ذِكْرِ الرَّحْمَنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَاناً فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ }الزخرف36 , إن مجالس الذكر تؤمن العبد من الحسرة والندامة يوم القيامة بخلاف مجالس اللهو والغفلة فإنه تكون على صاحبها حسرة وندامة

يوم القيامة , فعن ابي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال (من قعد مقعدا لم يذكر الله فيه كانت عليه من الله ترة ومن اضطجع مضجعا لا يذكر الله فيه كانت عليه من الله ترة )) , أي نقص وتبعة وحسرة.
������������������
ومن شرف مجالس الذكر علو مكانتها عند الله أن الله عزوجل يباهي بالذاكرين الملائكة , كما ثبت عن أبي سعد الخدري رضي الله عنه قال : خَرَجَ مُعَاوِيَةُ عَلَى حَلْقَةٍ فِي الْمَسْجِدِ فَقَالَ مَا أَجْلَسَكُمْ قَالُوا جَلَسْنَا نَذْكُرُ اللَّهَ قَالَ آللَّهِ مَا أَجْلَسَكُمْ إِلَّا ذَاكَ قَالُوا وَاللَّهِ مَا أَجْلَسَنَا إِلَّا ذَاكَ قَالَ أَمَا إِنِّي لَمْ أَسْتَحْلِفْكُمْ تُهْمَةً لَكُمْ وَمَا كَانَ أَحَدٌ بِمَنْزِلَتِي مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَقَلَّ عَنْهُ حَدِيثًا مِنِّي وَإِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ خَرَجَ عَلَى حَلْقَةٍ مِنْ أَصْحَابِهِ فَقَالَ مَا أَجْلَسَكُمْ قَالُوا جَلَسْنَا نَذْكُرُ اللَّهَ وَنَحْمَدُهُ عَلَى مَا هَدَانَا لِلْإِسْلَامِ وَمَنَّ بِهِ عَلَيْنَا قَالَ آللَّهِ مَا أَجْلَسَكُمْ إِلَّا ذَاكَ قَالُوا وَاللَّهِ مَا أَجْلَسَنَا إِلَّا ذَاكَ قَالَ أَمَا إِنِّي لَمْ أَسْتَحْلِفْكُمْ تُهْمَةً لَكُمْ وَلَكِنَّهُ أَتَانِي جِبْرِيلُ فَأَخْبَرَنِي أَنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ يُبَاهِي بِكُمْ الْمَلَائِكَةَ)) رواه مسلم.
������������������
ومجالس الذكر سبب عظيم من أسباب حفظ اللسان وصونه عن الغيبة والنميمة والكذب والفحش والسخرية والباطل , فإن العبد لابد له من أن يتكلم وما خلق اللسان إلا للكلام فإن لم يتكلم بذكر الله تعالى وذكر أوامره بالخير والفائدة , تكلم ولابد بهذه المحرمات أو ببعضها , فمن عود لسانه على ذكر الله صان لسانه عن الباطل واللغو, ومن يَبُس لسانه عن ذكر الله نطق بكل باطل ولغو وفحش .
������������������
ومما ينبغي للمسلم أن يتفطن له في هذا المقام أن ذكر الله تعالى لايختص بالمجالس التي يذكر فيها اسم الله بالتسبيح والتكبير ونحوه بل تشمل ماذكر فيه أمر الله ونهيه وحلاله وحرامه ومايحبه ويرضاه , بل إنه ربما كان هذا الذكرأنفع من ذلك لأ معرفة الحلال والحرام واجبة في الجملة على كل مسلم بحسب مايتعلق به من ذلك , وأما ذكر الله باللسان فأكثره يكون تطوعاً وقد يكون واجباً كالذكر في الصلوات المكتوبة , وأمامعرفة ما أمر الله به وما يحبه ويرضاه ومايكرهه فيجب على كل من احتاج إلى شيء من ذلك أن يتعلمه .(1)
������������������
من فوائد الذكر :
1- أنه يطرد الشيطان ويقمعه ويكسره.
2- أنه يرضي الرحمن عزوجل.
3- أنه يزيل الهم والغم عن القلب .
4- أنه يجلب للقلب الفرح والسرور.
5- أنه يقوي القلب والبدن .
6- أنه ينور الوجه والقلب.
7- أنه يجلب الرزق.
8- أنه يحط الخطايا.
9- أنه سبب نزول السكينة .
10- أنه غراس الجنة .(2)
������������������
هذا وصلّ اللهم على نبينا محمد وعلى إله وصحبه ����أجمعين
سبحانك اللهم وبحمدك أشهد ان لا إله إلا انت استغفرك واتوب إليك.��
abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-06-2014, 11:45 AM   #2
صديق المنتدى
 

افتراضي رد: ميراث النبي

جزاك الله خيرا اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-06-2014, 10:51 PM   #3
صديق المنتدى
 

افتراضي رد: ميراث النبي

جزاك الله خيرا
انوريونس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-08-2014, 07:30 PM   #4
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي رد: ميراث النبي

الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ميركل تشكل لجنة لدراسة تأثيرات هجرات محتملة إلى ألمانيا شادي1980 الاخبار العــالمية 0 01-03-2014 05:55 PM
هل يوجد ميراث في الجنة IMAM المنتدى الأسلامى العام 5 09-29-2013 10:11 PM
ميراث المرأة في الاسلام IMAM المنتدى الأسلامى العام 5 07-28-2013 09:04 PM
هجرات عظمى ,,, صور عظيمة تبين عظمة الخالق Hazem Ahlawy منتدى الحوار العام 5 02-17-2013 09:20 PM


الساعة الآن 09:06 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123