Loading...




الأدب والشعر العربى Arab literature and poetry


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-16-2014, 07:39 AM   #1
صديق ايجيبت سات
 
الصورة الرمزية شادي1980
 


افتراضي صباح الوداع الأخير

لم يعد لي قلب ينبض، ألا تذكر..؟


حين نزف موته الأخير فـ لم تكلف نفسك عناء انقاذه، تركته يموت بـ بطء، فـ لفظ آخر أنفاسه بين يديك.


لم تعد لي عين تدمع، فقد سكبت من الدموع ما يكفي، وأبت يداك أن تمتد وتمسح بقايا الكحل الأسود المتعلق بـ جفني ولو بـ منديل !


منذ صحوة..،


ما عادت أنفاسك تغريني،



والليل يلفظ الأحلام واحداً تلو الآخر،



وزفير الحكايات المجنونة ما عادت تأخذني لـ عالم مبطن الجدران بـ حرير صوتك، ودفء ضحكاتك، وصخب أمنياتي.


في كل صباح أصحو باشراقة تخلو من عبوسِ غيابك،

فلا أبحث عن بقايا حلمي المخبأ تحت الوسادة،

أنظر إلى المرآة فلا أرى ملامحك تقفز في وجهي

، ولا بريق تلك الابتسامة اللوزية التي كانت تخترقني كشظية !


أطل من شرفتي والقلب مستكين لا يترقب حضورك،

فلا أرى انعكاس خمرتك على سطح نافذتي،

ولا أثر لـ بصمات أصابعي عليها !


ما عادت الرياح تأتيني بـ خبر مجيئك،

وما عادت الغيوم تتمتم بـ قرب حضورك فـ تتناقل أخبار سفرك مع النجوم،

وحين تعود لا تكترث السماء بعودتك،

فلا تمطر فرحاً مزيفاً لا يروي قحل أيامي.

بدأت الأشياء من حولي تتجرد من رماديتها، تتلون، ترجع لــ عهدها قبلك،

فأرى الوجود مبتهج على غير عادة..!


أشرب قهوتي ولا أخاف سقوط فنجاني فجأة لـ مجرد قراءتي رسالتك المسافرة لي على متن خيبة :” صباح الوداع..”



فـ يتغير طعم الأشياء في ذائقتي، وأفقد الوعي بـ كل ما حولي.
ما عادت الأغنيات المتعبة تأخذني إليك،


وحين أستمـع الي الموسيـقى لا أشعر بـ تلك الرعشة التي تسري بـ جسدي مثلما شعرت بها حين كنا معاً


حين سمعناها بـ ألم لذيذ، ورقصنا عليها بـ حزن، فـ شربنا نخب وجعنا الأخير.. وموتنا الآتي.

فقدت القدرة على التسلل إلى دفتر يومياتي لـ تدس ألمك بين صفحاتي،

لتتقمس دور البطل في رواياتي

، لـ تكون ملهم قصائدي، فقدت القدرة يا سيدي لأن تكون ذاتي !
وما عادت كلماتي تلهث إليك فـ تمزق صدر الورق




، وتشتعل بـ لهيب شوقها إليك،

أصبحت حروفي باردة كـ راقصة باليه تسير على أطراف الذاكرة حذرة من أن يفترسها فخ ماضيك فـ تقع.


حسبتها عيناك وطني، وأدركت أخيراً.. بأنها وطنٌ مزيّف،

فـ حملت أمتعتي وسافرت بلا عودة.


حسبتها شفتاك مرسى لأحلامي، فالتهمها موج صمتك، وغرقت في بحر واقعك الأليم !


وكنت أحلم بـ سعادتي معك، بـ شقائي بعدك، وأهاب رحيلك فـ أرتعش كلما لف بنا الغياب في متاهات شوق لا تنتهي !

....سيدي..
:” صباح الوداع الأخير..” أقولها لك… وأرحل.

ما فين اتحمل اكتر
شادي1980 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-19-2014, 04:23 PM   #2
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية ابو محمود
 

افتراضي رد: صباح الوداع الأخير

رائع جدا اشكرك بقوة
ابو محمود غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
انشودة رائعة للغاية بعنوان [شمس الوداع] wilshere83 الصوتيات والمرئيات الأسلامية 3 04-11-2014 11:05 AM
حجة الوداع abood المنتدى الأسلامى العام 3 12-28-2013 10:07 PM
حجة الوداع abood نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 2 09-17-2013 11:10 PM
قصيــــدة (يوم الوداع ) yasser الأدب والشعر العربى 2 06-15-2013 06:03 PM
حقوق الانسان المقررة في حجة الوداع nadjm المنتدى الأسلامى العام 4 02-21-2013 10:28 AM


الساعة الآن 03:06 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123