Loading...




نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام Support of the Prophet Muhammad peace be upon him


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-29-2013, 05:04 PM   #1
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية محمد صفاء
 


Thumbs up أم المؤمنين السيدة أم حبيبة ـــــ رضى الله عنها وأرضها








الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.





أم المؤمنين السيدة أم حبيبة ـــــ رضى الله عنها وأرضها




نشأتها
من هى أم حبيبة ــــــــــــ هى زوجة النبى صلى الله عليه وسلم وأخت الخليفة معاوية بن ابى سفيان
أسمها ـــــــــ رملة بنت أبى سفيان بن حرب بن أمية

ولدت أم حبيبة ــــــ رضى الله عنها : فى أحد منازل الكفر وأحد معاقل الشرك حيث كان أبوها أبو سفيان ابن حرب من أئمة الكفروزوجة أبيها هند من أشد الناس عدوة للرسول الكريم فى التى أكلت كبد سيدنا حمزة بن عبد المطلب وأخيها معاوية بن أبى سفيان كان لم يدخل فى الاسلام بعد . ولكنها جابهت هذا الموطن المشرك وأسلمت مع المسلمات السابقات فى الاسلام ,

أسلامها :

أسلمت قبل الهجرة الثانية إلى الحبشة فى السنة الخامسة من بعثة النبى صلى الله عليه وسلم ثم هاجرت مع زوجها عبيد الله بن جحش إلى الحبشة, وإذا بابتلاء شديد آخر نزل على أمنا أم حبيبة كالصاعقة ألا وهو تنصر زوجها عبيد فى الحبشة وردته عن الاسلام

أخواتى فى الله أمنا أم حبيبة تتحدث عما أصيبت به وتقول:

رأيت فى المنام عبيد بن جحش فى أسوا صورة و أشواهها ففزعت فقلت تغيرت والله حاله فإذا هو يقول حيث أصبح يا أم حبيبة إنى نظرت فى الدين فلم أجد دينا خيرا من النصرانية وقد دنت بها ثم دخلت دين محمد ثم رجعت إلى النصرانية فقلت له والله ماخير لك فأخبرته عن الرؤيا التى رايت فلم يحفل بها وأكب على الخمر حتى مات, فأرى فى المنام كأن من آتيا يقول : يا أم المؤمنين, ففزعت فأولتها ان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتزوجنى ؟ فما هو .الا أن أنقضت عدتى فما شعرت إلا برسول النجاشى على بابى يستأذن فإذا جارية له يقال لها أبرهة كانت تقوم على ثيابه ودهنه فدخلت على فقالت: إن الملك يقول لك: إن محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم كتب إلى أن أزوجكه.
فقالت : بشرك الله بخير.: يقول لك الملك وكلى من يزوجك., فأرسلت إلى خالد بن سعيد بن العاص فوكلته وأعطت أبرهة سوارين من فضة وخدمتين كانتا فى رجليها سروراً بما بشرتها.

زوجها ــــــــ رضى الله عنها من النبى الامى صلوات ربى وتسليمه عليه ــــــــ

أمر النجاشى جعفر بن أبى طالب ومن هناك من المسلمين فحضروا فخطب النجاشى فقال :
أحمد لله الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار , أشهد أن لا إله الا الله وأن محمد عبده ورسوله وأنه الذى بشرعيسى بن مريم عليها السلام أما بعــــــــــد
فإن رسول الله كتب إلى أن أزوجه أم حبيبة بنت أبى سفيان .فأجبت إلى ما دعا إليه الرسول وقد أصدقتها أربعمائة دينار, ثم سكب الدنانير بين يدى القوم, فتكلم خالد بن سعيد فقال الحمد لله أحمده وأستعينه وأستنصره وأشهد أن لا إله الا الله وان محمد رسول الله أما بـــــــــعد : فقد أجبت أم حبيبة إلى ما دعا الرسول الكريم فبارك الله لرسول الله ودفع الدنانير إلى خالد بن سعيد فقبضها ثم ارسلها إلى أم حبيبة ـــــــــ رضى الله عنها ـ تقول أمنا أم حبييبة : فلما وصل إلى المال أرسلت إلى أبرهة التى بشرتنى بزواجى من الرسول فقلت لها إنى كنت أعطيتك ما أعطيتك يومئذ ولا مال بيدى فهذه خمسون مثقالاً فخذيها فاستعينى بها, فأبت وأرسلت لها كل ما اعطتها وقالت لها عزم الملك أن لا أرزاك شيئاً وأنا أقوم على ثيابه وقد أتبعت دين محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم وأسلمت لله , ثم قالت لامنا أم حبيبة فحاجتى إليك هى أن تقرئى رسول الله صلى الله عليه وسلم منى السلام وتعليمه أنى قدأتبعت دينه. تقول أم المؤمنين أم حبيبة فلما قدمت على رسول الله صلى الله عليه وسلم أخبرته كيف كانت الخطبة وما فعلت أبرهة فتبسم النبى صلى الله عليه وسلم وأقرأته السلام فقال وعليها السلام و رحمة الله و بركاته)

دخول أم حبيبة ـــــ رضى الله عنها ــــ فى زمرة أمهات المؤمنين

دخلت أمنا أم حبيبة ـــ رضوان الله عنها ــــ فى زمرة أمهات المؤمنين وألتزمت بآدابهن وأخلاقهن وسيرتهن
وكان لزواجها من الرسول صلى الله عليه وسلم حكمة وهى إنه ذلل لها سبل الخير ومنعها من الوقوع فى الشرك بعد تنصر زوجها واستمرار عائلتها فى محاربة الدعوة الاسلامية فى هذه الفترة , كما قصد صلوات الله عليه من زواجه منها تأليف قلب أبى سفيان وبنى أمية إلى الاسلام

. حب أم المؤمنين أم حبيبة ـــــ رضى الله عنها ــــ لله ورسوله

ضربت أم حبيبة ــــ رضى الله عنها ــــ أروع الأمثلة فى الحب لله و البغض فى الله . فعندما قدم أبوها أبو سفيان المدينة جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يريد غزو مكة فكلمه أن يزيد فى هدنة الحديبية فلم يقبل عليه الصلاة والسلام فقام فدخل على ابنته أم حبيبة فلما جاء ليجلس على فراش النبى صلى الله عليه وسلم طوته دونه فقال :
يا بنية أرغبت بهذا الفراش عنى أم بى عنه؟ فقالت ـــ رضى الله عنها ـــــــ
بل هو فراش رسول الله وأنت نجس مشرك فقال يا بنية لقد أصابك بعدى شر أى فالت رضوان ربى عليها ما كان لعدو الله أن يجلس على فراش رسول الله

تعالوا نتعرف كيف عاشت أم المؤمنين أم حبيبة مع باقى زوجاته ـــــ عليهم جميعاً السلام

عاشت أمنا ام حبيبة مع جارتها من زوجات النبى وذاقت ألم الغيرة ومرارتها وفى الوقت نفسه ذاقت حلاوتها وعذوبتها فلم تكن الغيرة بين أزواج النبى كغيرة الزوجات فى هذا الزمن ولكن الغيرة بين زوجات الرسول صلوات ربى عليه لم تصل لحد الكذب والظلم والافتراء وانما هى مجرد مشاحنات ومجادلات عابرة تاخذ بعض اللحظات ثم تغيب فعندما كانت أم المؤمنين على فراش الموت أرادت ان تطمئن على سلامتها من حقوق البشر وطارتها من حقوق العباد فأرسلت إلى أزواج النبى تسأل العفو عما قد بدر منها تجاههن ــــــ رضى الله عنهم جميعاً وجمعنا واياكم معهم فى الفردوس الاعلى

تقول أمنا عائشة ــــ رضى الله عنها :ــــ

دعتنى ام حبيبة عند موتها , فقالت قد يكون بيننا ما يكون بين الضرائر , فغفر الله لى ولك ما كان من ذلك
.
فقلت غفر الله لك ذلك كله وتحللت من ذلك, فقالت سررتنى سرك الله,
وهكذا خرجت أم حبيبة من الدنيا سالمة غانمة إلى جنة الخلد وجمعنا الله معها ومع أمهات المؤمنين فى أعالى جنن الخلد فما كان من توفيقاً فمن الله وما كان من خطاً أو سهو فمنى ومن الشيطان


الى جنة الخلد أمنا الحبيبة وجمعنا الله معكى انتى وأمهات المؤمنين
فى الفردوس الاعلى مع سيد الخلق محمد بن عبد الله
صلى الله عليه وسلم




اللَّهُمَّ اجْعَلْ عَمَلَنَا كُلَّهُ خَالِصَاً لِوَجْهِكَ الكَرِيمِ
وصل اللهم وسلم وبارك علي سيدنا محمد وعلي أله وأصحابة وأتباعة بإحسان الي يوم الدين
والحمد لله رب العالمين.




محمد صفاء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-29-2013, 05:12 PM   #2
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي

اثابــكِ الله علــى ما خطتــه انامـــلك
ادعــوا الله ان يحــرم عنـك النــار
حـرها وسمــومها وعذابـــها
انه جــواد كــريم
ويجعــل هذا الموضــوع في مــوازين حسنـــاتكِ

ولا يحرمنــا جديـــدكِ المفيــد
الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-29-2013, 06:14 PM   #3
صديق ايجيبت سات
 
الصورة الرمزية ابوعلي
 

افتراضي

كل الاحترام والتقدير لك أخي الفاضل على هذا الموضوع الرائع وبارك الله فيك
ابوعلي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-29-2013, 06:44 PM   #4
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية Mr. Mahmoud
 

افتراضي

ويجعــل هذا الموضــوع في مــوازين حسنـــاتكِ
ولا يحرمنــا جديـــدكِ المفيــد
Mr. Mahmoud غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-29-2013, 07:29 PM   #5
صديق المنتدى
 

افتراضي



بارك الله فيك اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-30-2013, 08:03 AM   #6
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي

تسلم الايادي على الموضوع الراقي والطيب
وننتظر كل جديد لك
abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أم المؤمنين ــــ السيدة ماريا القبطية ؛ أم أبراهيم ـــــ رضى الله عنها محمد صفاء نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 5 03-30-2013 08:03 AM
أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ابوعلي المنتدى الأسلامى العام 2 03-26-2013 09:29 PM
أم المؤمنين السيدة عائشة ـــ رضى الله عنها ـــ عروس قصص أمهات المؤمنين محمد صفاء نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 3 03-26-2013 05:47 PM
أم المؤمنين السيدة زينب بنت خزيمة ــــ رضى الله عنها محمد صفاء نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 3 03-26-2013 05:47 PM
ﺩﻋـــــﺎﺀ ﺍﻟـــــﻐـــــﺒـــــﺎﺭ abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 4 03-25-2013 06:49 PM


الساعة الآن 11:13 PM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123