Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-29-2014, 01:35 PM   #1
صديق المنتدى
 


افتراضي سلوكيات تخالف آيات

بسم الله الرحمن الرحيم
الشسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته




سلوكيات تخالف آيات



إخوة الإيمان، فأوصي نفسي وإياكم بملازمة التقوى والاستكثار من خصالها؛ عسى أن نكون من ورثة جنة النعيم، فقد قال الحق سبحانه: ﴿ تِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي نُورِثُ مِنْ عِبَادِنَا مَن كَانَ تَقِيًّا ﴾ [مريم: 63].



معشر الكرام، من أجل القربات المعرفة لدى الصغير والكبير، والمتعلم والجاهل: قراءة القرآن الكريم؛ إذ في الحرف عشر حسنات والله يضعف لمن يشاء، ولا شك في عظمة هذه العبادة، ولكن القرآن الكريم لم ينزّل ليقرأ فقط، بل نزل ليعمل به ويقرأ، ففي قول الله: ﴿ الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَتْلُونَهُ حَقَّ تِلَاوَتِهِ أُولَٰئِكَ يُؤْمِنُونَ بِهِ ﴾، قال ابن مسعود: والذي نفسي بيده، إن حق تلاوته أن يحل حلاله ويحرم حرامه، ويقرأه كما أنزله الله، ولا يحرف الكلم عن مواضعه، ولا يتأوَّل منه شيئًا على غير تأويله.



عباد الله، وصف الله كتابه بأنه نور وهدى، ورحمة وشفاء، وروح وبيان، وموعظة وفرقان، وأثر القرآن غير مقتصر على حياة القلب فقط، بل تمتد آثاره إلى أخلاقنا وسلوكنا، وشؤون حياتنا، فعائشة رضي الله عنها لما سُئلت عن خلق النبي صلى الله عليه وسلم قالت: كان خلقه القرآن.



معشر الكرام:
تعالوا بنا نقف على بعض السلوكيات من واقعنا المخالفة لهدى القرآن.



إنك تجد من يزعجك بالأنوار العالية في الطرق السريعة خصوصًا، وكم آذى بذلك من شخص وربما دعا عليه بعضهم وهو مسافر، والله يقول: ﴿ وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُّبِينًا ﴾ [الأحزاب: 58]، وبعضهم يؤذيك بتجاوزه من الكتف الأيسر مبعثرًا الحصى الذي يكسر الزجاج أحيانًا.



تجد بعضهم في الأماكن المزدحمة؛ كبعض الأسواق والمطاعم، وربما الجوامع يغلق على غيره، وربما تأخر فآذى المحجوز؛ لأنه لا يريد أن يمشي بعض الأمتار.



إخوة الإيمان، صلاة الجماعة عظيمة القدر، ونجد أن النبي عليه الصلاة والسلام مع عظيم اهتمامه بصلاة الجماعة، ألا أنه أيضًا نهى ذا الرائحة الكريهة أن يحضر المسجد، فقال: "مَن أكَل ثومًا أو بصلًا فليعتَزِلْنا، أو قال: فلعتَزِلْ مسجدَنا، وليقعُدْ في بيتِه"؛ أخرجه الشيخان، ونجد بعض المسلمين يأكل الثوم والبصل نيئًا، ويأتي المسجد فيؤذي جيرانه المصلين، والله يقول: ﴿ وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُّبِينًا ﴾ [الأحزاب: 58].



وبعض المصلين يكون مبتلًى بالتدخين، فيأتي أحيانًا بعضهم تفوح منه رائحة الدخان الكريهة، ولو أنه أطفأها قبل وقت كافٍ، وتَمضمض واستنشق، واستنثَر، لزالت الرائحة، والواجب على المسلم أصلًا ترْك الدخان بالكلية، وقد يؤذيك بعضهم برائحة كريهة مُقززة، بسبب إهماله لتنظيف جسده أو ثيابه؛ ﴿ وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُّبِينًا ﴾[الأحزاب: 58].



بعضهم يجهر بقراءته في الصلاة السرية، فيُشوش على غيره، وقد يكون الأمر كذلك خارج الصلاة.



بعض الناس يغلظ في الممازحات، ويسيء الأدب بحجة المُزاح، وفي التنزيل: ﴿ وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ ﴾ [الإسراء: 53]، فالشيطان يجد طريقًا مع الكلمة السيئة، ولو كانت مزاحًا، وكم تبيَّن لبعض الممازحين أن غيرهم كان يتأذى ويتضايق، ولكنه يسكت عنه.


فما أحسن حالنا إذا اهتدينا بالقرآن، وعمِلنا بما فيه في إصلاح قلوبنا وسلوكنا.



معشر الكرام، واستكمالًا لما سبق من السلوكيات المخالفة لبعض الآيات، تجدون في البوفيهات المفتوحة من يراكم الأطعمة في صحنه، وفي النهاية لا يأكل إلا بعضها، والغالب أن الباقي سيُرمى وللأسف، والله سبحانه يقول: ﴿ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا ۚ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ ﴾ [الأعراف: 31].



وفائدة البوفيه الرئيسة إكرام الضيف بما يشتهي، وأن يأخذ كل شخص حاجته، فهو أبصر بنفسه، وإن أنهيت طعامك واشتهيت المزيد، فارجع ما تريد، بل إنك ستجده ساخنًا، وهذا ألذُّ لك.



أحيانًا يترك بعضهم الإضاءة مفتوحة وقتًا طويلًا، بلا فائدة بحجة أنها قليلة الصرف، والله يقول: ﴿ وَلاَ تُبَذِّرْ تَبْذِيرًا * إِنَّ الْمُبَذِّرِينَ كَانُواْ إِخْوَانَ الشَّيَاطِينِ وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِرَبِّهِ كَفُورًا ﴾ [الإسراء: 26، 27].



قد يتساهل بعض الموظفين في تشغيل أجهزة تكييف لا حاجة لها، والله يقول: ﴿ وَلَا تُسْرِفُوا ۚ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ ﴾، .



تجدون في الطريق أحيانًا سيارة تقف حَذْو سيارة أخرى، فيضيق الطرق على الناس، مع أن الطريق حق عام للجميع، وفي التنزيل: ﴿ وَلَا تَبْخَسُوا النَّاسَ أَشْيَاءَهُمْ ﴾.



تجد من يأتي إشارة المرور، وعندما يجد المسار الأوسط والأيسر مزدحمًا يأخذ المسار الأيمن؛ رجاء أن تفتح الإشارة، فيصلها ولم تفتح بعدُ، فيقف مغلقًا المسار الأيمن حاجزًا السيارات خلفه؛ ﴿ وَلَا تَبْخَسُوا النَّاسَ أَشْيَاءَهُمْ ﴾.



قد يقف أشخاص ينتظرون انتهاء مَن سبقهم في مطعم أو صيدلية أو تهنئة زواج، فيأتي من يتخطى عليهم، ولا أدري أهو قلة نباهة، أو هو عدم اهتمام بالآخرين، أم بماذا يفسر؟! ولو كان للإنسان حاجة أو على عجل من أمره، فإن من الواجب والأدب استئذان من سبقه، فهم أحق!



أحيانًا تقف بسيارتك في تقاطع منتظرًا سيارة قادمة، فتفاجأ بانعطافها قبل وصولها إليك مهملاً الإشارة المنبهة، وكان المفترض أن يستخدم إشارة سيارته؛ لكي تسير أنت ولا تقف بلا فائدة.



هذه بعض الظواهر السلوكية المخالفة للقرآن، ولكن ها هنا تساؤل مهم: ما سبب ضَعف تطبيق القرآن واقعًا وسلوكًا؟!


أو بسبب هجر قراءته أو قلتها؟! أو بسبب ضَعف تدبُّره؟! أم هو بسبب ضَعف الإيمان أم هو بسبب اجتماعها؟

رزقني الله وإياكم عفوه وعونه.

والله اعلم
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-01-2014, 04:41 PM   #2
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي رد: سلوكيات تخالف آيات

abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-05-2014, 11:40 PM   #3
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي رد: سلوكيات تخالف آيات

جزاك الله خيرا
وبارك الله فيك

الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
«حماية المنافسة»: «الجزيرة» تخالف قانون «منع الاحتكار» فى بث كأس العالم ابو ساره 2012 أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 0 05-22-2014 09:05 AM
تحذير.. بعض سلوكيات الآباء تسبب اكتئاب الأبناء احمد عوض ركن الاب والام 1 01-09-2014 06:31 AM
سلوكيات مرفوضة فى شهر رمضان والعيدين abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 2 07-18-2013 12:19 PM
صحيفة سعودية تتحدث عن تحالف بين السركال والمدلج محمد الفهد الكورة الاسيوية 2 03-19-2013 05:58 PM


الساعة الآن 12:59 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123