Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-31-2014, 01:35 PM   #1
صديق المنتدى
 


افتراضي شذى الآيات لسورة يوسف

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته




شذى الآيات لسورة يوسف




( إذ قالوا ليوسف وأخوه أحب إلى أبينا منا ونحن عصبة إن أبانا لفي ضلال مبين )


في هذه الآيات أسلوب رائع من أساليب التعامل بين الأب وابنه, فيعقوب عليه السلام يربي أبنائه على الرجوع إليه كلما حدث لهم ما يثير انتباههم, حتى يوجههم التوجيه المناسب , فأنت ترى ابنه يوسف عليه السلام يرى الرؤيا فيبادر بقصها على أبيه ولا يتردد . وهذا يشير إلى العلاقة الحميمة بينهما

(قال إني ليحزنني أن تذهبوا به وأخاف أن يأكله الذئب وأنتم عنه غافلون )
إن الانسان إذا ظن سوء بإنسان , فلا يصلح أن يلقنه حجة لأنه يستخدمها عليه ولذلك قال يعقوب(وأخاف أن يأكله الذئب ) هو لقن أبناؤه حجة استعملوها بعد ذلك.



( وجاءو أباهم يبكون )
قال علماؤنا : هذه الآية دليل على أن البكاء المر لا يدل على صدق مقاله , لاحتمال أن يكون تصنعا , فمن الخلق من يقدر على ذلك , ومنهم من لا يقدر
(وقال الذي اشتراه من مصر لامرأته أكرمي مثواه عسى أن ينفعنا )آية رقم 21




ولا يزال لطف الله بعبده , فبعد أن حجب الشيطان في قلوب إخوته معاني الأخوة , قذف الله في قلب عزيز مصر معاني الأبوة .


( وراودته التي هو في بيتها عن نفسه ) الآية رقم (24)


قال الفخر الرازي في تفسير هذه الآية ما نصه : وعند هذا نقول : هؤلاء الجهال الذين نسبوا إلى يوسف عليه السلام هذه الفضيحة إن كانوا أتباع دين الله تعالى فليقبلوا شهادة الله تعالى على طهارته , وإن كانوا من أتباع إبليس وجنوده فليقبلوا شهادة إبليس على طهارته – يغني قوله تعالى ( قال فبعزتك لأغوينهم أجمعين * إلا عبادك منهم المخلصين )



( وقال نسوة في المدينة امرأت العزيز الآية رقم 30)
والتظاهر بالنصح واستنكار المنكر من أجل إظهار الفضل على الآخرين , أو الشماتة بهم , أو النتقص لهم ونشر أخبارهم أمر شائع بين النساء والرجال وهو من الغيبة المحرمة التي تدل على ضعف التقوى وقد سماه الله مكرا ( فلما سمعت بمكرهن )
( قالت فذلك الذي لمتنني فيه ولقد .. الآية رقم 32 )

يلحظ كما ذكر بعض المفسرين – رحمهم الله – أنها بالغت في التوكيد عندما هددته في السجن لأنها تملك سجنه ، فأكدت بالنون الثقيلة ( ليسجنن) قيل : لتحققه وما بعده بالنون الخفيفة ( وليكونا ) لأنه غير متحقق ,, والمتصفح لسير العظماء على مر الزمان يلحظ بوضوح أن السجن لم يزدهم إلا رفعة , فالذلة والصغار تلحق بأهل المعاصي والظلم لو لم يلحقهم العقاب لأن مجرد انقيادهم للشيطان ذلة وصغار

قال الحسن البصري : إنهم وإن هملجت بهم البراذين , وطقطقت بهم البغال , ووطئت عقابهم الرجال فإن ذل المعصية لا يفارق رقابهم أبى الله إلا أن يذل من عصاه )


( قال اجعلني على خزائن الأرض .. آية رقم 55 )

لا يلزم أن يكون كل من ذكر حقا في نفسه وإن كان فيه مدح لها – مزكيا لها – فقد يذكر هذا الحق عن نفسه لمصلحة الآخرين فيكون من جملة الحق السائغ وإن انطوى على تزكية غير مرادة , فهنا توسل بها إلى إحقاق المطلوب ومن ذلك قول النبي صلى الله عليه وسلم ( أنا النبي لا كذب , أنا ابن عبد المطلب )أراد بذلك الخبر الحاض على الثبات .


( فإن لم تأتوني به فلا كيل .. آية رقم 60 )

فيه مشروعية المقاطعة الاقتصادية لتحصيل غرض مشروع طالما أن المصلحة الشرعية اقتضتها فيوسف عليه السلام بين لإخوته أنه ليس بينهم أي تعاون اقتصادي مالم ينفذوا أمره


( قال معاذ الله أن نأخذ إلا من وجدنا متاعنا .. آية رقم 79 )

وتأمل قول يوسف ( قال معاذ الله أن نأخذ إلا من وجدنا متاعنا عنده ) ولم يقل : إلا من سرق – وهو أخصر قولا – تحريا للصدق فإن الأخ لم يكن سارقا بوجه , وكان المتاع عنده حقا . فالكلام من أحسن المعاريض وأصدقها ..
( قال هل علمتم ما فعلتم بيوسف .. آية رقم (89)


قيل : من تلطفه بهم قوله ( إذ أنتم جاهلون ) كالاعتذار عنهم , لأن فعل القبيح على جهل بمقدار قبحه , أسهل من فعله على علم . وهم ولو ضربوا في طرق الاعتذار لم يلفوا عذرا كهذا


(نرفع درجات من نشاء .. آية رقم 76)

في هذه الآية بيان فضيلة العلم , علم الأحكام والشرع , وعلم تعبير الرؤيا وعلم التدبير والتربية فإن يوسف عليه السلام بسبب جماله – حصلت له تلك المحنة والسجن – وبسبب علمه حصل له العزة والرفعة والتمكين في الأرض فإن كل خير في الدنيا والآخرة من آثار العلم وموجباته



( يابني اذهبوا فتحسسوا من يوسف .. آية رقم 87 )

إن سم التشاؤم الذي يحاول المنافقون دسه للمنتمين لهذا الدين له ترياق جدير بإبطاله إلا وهو تقوية اليقين بمعية الله تعالى وتوفيقه للمتوكلين الصادقين في صفوف المسلمين فلنثق بأن الذي يخرج اللبن من بين الفرث والدم قادر على إخراج النصر من رحم البأساء والضراء

والله اعلم
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-31-2014, 08:10 PM   #2
الادارة
 
الصورة الرمزية ابو رباب
 

افتراضي رد: شذى الآيات لسورة يوسف

التوقيع:



ابو رباب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-31-2014, 09:57 PM   #3
كبير مراقبى منتديات ايجيبت سات
 

افتراضي رد: شذى الآيات لسورة يوسف

ابو ساره 2012 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
يوم في الجنة - نسخة مصورة abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 4 01-01-2014 08:02 AM
همسات مصورة abood المنتدى الأسلامى العام 2 12-19-2013 12:56 PM
آداب إسلامية مصورة الساهر المنتدى الأسلامى العام 7 04-10-2013 10:23 PM


الساعة الآن 05:38 PM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123