Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-09-2014, 12:48 PM   #1
صديق المنتدى
 


افتراضي حال المغتر

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته



حال المغتر


الغرَّة حال المغتر الذي غرَّته نفسه وشيطانه وهواه وأمله الخائب الكاذب بربه حتى أتبع نفسه هواها، وتمنَّى على الله الأماني، والغرور ثقتك بمن لا يُوثَق به وسكونك إلى من لا يسكن إليه، ورجاؤك النفع من المحل الذي لا يأتي بخير، كحال المغتر بالسراب، قال تعالى: {وَالَّذِينَ كَفَرُوا أَعْمَالُهُمْ كَسَرَابٍ بِقِيعَةٍ يَحْسَبُهُ الظَّمْآنُ مَاء حَتَّى إِذَا جَاءهُ لَمْ يَجِدْهُ شَيْئًا وَوَجَدَ اللَّهَ عِندَهُ فَوَفَّاهُ حِسَابَهُ وَاللَّهُ سَرِيعُ الْحِسَابِ} [النور: 39]، وقال تعالى في وصف المغترين:{قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالْأَخْسَرِينَ أَعْمَالًا الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا} [الكهف: 104،103].
وهؤلاء إذا انكشف الغطاء، وثبتت حقائق الأمور؛ علموا أنهم لم يكونوا على شيء، {وَبَدَا لَهُم مِّنَ اللَّهِ مَا لَمْ يَكُونُوا يَحْتَسِبُونَ} [الزمر: 47].
وفي أثرٍ معروف: "إذا رأيت الله سبحانه يزيدك من نعمة وأنت مقيم على معصيته؛ فاحذره، فإنَّما هو استدراج يستدرجك به، وشاهد هذا في القرآن في قوله تعالى: {فَلَمَّا نَسُواْ مَا ذُكِّرُواْ بِهِ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ حَتَّى إِذَا فَرِحُواْ بِمَا أُوتُواْ أَخَذْنَاهُم بَغْتَةً فَإِذَا هُم مُّبْلِسُونَ} [الأنعام: 44]، وهذا من أعظم الغرة أن تراه يتابع عليك نعمه وأنت مقيم على ما يكره، فالشيطان مُوكَل بالغرور، وطبع النفس الأمَّارة الاغترار، فالشياطين غرُّوا المغترين بالله، وأطمعوهم مع إقامتهم على ما يسخط الله ويغضبه في عفوه وتجاوزه، وحدَّثوهم بالتوبة؛ لتسكن قلوبهم، ثم دافعوهم بالتسويف حتى هجم الأجل، فأُخِذوا على أسوأ أحوالهم، وقال تعالى:{وَغَرَّتْكُمُ الْأَمَانِيُّ حَتَّى جَاء أَمْرُ اللَّهِ وَغَرَّكُم بِاللَّهِ الْغَرُورُ} [الحديد:14]، وقال تعالى: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ فَلَا تَغُرَّنَّكُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَلَا يَغُرَّنَّكُم بِاللَّهِ الْغَرُورُ} [فاطر: 5].

وأعظم الناس غرورًا بربه من إذا مسه الله برحمة منه وفضل؛ قال: هذا لي أنا، أهله وجدير به ومستحق له، ثم قال:وما أظن الساعة قائمة، فظن أنه أهل لما أولاه من النعم مع كفره بالله، ثم زاد في غروره، فقال:ولئن رجعت إلى ربي إن لي عنده للحسنى يعني: الجنة والكرامة، فهكذا تكون الغرَّة بالله، فالمغتر بالشيطان مغتر بوعوده وأمانيه، وقد ساعد اغتراره بدنياه ونفسه، فلا يزال كذلك حتى يتردى في آبار الهلاك.

والله اعلم

IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-09-2014, 08:13 PM   #2
كبير مراقبى منتديات ايجيبت سات
 

افتراضي رد: حال المغتر

ابو ساره 2012 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-13-2014, 10:19 AM   #3
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي رد: حال المغتر

abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
استنفار أمنى وحظر تجول في رفح وإغلاق الطرق المؤدية إلي المعبر ابو ساره 2012 أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 0 08-01-2014 06:28 PM
إسرائيل تواصل إغلاق المعبر التجاري الوحيد لغزة غدا لأسباب أمنية ابو ساره 2012 الاخبار العــالمية 6 03-04-2013 05:31 AM


الساعة الآن 10:19 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123