Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-06-2014, 11:31 AM   #1
صديق المنتدى
 


افتراضي تعدد الجماعات ليس من الإسلام .

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته




تعدد الجماعات ليس من الإسلام .




إنه لا يخفى على كل لبيب ما يعانيه المسلمون في كل مكان من مكر
الأعداء و دسائسهم و مؤامراتهم بشتى صورها و أشكالها ،
فما أحوج الأمة الإسلامية اليوم إلى التمسك بدينها و الاعتصام
بكتاب ربها و سنة رسوله محمد صلى الله عليه و سلم ونبذ كل دخيل
بين صفوفها يريد إفساد عقيدتها و تحريف عباداتها و صرفها عن
الغاية السامية التي من أجلها خلق البشر و أرسلت الرسل ،
قال تعالى : (( و ما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون )) [ الذاريات 56 ] .


- أعداء ظاهرون يكيدون للإسلام كيدا و آخرون تحت غطاء الزهد
و المسكنة هم يكيدون أيضا : إنها جماعات محدثة ..
جماعات تدعي النصح في ظاهرها و باطنها السم الزعاف .

- ولقد ابتليت أمة الإسلام بالفرق و الأحزاب و تنافر الإخوة
و الأصحاب ، ويأتي إخباره صلى الله عليه وسلم كفلق الصبح
وهذا من أعلام نبوته عليه الصلاة و السلام
وهو إخباره بالشيء قبل وقوعه ، قال عليه الصلاة و السلام :
(( إنه من يعش منكم فسيرى اختلافا كثيرا , فعليكم بسنتي و سنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي , تمسكوا بها و عضوا عليها بالنواجذ , وإياكم و محدثات الأمور ,فإن كل محدثة بدعة , و كل بدعة ضلالة )) أخرجه أبو داود و الترمذي وابن ماجه.

ويقول عليه الصلاة و السلام : (( يخرج في آخر الزمان رجال
يختلون الدنيا بالدين ويلبسون للناس جلود الضأن من اللين , ألسنتهم
أحلى من العسل وقلوبهم قلوب الذئاب , يقول الله تبارك وتعالى _
أفيّ تغترون , أم عليّ تجترؤون , في حلفت لأبعثن على أولئك منهم
فتنة تدع الحليم منهم حيران
)) أخرجه الترمذي

إن شواهد هذا الحديث واضحة للعيان و كثيرة في هذا الزمان
والله المستعان ..
أمثلة كثيرة .. حسن في المظهر و سوء في المخبر , مكابرة
و رد للفتوى , طعن في السلف , و تشنيع على الخلف , واختلاف
في الأهواء , و تباين في الآراء , وإيثار الدنيا على الدين , ونشر
للبدع و الشرور , نسأل الله العافية و السلامة .

- إن الذي يتدبر أحوال العالم الإسلامي اليوم يرى أنه ابتلي بجماعات
متعددة الألوان و الأجناس تدعي الإصلاح في ظاهرها
وهذه الجماعات متباينة في آرائها , مختلفة في طرقها و مناهجها ,
متفقة على كيد الإسلام و زعزعة عقائد المسلمين و أمنهم في
حقيقتها .



- وقد سئل فضيلة الشيخ العلامة صالح بن فوزان الفوزان عن
الجماعات الإسلامية في هذا العصر و عن أصل هذه التسمية
وعن حكم الانتساب إليهم .. فكان جوابه حفظه الله تعالى و سدده
أن قال :

(( الرسول صلى الله عليه و سلم أخبرنا و بين لنا كيف نعمل , ما ترك
شيئا يقرب أمته إلى الله إلا و بينه , و ماترك شيئا يبعدهم من الله
إلا و بينه _ عليه الصلاة والسلام _ ومن ذلك هذه المسألة ،
قال صلى الله عليه وسلم (( فإنه من يعش منكم فسيرى اختلافا كثيرا ))
لكن ما هو العلاج عند حدوث ذلك ؟ قال : (( فعليكم بسنتي و سنة
الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي ، تمسكوا بها و عضوا عليها
بالنواجذ ، و إياكم و محدثات الأمور ؛ فإن كل محدثة بدعة ، وكل
بدعة ضلالة
)) .
فهذه الجماعات من كان منها على هدي الرسول صلى الله عليه وسلم
والصحابة ، وخصوصا الخلفاء الراشدين و القرون المفضلة ،
فأي جماعة على هذا المنهج فنحن مع هذه الجماعة ؛ ننتسب
إليها ، و نعمل معها .
وما خالف هدي الرسول صلى الله عليه وسلم فإننا نتجنبه و إن كان
يتسمى : (( جماعة إسلامية )) ، العبرة ليست بالأسماء ، العبرة
بالحقائق ، أما الأسماء فقد تكون ضخمة ، ولكنها جوفاء ليس
فيها شيء ، أو باطلة أيضا .
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( افترقت اليهود على إحدى وسبعين
فرقة ، و افترقت النصارى على اثنتين و سبعين فرقة ، وستفترق
هذه الأمة على ثلاث وسبعين فرقة ، كلها في النار إلا واحدة
))
قلنا : من هي يا رسول الله ؟ قال : (( من كان على مثل ما أنا عليه
اليوم و أصحابي
)) أخرجه الترمذي و الحاكم .

الطريق واضح ، الجماعة التي فيها هذه العلامة نكون معها ،
من كان على مثل ما كان عليه الرسول صلى الله عليه وسلم و أصحابه ؛
فهم الجماعة الإسلامية الحقة .
أما من خالف هذا المنهج ، وسار على منهج آخر ، فإنه ليس منا
و لسنا منه ، ولا ننتسب إليه ، ولا ينتسب إلينا ، ولا يسمى جماعة ،
و إنما يسمى فرقة من الفرق الضالة ؛ لأن الجماعة لا تكون إلا على
الحق ، فهو الذي يجتمع عليه الناس ، و أما الباطل فإنه يفرق ولا
يجمع ، قال تعالى : ( و إن تولوا فإنما هم في شقاق )البقرة 137.))



وقد سئل فضيلته عما تعيشه الأمة الإسلامية من حالة إضطراب
فكري خصوصا ما يتعلق بالدين ، حيث كثرت الجماعات و الفرق
الإسلامية التي تدعي أن نهجها هو المنهج الإسلامي الصحيح الواجب
الاتباع حتى أصبح المسلم في حيرة من أمره أيها يتبع ، و أيها
على الحق ..
فكان جوابه حفظه الله تعالى و سدده .. أن قال :

(( التفرق ليس من الدين ، لأن الدين أمرنا بالاجتماع ، و أن نكون
جماعة واحدة و أمة واحدة على عقيدة التوحيد و على متابعة الرسول
صلى الله عليه وسلم ، يقول الله تعالى : (( إن هذه أمتكم أمة واحدة و أنا ربكم
فاعبدون
)) الأنبياء: 92 .
ويقول تعالى : (( واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا )) آل عمران : 103.
وقال سبحانه و تعالى : (( إن الذين فرقوا دينهم و كانوا شيعا لست منهم في شيء إنما أمرهم إلى الله ثم ينبئهم بما كانوا يفعلون)) الأنعام : 159.

وهذا وعيد شديد على التفرق و الاختلاف .

فديننا دين الجماعة ودين الألفة و الاجتماع ، و التفرق ليس من
الدين ، فتعدد الجماعات ليس من الدين ، لأن الدين يأمرنا أن نكون
جماعة واحدة و النبي صلى الله عليه و سلم يقول : (( المؤمن للمؤمن
كالبنيان يشد بعضه بعضا
)) البخاري ( 2314 ) .

فلابد من الاجتماع ، وأن نكون جماعة واحدة أساسها التوحيد ،
ومنهجها دعوة الرسول صلى الله عليه وسلم ، ومسارها على دين
الإسلام ، قال تعالى : (( وأن هذا صراطي مستقيما فاتبعوه ولا تتبعوا
السبل فتفرق بكم عن سبيله
)) الأنعام : 153 .

فهذه الجماعات و هذا التفرق الحاصل على الساحة اليوم لا يقره
دين الإسلام ، بل ينهى عنه أشد النهي ، ويأمر بالاجتماع على
عقيدة التوحيد . ))

نسأل الله تعالى أن يرينا الحق حقا و يرزقنا اتباعه و أن يرينا
الباطل باطلا و يرزقنا اجتنابه و أن يقينا شر الفتن ما ظهر
منها و ما بطن ..

والله اعلم
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-06-2014, 12:09 PM   #2
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي رد: تعدد الجماعات ليس من الإسلام .

abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
واشنطن تضيف اثنين من قادة الجماعات الإسلامية في سورية إلى لائحة الإرهاب شادي1980 الاخبار العربية والخليجية 0 05-15-2014 05:16 AM
يدرج الإخوان في قائمة الجماعات الإرهابية البرلمان الكندي حسام مشعل أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 2 04-04-2014 11:11 AM
أنصار بيت المقدس: أبرز الجماعات الجهادية في سيناء sympat05 الاخبار العربية والخليجية 0 01-23-2014 09:42 PM
نادال: تحطيم الرقم القياسي لفيدرير بعدد ألقاب الجراند سلام لا يزال بعيد المنال kiko10 منتدى الرياضات الاخرى 1 06-10-2013 08:35 PM
الجماعات التكفيرية تتحدى الجيش وتظهر علنًا مجددًا فى العريش elkolaly2010 الاخبار العــالمية 4 03-25-2013 12:14 AM


الساعة الآن 10:02 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123