Loading...



منتدى الحوار العام General Discussion

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-29-2014, 04:22 PM   #1
صديق المنتدى
 

افتراضي من اعترف بالذنب لا يحتاج إلى تأنيب

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته



من اعترف بالذنب لا يحتاج إلى تأنيب


الآخر هو السبب «عذر أقبح من ذنب» ووسيلة هروب عن تحمل المسؤولية

تبرير الخطأ يعني الاستمرار فيه من الاخرين وحجة لهم وحجة عليك

إذا رأيت كل الاخرين تخطأ فهذا ليس مبررا لك ان تخطأ كونك قدوى للجميع.
ولأن الخطأ الذي يرتكب لا يبرر ارتكاب الخطأ كرد فعل!!
من الخطأ ان تحاول إصلاح الأخطاء المحيطة بك.. بينما الخطأ الأكبر و الحقيقي في داخلك أنت
أن يمنعك الخوف و الخجل و التردد من قول "لا" بأعلى صوتك
في الموقف الذي يتعلق بحياتك العامة و الوقت الذي يجب أن تبتعد فيه تماما عن كلمة "نعم" و ان لا تقول فيه سوى كلمة "لا"

ومن السهل أن يجد الإنسان عذراً لتغطية خطأه، وعجزه، وفشله، وتجاوزه، لكنه حتماً سوف يستمر فيه، ولن يعرف كيف يتخلص منه؛ لأنه لم يعترف به أولاً، ويكشف مسبباته الخارجة عن إرادته، وأسبابه التي تتحملها ذاته، وقبل ذلك يدرك أن تبرير الخطأ يعني ترويض النفس على الغرور، والأنانية، وانتصار الذات، والتضليل، والكذب، والانتقام، والغضب.

وقد تجد أحدهم يبرر خطأه بينه وبين نفسه وأمام الناس، وهذا نوع من البشر مثقل بالقيم ولكنه بحاجة إلى ثقة أكبر، وهناك من يعترف في داخل نفسه على أنّه أخطأ، ولكنه أمام الآخرين يحاول أن يبرر خطأه بدافع الخجل أو حفظ كرامته وسمعته، وهذا النوع يمكن أن يُصلِح خطأه ويتحاشاه ولا يقع فيه مرة أخرى، متناسياً أنّ كرامته الحقيقية تكمن في نقاوة حياته، وليست في مظهره أمام الناس.

ويسيء الكثير لأنفسهم حين يُغطون أخطاءهم بأعذار واهية، والتي تكون في حد ذاتها خطأً آخر قد يحط من قدر الإنسان أكثر من الذي يحاول أن يخفيه، ويصبح كما يقول المثل "عذرٌ أقبح من ذنب"، ولو بذل الفرد من الوقت والجهد في سبيل العمل ما يبذله في التبرير لكان منتجاً ومبدعاً ومخططاً ممتازاً، إلاّ أنّ البعض اعتاد -وللأسف- على استخدام هذه النزعة كضرورة مهمة يلجأ إليها وقت الأزمات؛ لتتحول عندئذ إلى ركن أساس في حياته الفكرية وفي تفسيره للأحداث من حوله، ومن ثم يكون مدافعاً -وبشكل دائم- عن سلوكياته الخاطئة دون أن يتقدم خطوة واحدة نحو الإبداع الحضاري، وذلك لأنّه تعود على اختلاق الأعذار وتبرير الأخطاء.

ما من شيء أجلّ وأعظم لشخص الإنسان من الاعتراف بالذنب والتقصير، وقد قالوا من اعترف بالذنب لا يحتاج إلى تأنيب، والاعتذار يزيد الإنسان احتراماً وهيبة ويمنحه مكانة اجتماعية بين الناس، والبعض يراه عيباً وأدى ذلك إلى تغييب ثقافة الاعتذار، والعيب الحقيقي في الاعتقاد بالعصمة من الخطأ -وإن لم يقرّ المرء بذلك-؛ فتجده دائماً يكابر ويراوغ ويصرّ على خطأه ملتمساً الأعذار ومبرراً أفعاله، وفضلاً عن أنّ ذلك الشخص يفتقر إلى ثقة بذاته هو يظلمها ويهينها ويذلها.
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-05-2014, 08:13 PM   #2
كبير مراقبى منتديات ايجيبت سات
 

افتراضي رد: من اعترف بالذنب لا يحتاج إلى تأنيب

ابو ساره 2012 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
"صباحي": باسم أخطأ لكنه اعترف واعتذر ابو رباب أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 0 03-21-2014 11:18 AM
ليس غريباً على من اعترف بالاحتلال أن يخطب في برلمانه! moklis الاخبار العربية والخليجية 1 11-29-2013 05:27 AM
غالياني وعد اللاعبين بمنحة مغرية للإطاحة بـ البارصا ibrahim20 الكرة الايطالية 2 10-23-2013 11:13 AM
ليفربول يقدم اعتذاراته عن تصرف سواريز واللاعب يشعر بالذنب ibrahim20 الكرة الإنجليزية 2 04-22-2013 08:16 PM
كلام يوزن بالذهب yasser منتدى الحوار العام 4 02-24-2013 12:40 AM


الساعة الآن 08:21 PM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123