Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-27-2015, 01:30 PM   #1
صديق المنتدى
 


افتراضي الكون وفطرته في الخضوع و الطاعة لله

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته


الكون وفطرته في الخضوع و الطاعة لله


ان جميع الكون بسمائه وارضه وافلاكه
وكواكبه ودوابه وشجره وبره وبحره
وملائكته وجنه وانسه كله خاضع لله مطيع لأمره الكوني
قال تعالى ( وله أسلم من في السموات والارض طوعا وكرها) ال عمران 83
وقال تعالى (بل له ما في السموات والارض كل له قانتون)البقرة 116
( ولله يسجد ما في السموات وما في الارض من دابه والملائكة وهم لا يستكبرون)النحل 49
( الم تر ان الله يسجد له من في السموات ومن في الارض والشمس والقمر والنجوم والجبال والشجر والدواب وكثير من الناس)الحج18
(ولله يسجد من في السموات والارض طوعا وكرها وظللهم بالغدو والأصال)الرعد 15

وكل هذه الكائنات والعوالم منقاده لله خاضعه لسلطانه تجري وفق ارادته وطوع أمره لا يستعصي عليه منها شيء تقوم بوظائفها وتؤدي نتائجها بنظام دقيق وتنزه خالقها عن النقص والعجز والعيب قال تعالى ( تسبح له السموات السبع والارض ومن فيهن وان من شيء الا يسبح بحمده ولكن لا تفقهون تسبيحهم)الاسراء 44

فهذه المخلوقات صامتها وناطقها وحيها وميتها كلها مطيعه لله منقاده لأمره الكوني وكلها تنزه الله عن النقائض والعيوب بلسان الحال ولسان المقال
فكلما تدبر العاقل هذه المخلوقات علم انها خلقت بالحق للحق وانها مسخرات ليس لها تدبير ولا استعصاء عن أمر مدبرها
فالجميع مقرون بالخالق بفطرتهم.

قال شيخ الاسلام ابن تيميه رحمه الله: (وهم خاضعون مستسلمون قانتون مضطرون من وجوه :
منها : علمهم بحاجتهم وضرورتهم اليه
ومنها : خضوعهم واستسلامهم لما يجري عليهم من اقداره ومشيئته
ومنها : دعاؤهم اياه عند الاضطرار
والمؤمن يخضع لأمر به طوعا وكذلك لما يقدره عليه من المصائب فانه يفعل عندها ما أمر به من الصبر وغيره
طوعا فهو مسلم لله طوعا خاضع له طوعا والكافر يخضع لأمر ربه الكوني
وسجود الكائنات المقصود به الخضوع وسجود كل شي بحسبه سجود يناسبه ويتضمن الخضوع للرب وتسبيح كل شي بحسبه حقيقة لا مجازا)

وقال شيخ الاسلام ابن تيميه رحمه الله على قوله تعالى ( افغير دين الله يبغون وله اسلم من في السموات والارض طوعا وكرها واليه يرجعون) ال عمران 83
قال: فذكر سبحانه اسلام الكائنات طوعا وكرها لان المخلوقات جميعها متعبده له التعبد التام سواء أقر المقر بذلك أو أنكره
وهم مدينون له مدبرون فهم مسلمون له طوعا وكرها وليس لاحد من المخلوقات خروج عما شاءه وقدره وقضاه ولا حول ولا قوه الا به وهو رب العالمين ومليكهم يصرفهم كيف يشاء وهو خالقهم كلهم وبارئهم ومصورهم وكل ما سواه فهو مربوب مصنوع مفطور فقير محتاج معبد مقهور وهو سبحانه الواحد القهار الخالق البارئ المصور).

وصل اللهم وبارك على سيدنا محمد
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
القواعد الحسان في أسرار الطاعة والاستعداد إلى رمضان abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 3 07-02-2013 10:15 PM
حقيقة الطاعة الزوجية kajol المنتدى الأسلامى العام 3 04-18-2013 08:23 PM
أين أهل المعاصي من بركات الطاعة محمد صفاء المنتدى الأسلامى العام 5 03-31-2013 12:38 PM
سوء المعصية وفضيلة الطاعة IMAM المنتدى الأسلامى العام 5 03-14-2013 04:41 PM
لذة الطاعة وحلاوة الإيمان .. الساهر المنتدى الأسلامى العام 6 03-01-2013 10:53 AM


الساعة الآن 10:55 PM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123