Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-02-2015, 01:06 PM   #1
صديق المنتدى
 


افتراضي ذكر الموت ...يأس ام أمل

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته



ذكر الموت ...يأس ام أمل



تنقبض الصدور من ذكر الموت، ويتأفأف الكثيرون من الحديث عنه، فهو يعني عند الغالبية العظمى من البشر النهاية.. لذا فلا يجلب إلى قلوبهم إلا اليأس، ويدفع إلى خيالهم الظلام والوحشة وفراق الملذات والأحباب.

ولكن هل ذكر الموت يدفع فعلًا إلى اليأس؟..

وكيف يكون ذلك والله تعالى الذي حذرنا من اليأس هو الذي ذكر الموت كثيرًا في كتابه العزيز؟

لماذا يذكرنا الله تعالى بالموت، وهو الذي خلق الحياة لنعمل فيها؟

ذلك أن ذكر الموت لا يعني لدى المؤمن بلقاء ربه اليأس، ولا يدفع به إلى التراخي والإحباط بل يدفعه إلى العمل والنجاح، ولكنه يصحح مساره، فالإكثار من ذكر الموت – كما هي الوصية النبوية "أكثروا من ذكر هادم اللذات"- يشحذ الهمة، ويقوي العزيمة على الخير، ويمنح القلب بوصلة لا يتيه بها عن الصراط المستقيم.


الموت لدى المؤمن


القبر ليس المثوى الأخير، وإنما هو أول منازل الآخرة، ليس الموت نهاية للوجود الإنساني، ذلك ظن الذين كفروا، ظن السوء بالله تعالى، فحاشاه سبحانه أن يخلق الخلق ويبدع في تنظيم الكون دون غاية،"سبحانك ما خلقت هذا باطلا"..

وإذا كان الشاعر قال:

يُنادى في صبيحة كل يوم------لدوا للموت وابنوا للخراب

فإنه لا يعرض الصورة الكاملة.. نعم كل من على هذه الدنيا وما عليها فان، فهي لا تستحق أن تطلب لذاتها، ولكن البناء والذرية والأعمال كلها ستحضر يوم القيامة ليجزي الله الذين أساءوا لما عملوا ويجزي الذين أحسنوا بالحسنى، قال تعالى: {وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِرًا} الكهف:49.

عندما يتذكر المؤمن الموت، فإنه يزيل عن وجدانه هذا الثقل المتراكم من الغفلة، ويعيد الأمور إلى نصابها، فلا تعود الحياة الدنيا في عينه عظيمة، بل يضعها في حجمها الحقيقي، أو بالأحرى توصيفها الصحيح "مزرعة الآخرة".. إنها دار ابتلاء.. ليس فرحها بدائم، ولا مصابها كذلك.. فلا يفقد صوابه أو تنهار أعصابه أمام إقبالها أو إدبارها.

الموت دافع للعمل والفاعلية


في أحد أهم كتب التنمية البشرية "العادات السبع للأشخاص الأكثر فاعلية"، جعل الكاتب "ستيفن كوفي" العادة الثانية هي :"ابدأ والغاية في ذهنك".. فيطلب من القاريء أن يتخيل لحظات موته، وكيف سيذكره الآخرون؟.. وكيف سيتكلمون عنه؟.. ويجعل من هذا التخيل انطلاقًا لتحديد وجهته، فالأعمال التي يريد أن يذكره الناس بها هي الأعمال الأهم والجديرة بأن يمنح لها عمره.

ويؤكد الكاتب على أن الأشخاص الفاعلون هم الذين يبدأون والغايات في أذهانهم، فهذا هو الذي يضمن بقائهم في الطريق الصحيح لتحقيق أهدافهم.

والمؤمن عندما يتذكر الموت فإنه لا يفكر في الناس بقدر ما يفكر في نفسه وما هو مقبل عليه من تحديد مصيره الأبدي.. فيستحضر كيف أن هذه الدنيا بضجيجها وترهاتها وأحداثها سريعة الانقضاء، ولن يبقى إلا العمل الصالح الذي أُريد به وجه الله.. فيصحح نيته، ويتزود من التقوى.

عندما يعيش الإنسان حياته والغاية في ذهنه، فإنه يعمل ويبني وينتج ويُخرج أفضل ما لديه من طاقات وأعمال، بينما نسيان الموت هو الذي يُسقط همته إلى أسفل سافلين.. فيجعل أفكاره وحدوده وطموحاته مرهونة بهذه الأرض، ومتعلقة بهموم الناس الضئيلة، يجعل غايته هي الملذات الحسية القريبة فقط.

إن ذكر الموت قد يحبط من ينحصر طموحه في حدود هذه السنوات القليلة الخاطفة من العمر القصير، ولكنه يفتح أمام المؤمن آفاقا للأمل الحقيقي.



تصحيح الإدراك


ذكر الموت يصحح إدراك الإنسان، فيعلم أن حياته الدنيا كساعة من نهار، وأن الخاسر من عمل لها ونسي التزود منها للحياة الحقيقية.. قال تعالى: {وَإِنَّ الدَّارَ الْآخِرَةَ لَهِيَ الْحَيَوَانُ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ}.العنكبوت: 64.

ذكر الموت يحمي الإنسان مما حذر الله منه في قوله تعالى: {إنَّ الَّذِينَ لاَ يَرْجُونَ لِقَاءنَا وَرَضُواْ بِالْحَياةِ الدُّنْيَا وَاطْمَأَنُّواْ بِهَا وَالَّذِينَ هُمْ عَنْ آيَاتِنَا غَافِلُونَ* أُوْلَـئِكَ مَأْوَاهُمُ النُّارُ بِمَا كَانُواْ يَكْسِبُونَ}. يونس: 8،7.

إن ذكر الموت يجعل المؤمن قويًا شجاعًا، لا يستصغر نفسه ويتمحور حول الأفكار والأعمال والمشكلات التافهة، ولا يعامل من حوله بمنطق أرضي مبني على الطمع والاستغلال، وإنما يُقدم لحياته في كل لحظة، فلا تستخفه الأفراح، ولا ييأس أمام المحن والصعاب.. فهو يعلم أن الموت لهذه الدنيا بحلوها ومرها نهاية.



IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-02-2015, 02:14 PM   #2
كبير مراقبى منتديات ايجيبت سات
 

افتراضي رد: ذكر الموت ...يأس ام أمل

شكرااا للمتابعة
ابو ساره 2012 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الموت والحياة IMAM المنتدى الأسلامى العام 1 12-31-2014 10:01 AM
طرق الموت بـ"البحر الأحمر": إهمال وتقاعس المسؤولين يسبب الموت للعشرات ابو رباب أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 1 05-03-2014 01:20 PM
ذكر الموت الساهر المنتدى الأسلامى العام 1 04-17-2014 07:36 PM
(كل نفس ذائِقة الموت ) abood المنتدى الأسلامى العام 3 09-07-2013 09:30 PM
الموت حق abood المنتدى الأسلامى العام 3 08-02-2013 10:21 AM


الساعة الآن 01:22 PM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123