Loading...


العودة   ايجيبت سات > :: .. °° المنتــــــدى الأســــــلامى العـــــــام°° .. :: > المنتدى الأسلامى العام


المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-17-2015, 12:03 PM   #1
صديق المنتدى
 


افتراضي البلاغة في القرأن (1) : الحروف الأبجدية و سر و سحر البلاغة

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته



البلاغة في القرأن (1) : الحروف الأبجدية و سر و سحر البلاغة



الحروف الأبجدية تتكون من ثمانية وعشرين حرف

تجتمع في هذه الآية

قال تعالى((مُحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً سِيمَاهُمْ فِي وَجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً))[الفتح آية: (29)]

بهذه الحروف نستطيع أن نشكل بها صنفين من الكلام والمقال
إما أن يكون حسن وإما أن يكون عكس ذلك فالخيار لنا ونحن من نقرر ذلك
فالحروف الأبجدية هيا كما هيا لا تتغير في الصنفين بل يتغير معنى الكلام أو المقال حسب استخدام تلك الحروف من قبل الكاتب

إذاً نستنتج مما سبق أن عقلية الكاتب وفكرة هيا الصورة التوضيحية لتلك الحروف
والمثال على ذلك لنعتبر أن أحد منا يحب التقاط الصور الفوتوغرافية فإذا كان هذا الشخص يلتقط صور حسنة وجميلة فهذا يدل على أنه حسين الطبع وصاحب ذوق رفيع ويتميز بذهن صافي وإذا كان يلتقط صور مخيفة وبذيئة وغير لائقة فهذا يدل على طبعة البذيء وذوقه السيئ وعقليته الضعيفة والمحدودة المنحصرة في دائرة الفساد

من هذا المثال ننطلق نحو الحرف والمعنى والفكر

نجد أنه في المرتبة الأولي : الحرف :

ثم يأتي في المرتبة الثانية : المعني :

ثم يأتي في المرتبة الثالثة والنهائية: الفكر :

الحرف + المعنى = الفكر

هذا هو الناتج الطبيعي لمعادلة المقال والكتابة والكلام

نأتي للبلاغة وسر البراعة

مما لا شك فيه أنه لم يخلق أحد على وجه الأرض وهو عالم أو متعلم وعلوم اللغة العربية متشعبة ولها أبواب عديدة وبحور عميقة لا قرار لها .
ولكن لا ضرر أن نأخذ من هذه الأبواب مفاتيحها ونرتوي قطرات معدودة من بحورها فتكون لنا عونان على طرح المقال والكتابة مع الكلام ..
والبلاغة ليست أن يطول المقال أو الزيادة في الكلام
بل البلاغة فن اللغة وهذا الفن ليس بمحصور على مؤلف ولا على كاتب بل باب مفتوح لكل صاحب لفظ ولسان وأجمل وأعظم البلاغة والفظ الحسن نجدها في القرآن الكريم وهي أعلا مراتب البلاغة وسر النجاح للبلغاء ..

فقد ذكر الثعلبي في كتابة ( أساس البلاغة )

(فيما نَطَقَ بِهِ القرآنُ منْ ذلكَ وجاءَ تفسيرُهُ عنْ ثِقاتِ الأئمةِ)

وهذا جزء موجز لما كتبة الثعلبي

كلُّ ما عَلاك فأظلَّك فهو سماء كلُّ أرض مُسْتَوِيَةٍ فهي صَعيد كلُّ حاجِزِ بَينَ
الشَيْئينِ فَهو مَوْبِق كل بِناءَ مُرَبَّع فهوَ كَعْبَة كلُّ بِنَاءٍ عال فهوَ صَرْحٌ كلُ شيءٍ
دَبَّ على وَجْهِ الأرْضِ فهو دَابَّةٌ كلُّ ما غَابَ عن العُيونِ وكانَ مُحصَّلا في
القُلوبِ فهو غَيْب كلُّ ما يُسْتحيا من كَشْفِهِ منْ أعضاءِ الإِنسانِ فهوَ عَوْرة كلُّ
ما أمْتِيرَ عليهِ منَ الإِبلِ والخيلِ والحميرِ فهو عِير كلُّ ما يُستعارُ من قَدُومٍ أو
شَفْرَةٍ أو قِدْرٍ أو قَصْعَةٍ فهو مَاعُون كلُّ حرام قَبيحِ الذِّكرِ يلزَمُ منه الْعارُ كثَمنِ
الكلبِ والخِنزيرِ والخمرِ فهوَ سُحْت كلُّ شيءٍ منْ مَتَاعِ الدُّنْيا فهو عَرَض كلُّ
أمْرٍ لا يكون مُوَافِقاً للحقِّ فهو فاحِشة كلُّ شيءٍ تَصيرُ عاقِبتُهُ إلى الهلاكِ فهو
تَهْلُكة كلُّ ما هَيَجتَ بهِ النارَ إذا أوقَدْتَها فهو حَصَب كلُّ نازِلةٍ شَديدةٍ بالإِنسانِ
فهي قارِعَة كلُّ ما كانَ على ساقٍ من نَباتِ الأرْضِ فهو شَجَرٌ كلُّ شيءٍ من
النَّخلِ سِوَى العَجْوَةِ فهو اللَينُ واحدتُه لِينَة كلُّ بُسْتانٍ عليه حائطٌ فهو حَديقة
والجمع حَدَائق كلُ ما يَصِيدُ من السِّبَاعِ والطَّيرِ فهو جَارِح ، والجمعُ جَوَارِحُ.
الفصل الثاني (في ذِكْر ضُرُوبٍ مِنَ الحَيَوان) (عن اللَّيث عنِ الخليلِ وعنِ
أبي سعيدٍ الضرير وإبنِ السَّكِيتِ وابنِ الأعرابي وغيرِهم مِنَ الأئمّةِ) كلُّ دابَّةٍ
في جَوْفِها رُوح فهي نَسَمَة كُلُّ كرِيمَةٍ منَ النساءِ والإبلِ والخَيْل وَغَيْرِها فهي
عَقِيلة كلُّ دابةٍ اسْتُعْمِلَتْ مِنَ إبل وبقرٍ وحَميرٍ ورَقِيقٍ فهيَ نَخَّة ولا صدَقَةَ فِيها
كلُّ امرأةٍ طَرُوقَةُ بَعْلِها وكلُّ نَاقةٍ طَرُوقَةُ فَحْلِها كُلُّ أخْلاطٍ مِنَ الناس فَهم
أوْزَاع وأعناق كلُّ ما لَه ناب ويَعْدُو على النّاسِ والدَّوابِّ فَيفْتَرِسُها فهو سَبع
كلُّ طائرٍ ليسَ منَ الجوارحِ يُصادُ فهو بُغَاث كلُّ ما لاَ يَصيدُ من الطيرِ
كالخُطّافِ والخُفّاش فهو رُهَام كلُّ طائرٍ له طَوْق فهو حَمَامٌ كلُّ ما أشْبَهَ رَأسهُ
رُؤُوس الحَيَّاتِ والحَرَابِي وسَوَامَّ أبْرصَ ونحوِها فهو حَنَش.

أخواني


هذه قطرة من بحور علوم اللغة والبلاغة وهناك اجل وأعظم
من فن وأسرار البلاغة التي لا حصر لها وأجملها بلاغة رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم .

فقد ذكر الذاكرون وألف المؤلفون من بلغاء العصر مجلدات عديدة منها :

1 ـ يتيمة الدهر
2ـ لطائف المعارف
3ـ فقة اللغة
4ـ الإعجاز والإيجاز
5ـ خاص الخاص
6 ـ مكارم الأخلاق
7 ـ برد الأكباد في الأعداد وهي مجموعة أخبار النبي عليه أفضل الصلاة والسلام
8ـ أحاسن كلام النبي والصحابة والتابعين وملوك الجاهلية والإسلام والوزراء والكتاب والبلغاء والحكماء
9 ـ المبهج
10 ـ يواقيت المواقيت

هذه عشرة كتب وهناك المزيد والمزيد

أخي الكريم


كم هو جميل أن تكون ذا قلماً باهر تجذب القراء بلفظك
الساحر وتنثر الحروف بقلمك على الورق كنثر الورد
وتنظم الألفاظ كنظم العقد وتعطرها برق المعاني حتى تصبح تلك الحروف وكأنها عروس في فنها فريدة وفي سحر جمالها وحيدة

هذا إيجاز مختصر ومبسط لمن يرغب بالتزود في هذا الباب
وأتمنى أن يكون ما تقدم مفيد للجميع إن شاء الله
وتذكر أخي أن مهما تعلمنا فنحن مازلنا في بداية الطريق .


والله اعلم
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-17-2015, 08:00 PM   #2
الادارة
 
الصورة الرمزية ابو رباب
 

افتراضي رد: البلاغة في القرأن (1) : الحروف الأبجدية و سر و سحر البلاغة

التوقيع:



ابو رباب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-19-2015, 05:25 AM   #3
كبير مراقبى منتديات ايجيبت سات
 

افتراضي رد: البلاغة في القرأن (1) : الحروف الأبجدية و سر و سحر البلاغة

جزاك الله خيرا
ابو ساره 2012 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
البلاغة في القرأن : تأملات بلاغية في اللام في آية الصبر IMAM المنتدى الأسلامى العام 2 03-17-2015 07:58 PM
البلاغة العمرية abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 2 05-16-2014 04:20 PM
أسلوب الالتفات في البلاغة القرآنية abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 3 01-17-2014 09:21 PM
البلاغة العمرية abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 2 08-13-2013 09:03 AM
نور على نور والأعجاز البلاغة IMAM الاعجاز العلمى فى القرآن الكريم 7 05-21-2013 05:20 AM


الساعة الآن 12:13 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123