Loading...


العودة   ايجيبت سات > :: .. °° المنتــــــدى الأســــــلامى العـــــــام°° .. :: > المنتدى الأسلامى العام


المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-17-2013, 10:57 AM   #1
كبير مراقبى منتديات ايجيبت سات
 


افتراضي الرجولة في الاسلام على ضوء القرآن والسنة == الجزء الثانى




هذه صفات الرجل المؤمن عند الله عزوجل, يكون أحدهم شديد على الكفار رحيم بالأخيار, عبوسا في وجه الكافر , بشوشا في وجه المؤمن, تماما كما في قوله صلى الله عليه وسلم: المؤمن للمؤمن كالبنيان المرصوص يشدّ بعضه بعضا.. وكقوله عليه الصلاة والسلام: المؤمن القوي خير من المؤمن الضعيف وفي كل خير.


فأين نحن من هذه الصفات الجليلة التي ذكرها القرآن الكريم وثنى عليها نبينا صلوات ربي وسلامه عليه؟

سؤال يترك في الحلق غصّة, ويحتاج لاعادة نظر في كيفية تعاملنا مع من نرفع اليه أكف الضراعة كي ينصرنا على عدونا ويثبت أقدامنا, وقبل رفع أكف الضراعة لا بد أن يكون هناك مبدأ نعتمد عليه كي يرفع الدعاء, وليس هناك بعد الصلاة من مبدأ ينقلنا الى عالم الملكوت الأعلى بروح الايمان الذي مفروضا أن يغلف قلوبنا , علما بأنّ الصلاة هي الركن الأول في الاسلام بعد النطق بالشهادتين,

وهي عمود الدين وعموده, وهي التي تعتمد لنا أعمالنا الصالحة, لأنها كحجر الأساس للبيت, ان صلح أساس البيت كتب له الاستمرارية والصلاحية للسكنى , والا فسيكون على جرف هار يهوي بأصحابه تحت أقل هزة بتعرض لها, وهكذا هي الصلاة, ان صلحت صلح العمل كله, وان فسدت فسد العمل كله, وهي أول ما نسأل عنها يوم القيامة, والقبر أولى منازل الآخرة, والقبر اما روضة من رياض الجنة أو حفرة من حفر النار ولا خيار ثالث بينهما,

الرجولة في ميزان الاسلام

انك لغلام معلم؟ بضم الميم وفتح الللام مع التشديد وسكون الميم

سنتناول هنا نموذجا من نماذج الرجولة, وهو علم من أعلام الاسلام انه عبد الله بن مسعود رضي الله عنه, راوي معظم أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم وهو سادس من أسلم من الرجال, وابن مسعود هذا في عالم اليوم لا ينظر اليه على أنه ينتمي الى عالم الرجال, لماذا؟ لأنه كان رجلا فقيرا معدما, حجمه حجم االعصفور, الجالس أمامه يكاد يساويه طولا وهو واقف, ومع كل ذلك كان رجلا مفعما بالرجولة, وهو في ميزان الله
تبارك وتعالى,
وفي ميزان النبي صلى الله عليه وسلم له شأن عظيم, اذ ساقه وحدها في ميزان الله عزوجل يوم القيامة أثقل من جبل أحد, لماذا؟ لأنه علم من أعلام الاسلام المعدودين على الأصابع , اصغوا اليه بآذان القلوب وهو يحدثنا عن نفسه فيقول رضي الله عنه:
: والله لا توجد آية في كتاب الله تعالى الا وأعلم أين ومتى ولم نزلت... كنت غلاما يا فعا أرعى غنما لعقبة بن أبي معيط, جاء النبي صلى الله عليه وسلم ومعه أبو بكر رضي الله عنه, فقالا: هل عندك من لبن تسقينا؟ فقلت: اني مؤتمن ولست ساقيكما. فقال النبي صلى الله عليه وسلم
: هل عندك من شاة حائل لم ينز عليها الفحل؟ قلت: نعم, فأتيتهما بها فاعتلفها النبي صلى الله عليه وسلم , ومسح الضرع, ثم أتاه أبو بكر رضي الله عنه بصخرة منقعرة فاحتلب منها, فشرب أبو بكر رضي الله عنه ثم شربت أنا, ثم قال النبي صلى الله عليه وسلم للضرع اقلصي فقلص. فقلت للنبي صلى الله عليه وسلم: علمني من هذا القول, فقال لي عليه الصلاة والسلام: انك غلام معلم.

لم يكن ابن مسعود رضي الله عنه يومها يعلم أنه سيكون احدى معجزات هذا الكون, وهو ذلك الغلام الفقير الضعيف والأجير المعدم الذي يرعى غنم غيره, لم يكن يعلم أنه سيأتي عليه يوما ويكون له فيه شأنا عظيما ويتحدى كبراء قريش وقاهرا جبروت سادتها.

انك لغلام معلم, جملة نطق بها الفم الشريف فم رسول الله صلى الله عليه وسلم قلبت كيان ابن مسعود كله رأسا على عقب, , جعلته يؤمن بقدرات هذا الرجل القرشي الكريم الذي رآه احدى المعجزات في شاة يافعة عذراء جعلها تدر الحليب وهي لم تلتقي مع ذكر من قبل, وقال رضي الله عنه في نفسه: لا بد أنّ هناك قوة خفية يعتمد عليها هذا الرجل,( صلى الله عليه وسلم) جعلت الحجر ينطق, ومن يومها بدأ يتتبع أخباره صلى الله عليه وسلم حتى اهتدى لنور الله تبارك وتعالى.

وهذه صورة أخرى مصغرة من صور الرجال الذين ذكرهم الله تبارك وتعالى في محكم تنزيله الكريم: رجال لا تلهيهم تجارة ولا بيع عن ذكر الله واقام الصلاة وايتاء الزكاة..

وما نلاحظ أن كلمة رجل أو رجال دائما في القرآن الكريم تأتي مقرونة بعبادة ما, وليت مقرونة على الاطلاق لا بحسب ولا بنسب ولا بشنبات مفتولة, ولا بملايين بالبنك ,لأنّ هذه الأمور كلها لا تساوي عند الله جناح بعوضة, ولو كانت الدنيا كلها تساوي عند الله جناح بعوضة ما ترك على ظهرها من دابة, .

الرجل هو الرجل .. الرجل أينما وضعته وكيفما برمته يأتي واقفا... والرجل في الاسلام هو رجل المواقف.وليس رجل المسلسلات والأفلام, .. هو رجل الوفاء بالعهد... رجل المحافظ على الأمانة.. الرجل بصدقه بلسانه بهديثه بوعده بأمانته والصلاة رأس الأمانة.. وها نحن نتعامل مع ربّ كريم يصف عباده المؤمنين بالرجولة من خلال اعمارهم لبيوته سبحانه وتعالى.

.ألا وهي المساجد والتي لم تبنى الا لتكون دور عبادة كما في قوله تعالى: وأنّ المساجد لله فلا تدعو مع الله أحدا. وقوله عزوجل: انما يعمر مساجد الله من آمن بالله واليوم الآخر وأقام الصلاة وآتى الزكاة ولم يخش الا الله , فعسى أولئك أن يكونوا من المهتدين...

وهذه شهادة عظيمة من الله تعالى بالايمان الكامل والهدى التام لكل من يرتاد بيوت الله عزوجل, من عباده المخاصين الصادقين المؤمنين بالله ربا وبالاسلام دينا وبمحمد رسول الله صلى الله عليه وسلم نبيا ورسولا, ولم يذكر أبدا عن النبي الكريم صلى الله عليه وسلم أنه قد صلى صلاة واحدة في بيته دون الجماعة , ,
حتى على مستوى الصحابة رضوان الله تعالى عليهم لم يذكر أن تخلفوا عن تكبيرة الاحرام خلف رسول الله صلى الله عليه وسلم, ولشدة اقتداءهم به عليه الصلاة والسلام فقد نزل فيهم قرآنا يتلى الى يوم القيامة, يمدحهم الله عزوجل من فوق سبع سموات

بقوله في سورة النور 36: في بيوت أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه, يسبح له فيها بالغدو والآصال* رجال لا تلهيهيم تجارة ولا بيع عن ذكر واقام الصلاة وايتاء الزكاة.... حتى أنّ الرجل الذي كان يتخلف عن صلاة جماعة واحدة كانوا يقولون له في الصلاة القادمة: عظم الله أجركم.. لماذا؟ لأنهم كانوا يعتبرون المصيبة ليست بفقد عزيز أو ولد

, لأنّ هذا من قدر الله و كل نفس ذائقة الموت, وانما المصيبة هي بضياع الدين, والصلاة سنام أركان هذا الدين, من أقامها أقام الدين ومن هدمها هدم الدين, لذا كان ابن عمر رضي الله عنهما يقول: كنا نظنّ بالذي يتخلف
عن صلاة واحدة في الجماعة أنه قد نافق..
ابو ساره 2012 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-17-2013, 11:34 AM   #2
صديق المنتدى
 

افتراضي


جزاك الله خيرا اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-17-2013, 11:36 AM   #3
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي

abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-17-2013, 01:31 PM   #4
كبير مراقبى منتديات ايجيبت سات
 

افتراضي

شــــــــــكرا لكم على مروركم
ابو ساره 2012 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-17-2013, 02:40 PM   #5
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية ابو محمود
 

افتراضي

بارك الله فيك وجعله في موازين حسناتك
ابو محمود غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-17-2013, 07:31 PM   #6
كبير مراقبى منتديات ايجيبت سات
 

افتراضي

شـــــــــكرا لكم على المرور
ابو ساره 2012 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
زاد الطالب في أصول الفقة (الجزء الاول +الجزء الثاني) abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 1 12-16-2013 03:37 PM
ما هي الرجولة في الاسلام ؟ ماهي مواصفاتها ؟ وماهي شروطها؟ ابو محمود المنتدى الأسلامى العام 4 09-29-2013 09:38 AM
من كنوز القرآن الكريم "قصة يوسف، وقفات - وفوائد - لطائف" (الجزء الثاني) abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 1 09-05-2013 10:37 AM
قصص القرآن للأستاذ عمرو خالد - الجزء الثاني الساهر الصوتيات والمرئيات الأسلامية 2 07-22-2013 01:51 PM
الرجولة في الاسلام على ضوء القرآن والسنة ابو ساره 2012 المنتدى الأسلامى العام 7 04-19-2013 07:30 AM


الساعة الآن 02:39 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123