Loading...


العودة   ايجيبت سات > :: .. °° المنتــــــدى الأســــــلامى العـــــــام°° .. :: > المنتدى الأسلامى العام


المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-18-2013, 03:41 PM   #1
صديق ايجيبت سات
 
الصورة الرمزية يوسف سيف
 


افتراضي لَمَّا فَرَغَ سُلَيْمَانُ بْنُ دَاوُدَ مِنْ بِنَاءِ بَيْتِ الْمَقْدِسِ

بسم الله الرحمن الرحيم .

عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو رضي الله عنهما، عَنْ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ: «لَمَّا فَرَغَ سُلَيْمَانُ بْنُ دَاوُدَ مِنْ بِنَاءِ بَيْتِ الْمَقْدِسِ سَأَلَ اللَّهَ ثَلَاثًا: حُكْمًا يُصَادِفُ حُكْمَهُ، وَمُلْكًا لَا يَنْبَغِي لَأَحَدٍ مِنْ بَعْدِهِ، وَأَلَّا يَأْتِيَ هَذَا الْمَسْجِدَ أَحَدٌ لَا يُرِيدُ إِلَّا الصَّلَاةَ فِيهِ إِلَّا خَرَجَ مِنْ ذُنُوبِهِ كَيَوْمِ وَلَدَتْهُ أُمُّهُ. أَمَّا اثْنَتَانِ فَقَدْ أُعْطِيَهُمَا، وَأَرْجُو أَنْ يَكُونَ قَدْ أُعْطِيَ الثَّالِثَةَ» رواه ابن ماجة.

أول ما يستفاد من هذا الحديث المبارك أنَّ باني المسجد الأقصى سليمانُ عليه السلام، لكن جنح المحققون من أهل العلم إلى أن إبراهيم عليه السلام هو أول من بناه، ثم بناه سليمان بناءً أعظمَ من البناء الأول. فالمسجد الحرام أولُ مسجد بُني، قال تعالى: }إن أول بيت وضع للناس للذي ببكة مباركاً وهدىً للعالمين{. وقد كان بناؤه على يد إبراهيم وإسماعيل عليهما السلام، قال تعالى: }وإذ يرفع إبراهيم القواعد من البيت وإسماعيل{. وبعده بُني المسجد الأقصى، فقد سأل أبو ذر رضي الله عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: أَيُّ مَسْجِدٍ وُضِعَ فِي الْأَرْضِ أَوَّلَ؟ قَالَ: «الْمَسْجِدُ الْحَرَامُ». قَالَ: قُلْتُ: ثُمَّ أَيٌّ؟ قَالَ: «الْمَسْجِدُ الْأَقْصَى». قُلْتُ: كَمْ كَانَ بَيْنَهُمَا؟ قَالَ: «أَرْبَعُونَ سَنَةً» أخرجه الشيخان.

وهذا عهد إبراهيم عليه السلام، قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله (الفتاوى 27/351): "فالمسجد الأقصى كان في عهد إبراهيم عليه السلام, لكن سليمان عليه السلام بناه بناءً عظيمًا, فكل من المساجد الثلاث بناه نبي كريم ليصلي فيه هو والناس".

الدعوة الأولى: السداد في الحكم

فمعنى «حكما يوافق حكمه»، أي: يوافق حكم الله ولا يعارضه، سأل سداداً وتوفيقاً في القول، وقد أكرمه الله تعالى بذلك، قال سبحانه: }وَدَاوُدَ وَسُلَيْمَانَ إِذْ يَحْكُمَانِ فِي الْحَرْثِ إِذْ نَفَشَتْ فِيهِ غَنَمُ الْقَوْمِ وَكُنَّا لِحُكْمِهِمْ شَاهِدِينَ * فَفَهَّمْنَاهَا سُلَيْمَانَ وَكُلا آتَيْنَا حُكْمًا وَعِلْمًا وَسَخَّرْنَا مَعَ دَاوُدَ الْجِبَالَ يُسَبِّحْنَ وَالطَّيْرَ وَكُنَّا فَاعِلِينَ{.

قال السعدي رحمه الله (التفسير ص 78): "واذكر هذين النبيين الكريمين داود وسليمان، مثنيا مبجلا، إذ آتاهما الله العلم الواسع والحكم بين العباد، بدليل قوله: }إِذْ يَحْكُمَانِ فِي الْحَرْثِ إِذْ نَفَشَتْ فِيهِ غَنَمُ الْقَوْمِ{"

فقوله تعالى: }وكلاً{، أي: داود وسليمان عليهما السلام }آتينا حكماً وعلماً{، أي: بوجوه الاجتهاد وطرق الأحكام، قال الحسن البصري رحمه الله: "لولا هذه الآية لرأيت أنّ الحكام قد هلكوا، ولكن الله حمد هذا بصوابه، وأثنى على هذا باجتهاده".

الدعوة الثانية: الملك العظيم

قال تعالى: }وَلَقَدْ فَتَنَّا سُلَيْمَانَ وَأَلْقَيْنَا عَلَى كُرْسِيِّهِ جَسَدًا ثُمَّ أَنَابَ * قَالَ رَبِّ اغْفِرْ لِي وَهَبْ لِي مُلْكًا لا يَنْبَغِي لأحَدٍ مِنْ بَعْدِي إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ* فَسَخَّرْنَا لَهُ الرِّيحَ تَجْرِي بِأَمْرِهِ رُخَاءً حَيْثُ أَصَاب* وَالشَّيَاطِينَ كُلَّ بَنَّاءٍ وَغَوَّاصٍ* وَآَخَرِينَ مُقَرَّنِينَ فِي الْأَصْفَادِ* هَذَا عَطَاؤُنَا فَامْنُنْ أَوْ أَمْسِكْ بِغَيْرِ حِسَابٍ{.

قوله: } وَلَقَدْ فَتَنَّا سُلَيْمَانَ وَأَلْقَيْنَا عَلَى كُرْسِيِّهِ جَسَدًا ثُمَّ أَنَابَ{، أي: ولقد ابتلينا سليمان وألقينا على كرسيه شق وَلَد، وُلِد له حين أقسم ليطوفنَّ على نسائه، وكلهن تأتي بفارس يجاهد في سبيل الله، ولم يقل: إن شاء الله، فطاف عليهن جميعًا، فلم تحمل منهن إلا امرأة واحدة جاءت بشق ولد، }قَالَ رَبِّ اغْفِرْ لِي وَهَبْ لِي مُلْكًا لا يَنْبَغِي لأحَدٍ مِنْ بَعْدِي إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ{ رجع سليمان إلى ربه وتاب، قال: رب اغفر لي ذنبي، وأعطني ملكًا عظيمًا خاصًا لا يكون مثلُه لأحد من البشر بعدي، إنك- سبحانك- كثير الجود والعطاء. }فَسَخَّرْنَا لَهُ الرِّيحَ تَجْرِي بِأَمْرِهِ رُخَاءً حَيْثُ أَصَابَ{: فاستجبنا له، وذللنا الريح تجري بأمره طيِّعة مع قوتها وشدتها حيث أراد. }والشياطين كلَّ بناء وغواص{: وسخَّرنا له الشياطين يستعملهم في أعماله: فمنهم البناؤون والغوَّاصون في البحار. }وَآخَرِينَ مُقَرَّنِينَ فِي الأَصْفَادِ{: وآخرون وهم مردة الشياطين، موثوقون في الأغلال. }هَذَا عَطَاؤُنَا فَامْنُنْ أَوْ أَمْسِكْ بِغَيْرِ حِسَابٍ{: هذا المُلْك العظيم والتسخير الخاص عطاؤنا لك يا سليمان، فأعط مَن شئت وامنع مَن شئت، لا حساب عليك" ا.هـ من التفسير الميسر.

هاتان الدعوتان حققهما الله تعالى لسليمان عليه السلام، قال النبي صلى الله عليه وسلم: «أَمَّا اثْنَتَانِ فَقَدْ أُعْطِيَهُمَا، وَأَرْجُو أَنْ يَكُونَ قَدْ أُعْطِيَ الثَّالِثَةَ».

الدعوة الثالثة: ألا يَأْتِيَ المسجد الأقصى أحد لَا يُرِيدُ إِلَّا الصَّلَاةَ فِيهِ إِلَّا خَرَجَ مِنْ ذُنُوبِهِ كَيَوْمِ وَلَدَتْهُ أُمُّهُ

وقد كان بعض الصحابة إذا دخل الأقصى لم يشرب الماء فيه؛ مبالغة في تمحيص نية الصلاة، فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «لا يريد إلا الصلاة فيه».

وهذا يدل على فضل المسجد الأقصى.

ومن فضائله:

أنه مسجد مبارك، وأن أرضه مباركة، قال تعالى:}سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ{.

وبركة الشام والأقصى تتضح من أمور:

وفرة الماء، وكثرة الثمار والزروع، وخصوبة الأرض، وكونها مهاجرَ الأنبياء، ومسرى رسولنا صلى الله عليه وسلم، وأرضَ الرباط والجهاد.

ومن فضائل الأقصى: أنه القبلة الأولى التي كان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي إليها. قال تعالى: } وما جعلنا القبلة التي كنت عليها إلا لنعلم من يتبع الرسول ممن ينقلب على عقبيه{.

ومنها: أن الله توعد بالعذاب من صد الناس عنه، فإن هذه الآية: }ومن أظلمُ ممّن منع مساجد الله أن يذكر فيها اسمه وسعى في خرابها أولئك ما كان لهم أن يدخلوها إلاّ خائفين{ نزلت في بختنصر([1]) الذي خرَّب بيت المقدس وبقي مخربا إلى زمان عمر رضي الله عنه ، وتبقى الآية عامة لتتناول بوعيدها كل من صد عن بيوت الله ومنع فيها ذكر الله.

ومن فضائله: أنه من المساجد التي يشرع شد الرحال إليها، قال صلى الله عليه وسلم: «لا تُشَدُّ الرحال إلاّ إلى ثلاثة مساجد؛ مسجدي هذا, والمسجد الحرام, والمسجد الأقصى» رواه الشيخان، وسيأتي الحديث عن ذلك في ثلاثية أخرى بإذن الله.

ومنها: أن الصلاة فيه مضاعفة. فعن أبي ذر رضي الله عنه قال: تذاكرنا ونحن عند رسول الله صلى الله عليه وسلم أيهما أفضل: أمسجد رسول الله أم بيت المقدس؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «صلاةٌ في مسجدي أفضل من أربع صلواتٍ فيه، ولنعم المصلى هو، وليوشكن أن يكون للرجل مثلُ شَطَنِ فرسه من الأرض حيث يرى منه بيتَ المقدس خيرٌ له من الدنيا جميعا» رواه الحاكم.

والصلاة في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم بألف صلاة، وهذا يدل على أن الصلاة في الأقصى بمائتين وخمسين صلاة.

وأما حديث «صلاة في المسجد الحرام بمائة ألف صلاة، وصلاة في مسجدي بألف صلاة، وفي بيت المقدس بخَمْسِمائة صلاة» فضعيف لا يصح.

ومن فضائله: أن دولة الإسلام في آخر الزمان تكون عنده، لحديث أَبِي الدَّرْدَاءِ رضي الله عنه قَالَ: قال رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: «بَيْنَا أَنَا نَائِمٌ إِذْ رَأَيْتُ عَمُودَ الْكِتَابِ احْتُمِلَ مِنْ تَحْتِ رَأْسِي، فَظَنَنْتُ أَنَّهُ مَذْهُوبٌ بِه،ِ فَأَتْبَعْتُهُ بَصَرِي، فَعُمِدَ بِهِ إِلَى الشَّامِ، أَلَا وَإِنَّ الْإِيمَانَ حِينَ تَقَعُ الْفِتَنُ بِالشَّامِ» رواه أحمد.

وعمود الكتاب: دولة الإسلام كما قال أهل العلم.

ومن فضائله: أن أهله يثبتون عند الفتن، فهم أهل الرباط والجهاد.

فعَنْ أَبِي أُمَامَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: «لَا تَزَالُ طَائِفَةٌ مِنْ أُمَّتِي عَلَى الْحَقِّ ظَاهِرِينَ، لَعَدُوِّهِمْ قَاهِرِينَ، لَا يَضُرُّهُمْ مَنْ خَالَفَهُمْ إِلَّا مَا أَصَابَهُمْ مِنْ لَأْوَاءَ، حَتَّى يَأْتِيَهُمْ أَمْرُ الله وَهُمْ كَذَلِكَ». قَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ وَأَيْنَ هُمْ؟ قَالَ: «بِبَيْتِ الْمَقْدِسِ، وَأَكْنَافِ بَيْتِ الْمَقْدِسِ».
يوسف سيف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-18-2013, 04:05 PM   #2
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي

abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-18-2013, 08:29 PM   #3
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي

اثابــكِ الله علــى ما خطتــه انامـــلك
ادعــوا الله ان يحــرم عنـك النــار
حـرها وسمــومها وعذابـــها
انه جــواد كــريم
ويجعــل هذا الموضــوع في مــوازين حسنـــاتكِ

ولا يحرمنــا جديـــدكِ المفيــد
منتديات إيجيبت سات
الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-18-2013, 09:11 PM   #4
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية ابو محمود
 

افتراضي

مشكور بارك الله فيك
ابو محمود غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-18-2013, 11:00 PM   #5
صديق ايجيبت سات
 
الصورة الرمزية ابوعلي
 

افتراضي

كل الاحترام والتقدير لك أخي الفاضل على هذا الموضوع الرائع وبارك الله فيك
ابوعلي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-19-2013, 12:27 AM   #6
صديق المنتدى
 

افتراضي

جزاك الله خيرا اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
ابو مهند غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-19-2013, 12:06 PM   #7
صديق المنتدى
 

افتراضي



بارك الله فيك اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تفسير قوله تعالى : ( أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنْقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا ) IMAM المنتدى الأسلامى العام 1 09-06-2014 12:09 PM
عَرُوُساً تَبْكِي تَحْتَ المَطَرْ. شادي1980 الأدب والشعر العربى 1 05-19-2014 04:12 PM
قوله تعالى: (وَوَهَبْنَا لِدَاوُودَ سُلَيْمَانَ نِعْمَ الْعَبْدُ إِنَّهُ أَوَّابٌ) يوسف سيف الاعجاز العلمى فى القرآن الكريم 7 07-16-2013 01:02 AM
سيـــــــNEWcamdـــــــرفر مستحيل انك راح تغمض عينك لكل باقات العالم17/4/2013 bakar قسم السيرفرات النيوكامد المجانية 2 04-17-2013 02:36 PM
لَمْ يَكْذِبْ إِبْرَاهِيمُ عَلَيْهِ السَّلَام إِلَّا ثَلَاثَ كَذَبَاتٍ يوسف سيف نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 6 04-05-2013 08:07 PM


الساعة الآن 10:59 PM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123