Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-10-2016, 05:53 PM   #1
كبير مراقبى منتديات ايجيبت سات
 


درس أحوال السلف في عرفات






أحوال السلف في عرفات
====================
الهي وقفت دموعي تسيل ** وقلبي ببابك باك ذليل
فذنبي كبير وزادي قلـيل ** فمن علي بعفو جمـيل
أتيت أجر خطـايا السنين ** أتيت إلى أحكم الحاكمين
وكلي اعتقاد وكـلي يقين ** بأن لديك شفاء العليل
سألتك مغفـرة للـذنوب ** وستر لما مسنا من عيوب
فأنت الهي طيب القلـوب ** ونور هواك يضيء السبيل
وعلي عرفات تسيل العبرات وتشتاق إلي رحمة ري الأرض والسموات ولم لا الله جل جلاله يباهي بأهل الموقف ملائكته
عن عائشة رضي الله عنها قالت : قال رسول الله صلي الله عليه وسلم- " ما من يوم أكثر من أن يعتق فيه عبداً أو أمة من النار من يوم عرفة ، وانه ليدنوا ثم يباهي بهم الملائكة فيقول ما أراد هؤلاء "
وأما ما ورد عنِ الصحابة، فعن عبدالله بن الحارث: أنَّ ابن عمر كان يرفع صوته عشية عرفة: "لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كل شيء قدير، اللهم اهدنا بالهدى، وزَيِّنَّا بالتُّقى، واغفر لنا في الآخرة والأولى، ثم يخفض صوته، ثم يقول: اللهُمَّ إنِّي أسألك من فضلك وعطائك رزقًا طيبًا مباركًا، اللهُمَّ إنك أمرت بالدعاء، وقضيتَ على نفسك بالإجابة، وإنك لا تخلف وعدك، ولا تكذب عهدك، اللهُمَّ ما أحببت من خير فحبِّبه إلينا ويسِّره لنا، وما كرهتَ من شر فكرِّهه إلينا وجنِّبناه، ولا تنزع منَّا الإسلام بعد إذ أعطيتنا"؛ رواه الطبراني في الدعاء، وجوده ابن تيميَّة.
فيوم عرفة - أخي الحاج - منَ الأيام الفاضلة التي تُجاب فيها الدعوات، وتُقال العَثَرات، قال ابن عبدالبر: "الدعاء يوم عرفة مجاب في الأغلب". اهـ، فاحْرِص على الدُّعاء، وتفرَّغ للذِّكر والاستغفار، فطوبَى لعبدٍ فَقِه الدعاء في يوم الدعاء، ولعله أن يحظَى منَ الله - تعالى - بالمغفرة، والعتق منَ النار، وقد ذكر ابن رجب: أنَّ العتق منَ النار في يوم عرفة عام لجميع المسلمين؛ قال: "مَن وقف بعرفة ومَن لم يقف بها من أهل الأمصار". اهـ.
واحذر - أخي - منَ الذنوب التي تمنعُ المغفرة في هذا اليوم؛ إذ كيف تطمع في العتق من النار، وأنت مصرٌّ على الكبائر والذنوب؟! وكيف ترجو المغفرة، وأنت تبارِز الله بالمعاصي في هذا اليوم العظيم؟!
فاجأر إلى الله - عَزَّ وجل - واستقبلِ القبلة، وارفع يديك متَضَرِّعًا إلى ربك، معترفًا بتقصيرك في حقه، عازمًا على التوبة الصادقة.
4- الذُّل والانكسار بين يدي الله - عَزَّ وجل - فهو عنوان الإخلاص، وأحوالُ الصادقين تشهد بذلك؛
وهذا الفُضَيل بن عياض واقف بعرفة والناس يدعون، وهو يبكي بكاء الثكلى المحترقة، قد حال البكاء بينه وبين الدعاء، فلما كادتِ الشمس أن تغربَ، رَفَع رأسه إلى السماء،
وقال: واسوأتاه منك، وإن عفوت! ودعا بعض العارفين بعرفة، فقال: اللهُمَّ إن كنتَ لم تقبل حجي وتعبي ونصبي، فلا تحرمني أجر المصيبة على تَرْكك القبول مني،
وقال ابن المبارك: جئتُ إلى سفيان الثوري عشية عرفة وهو جاثٍ على ركبتيه، وعيناه تهملان، فقلتُ له: مَن أسوأ هذا الجمع حالاً؟ قال: الذي يظن أنَّ الله لا يغفر له.
ابو ساره 2012 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إلى عرفات الساهر الصوتيات والمرئيات الأسلامية 3 10-20-2013 02:08 AM
دمعة على عرفات الساهر الصوتيات والمرئيات الأسلامية 3 10-20-2013 02:08 AM
عرفات .. عبر و عبرات الساهر الصوتيات والمرئيات الأسلامية 3 10-20-2013 02:08 AM
معنى التلبية إلى عرفات الساهر الصوتيات والمرئيات الأسلامية 2 10-20-2013 02:08 AM
صفة الحج إلى عرفات الساهر الصوتيات والمرئيات الأسلامية 2 10-20-2013 02:07 AM


الساعة الآن 06:37 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123