Loading...


العودة   ايجيبت سات > :: .. °° المنتــــــدى الأســــــلامى العـــــــام°° .. :: > المنتدى الأسلامى العام


المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-08-2017, 12:48 PM   #1
كبير مراقبى منتديات ايجيبت سات
 


درس مظاهر التيسير ورفع الحرج عن المسنين في الشريعة الإسلامية

مظاهر التيسير ورفع الحرج عن المسنين في الشريعة الإسلامية

أيها المسلمون: إن من مقاصد الشريعة الإسلامية التيسير ورفع الحرج عن المرضى والمسنين والمسافرين، لذلك شُرع قصر الصلاة والجمع بين الصلاتين للمسافر، وغير ذلك من صور التخفيف في العبادات كما سيأتي بيانه.

ولأهمية التيسير في الشريعة الإسلامية جعلت له قاعدة جليلة في الفقه وأصوله وهي: ” المشقة تجلب التيسير ” ؛ والمراد بالقاعدة: أن الأحوال التي تحصل فيها مشقة أو حرج على المكلف عند تطبيقه بعض الأحكام الشرعية، فإن الشريعة تأتي برفع هذا الحرج والمشقة، وذلك بتخفيف الحكم عليه؛ فالحرج مدفوع قبل وقوعه، وإذا وقع رُفع بأمر الشارع{وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ} [الحج: 78].

وجعل الإسلام للمرضى المسنين وغيرهم تشريعات خاصة بهم، وحطّ عنهم الإثم في ترك ما لا يقدرون عليه؛ قال تعالى: {لاَ يُكَلِّفُ اللهُ نَفْسًا إِلاَّ وُسْعَهَا} (البقرة: 286).

ومن تلك التشريعات: إباحة الفطر في رمضان للمسن، والمريض الذي لا يقوى على الصوم، وإذا صام أضر ذلك بصحته قال سبحانه: {وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ} (البقرة: 184) . قال بعض العلماء: أي وعلى الذين لا يطيقونه فدية. والفدية تكون إطعام مسكين عن كل يوم يفطر فيه من رمضان . قال ابن عباس: لا يُرخص في هذا إلا للذي لا يطيق الصيام أو مريض لا يُشفى. (رواه النسائي).

وحثنا على التخفيف في الصلاة ولا سيما في وجود كبار السن وأصحاب الشيخوخة؛ فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ؛ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ:” إِذَا أَمَّ أَحَدُكُمْ النَّاسَ فَلْيُخَفِّفْ فَإِنَّ فِيهِمْ الصَّغِيرَ وَالْكَبِيرَ وَالضَّعِيفَ وَالْمَرِيضَ ؛ فَإِذَا صَلَّى وَحْدَهُ فَلْيُصَلِّ كَيْفَ شَاءَ”. ( متفق عليه ).

ورخص الإسلام للمسن المريض التخلف عن صلاة الجماعة، قال صلى الله عليه وسلم : “من سمع المنادي فلم يمنعه من اتباعه عذر” – قالوا: وما العذر؟ قال : “خوف أو مرض لم تُقبل منه الصلاة التي صلى” . ( أبو داود والبيهقي والحاكم بسند صحيح).

بل رخّص للمريض – والمسن غالباً ما يصيبه المرض – أن يصلي بالكيفية التي يستطيعها إن تعذر عليه أو شق القيام، وأداء الصلاة بالشكل الطبيعي ؛ فإن لم يستطع أن يصلي قائماً قعد ؛ فإن لم يستطع قاعداً فعلى جنبه، قال صلى الله عليه وسلم لمريض به بواسير: “صلِّ قائماً، فإن لم تستطع فقاعداً ؛ فإن لم تستطع فعلى جنب” ( البخاري).

وعَنْ أَنَسٍ ، قَالَ : ” دَخَلَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْمَسْجِدَ ، وَحَبْلٌ مَمْدُودٌ بَيْنَ سَارِيَتَيْنِ ، فَقَالَ : مَا هَذَا ؟ قَالُوا : لِزَيْنَبَ تُصَلِّي ، فَإِذَا كَسِلَتْ أَوْ فَتَرَتْ أَمْسَكَتْ بِهِ ، فَقَالَ : حُلُّوهُ ، ” لِيُصَلِّ أَحَدُكُمْ نَشَاطَهُ ، فَإِذَا كَسِلَ أَوْ فَتَرَ ، قَعَدَ “.( متفق عليه ).

وفي شعيرة الحج؛ شرع الإسلام الحج وأوجبه على المستطيع، فإن بلغت بالرجل السن فشاخ وهَرِم فلم يستطع الحج لم يجب عليه الحج، لكنه مقصر لأنه أخره إلى وقت لا يستطيعه فيه، ما لم يكن أخَّره لعذر، وحين زال العذر بلغ الهرم وخارت قواه ولم يملك مالاً ليُنيب عنه غيره فعندها فقط يسقط عنه الحج .

عباد الله: إن ديننا الحنيف دين اليُسر والرحمة، فالنبي بُعث بالحنيفية السمحة، فأصل الدين قائم على اليسر وعدم المشقة، فالتيسير على العباد مراد لله، والمشقة لا يريدها الله لعباده: { يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ }[البقرة: 185].

فالمسلم لا يثاب على المشقة؛ إلا إذا كان لا يمكن أن يأتي بالعبادة إلا بها، فيؤجر على المشقة إذا كانت وسيلة للعبادة، أما تقصُّد المشاقِّ وطلبها، فلا يؤجر عليها المسلم، وكيف يؤجر على شيء لا يريده الله منا ولا يرضاه؟!
ابو ساره 2012 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-10-2017, 06:45 PM   #2
مشرف المنتدى الإسلامي العام
 

افتراضي رد: مظاهر التيسير ورفع الحرج عن المسنين في الشريعة الإسلامية

كل الشكر والتقدير لك اخى الكريم للجهد الطيب وللموضوعات المميزة
وجزاك الله كل خير اخى الكريم
وتقبل مرورى يا غالى
.................
zoro1 متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فقه الموازنات في الشريعة الإسلامية abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 2 02-04-2015 04:45 PM
أحكام الأدوية في الشريعة الإسلامية -pdf abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 2 08-02-2014 04:49 PM
واقعيّة الشريعة الإسلامية IMAM المنتدى الأسلامى العام 4 03-08-2014 09:59 AM
أهم اسس الشريعة الإسلامية ابو ساره 2012 المنتدى الأسلامى العام 5 08-29-2013 07:54 AM
الاجتهاد في الشريعة الإسلامية IMAM المنتدى الأسلامى العام 3 07-25-2013 06:18 PM


الساعة الآن 02:36 PM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123