Loading...




نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام Support of the Prophet Muhammad peace be upon him


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-01-2013, 01:34 PM   #1
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية محمد صفاء
 


Thumbs up المؤلفات في الأحاديث القدسية (1)






الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.




المؤلفات في الأحاديث القدسية (1)



المؤلفات في الأحاديث القدسية

المصنفات المتقدمة في الأحاديث القدسية


بدأت حركة التأليف في الأحاديث القدسية وإفرادها في مصنف في منتصف القرن السادس الهجري تقريبا، وسوف نذكر هنا من وقفنا عليه ممن صنف في الأحاديث القدسية.
1- الإمام أبو القاسم الشحامي:
هو الإمام زاهر بن طاهر أبو القاسم الشحامي من المسندين بنيسابور، صحيح السماع لكنه كان يخل بالصلاة فترك الرواية عنه غير واحد من الحفاظ، قال السمعاني: ولعله تاب ورجع عن ذلك في آخر عمره، وقال الحافظ: ويحتمل أنه كان به سلس البول، وقد قال ابن النجار: كان صدوقا من أعيان الشهود. مات سنة ثلاث وثلاثين وخمسمائة من الهجرة عن بضع وثمانين سنة(1).
وهو من أوائل من صنف مؤلفًا مستقلا في الأحاديث القدسية، كما ذكر ذلك الإمام ابن كثير في كتابه «الفصول في اختصار سيرة الرسول» في باب سماعاته.

2- الحافظ أبو الحسن اللخمي:

هو علي بن المفضل بن علي بن أبي الغيث مفرج بن حاتم بن الحسن بن جعفر العلامة الحافظ شرف الدين أبو الحسن ابن القاضي أبي المكارم اللخمي المقدسي الأصل الإسكندراني الفقيه المالكي القاضي، ولد في ذي القعدة سنة أربع وأربعين وخمسمائة.
وكان إمامًا بارعًا في المذهب المالكي، مفتيًا، محدثًا، حافظًا، له تصانيف مفيدة في الحديث وغيره. وكان ورعا، خيِّرًا، حسن الأخلاق، متفننا في العلم، روى عنه البرزالي، والمنذري، والرشيد العطار، وابن دقيق العيد المالكي، وغيرهم.
قال الحافظ المنذري : كان جامعًا لفنون من العلم حتى قال بعض الفضلاء لما مر به محمولا على السرير ليدفن: "رحمك الله يا أبا الحسن فقد كنت أسقطت عن الناس فروضًا"، توفي في مستهل شعبان بالقاهرة سنة 611هـ، ودفن من يومه بسفح المقط(2).

وقد جمـع الحـافظ أبـو الحسن اللَّخْمي أربعين حديثًا قدسيًّا سمَّاها «الأربعين الإلهية»(3).

______________

(1) - انظر: لسان الميزان (2/470 ت: 1892)
(2) - تاريخ الإسلام (1/4426)
(3) - الرسالة المستطرفة (ص 82).


3- ابن عربي الصوفي

ممن ألّف في الأحاديث القدسية أبو عبد الله محيي الدين محمد بن علي بن محمد بن عربي الصوفي الحاتمي الطائي الأندلسي المُرْسي(1) ،صاحب الفصوص والفتوحات المعروف بابن عربي الصوفي الشيعي الجهمي من الاتحادية الضلّال، قال عنه أبو محمد بن عبد السلام السلمي: شيخ سوء شيعي كذاب، وقال الشيخ إبراهيم الجعبري: رأيت ابن عربى وهو شيخ نجس يكذب بكل كتاب أنزله الله وبكل نبى أرسله الله. وقال الشيخ إسماعيل الكورانى: ابن عربى شيطان.
وقال شيخ الإسلام ابن تيمية: (وفى كتبه مثل الفتوحات المكية وأمثالها من الأكاذيب ما لا يخفى على لبيب).
وقال عن كتابه فصوص الحكم: (ما تضمنه كتاب فصوص الحكم وما شاكله من الكلام فإنه كفر باطنا وظاهرا وباطنه أقبح من ظاهره وهذا يسمى مذهب أهل الوحدة وأهل الحلول وأهل الاتحاد وهم يسمون أنفسهم المحققين)(2).
ومن أقواله الفاسدة:
1- القول بإيمان فرعون، وقد صنّف شيخ الإسلام ردّاً عليه بعنوان: (رسالة في الرد على ابن عربي في دعوى إيمان فرعون)(3).
2- القول بأن عباد العجل مصيبون وأن موسى أنكر على هارون إنكاره عليهم عبادة العجل، وقد رد عليه شيخ الإسلام في رسالة خاصة(4).
3- تفضيل خاتم الأولياء على خاتم الأنبياء، وقد رد عليه شيخ الإسلام في رسالة بعنوان: (رسالة في خاتم الأولياء)(5).
4- وكان يقول:
وكل كلام في الوجود كلامه ** سواء علينا نثره ونظامه
قال شيخ الإسلام: (ومعلوم أن هذا الكلام أعظم من كفر عباد الأصنام)(6).
5- ومن شعره أيضا:
لقد حار قلبي قابلاً كل صورة *** فمرعى لغزلان ودير لرهبان
وبيتـًا لأصنام وكعبة طائف *** وألواح توراة ومصحف قرآن
نعوذ بالله من الخذلان.
مات سنة ثمان وثلاثين وست مائة من الهجرة(7).
وقد صنف كتاب «مشكاة الأنوار في ما روي عن الله سبحانه وتعالى من الأخبار»، وضمنه الأحاديث القدسية المروية عن الله تعالى بأسانيده فجاءت واحدًا ومائة حديثٍ إلهي.
قال ابن عربي: في مقدمة كتابه هذا:
«جمعت هذه الأربعين بمكة المكرمة في شهور سنة تسع وتسعين وخمسمائة، وشرطت فيها أن تكونَ من الأحاديث المسندة إلى الله سبحانه وتعالى خاصة، وربما أتبعتها بأحاديثَ عن الله تعالى مرفوعة إليه غير مسندة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم مما روِّيتها، وقيّدتها، ثم أردفتها بأحد وعشرين حديثًا، فجاءت واحدًا ومائة حديث إلهي»(8).

___________________________

(1) - نسبة إلى مُرْسية من بلاد الأندلس؛ لكونه ولد بها.
(2) - الرد الأقوم على ما في فصوص الحكم - مجموع الفتاوى (2/364)
(3) - انظر: كتب ابن تيمية (12/1)
(4) - مجموع الفتاوى (2/121-133)
(5) - مجموع الفتاوى (11/363-392)
(6) - العقيدة الأصفهانية (1/90)
(7) - انظر: لسان الميزان (5/311 ت: 1037)
(8) - انظر: «الرسالة المستطرفة» (ص 82)، «كشف الظنون» (2/ 1694)، «فهرس الفهارس» (1/ 318)، «الأعلام» للزركلي (6/ 28)، «هدية العارفين» (1/ 512).




4- الحافظ ضياء الدين المقدسي:

هو الحافظ الحجة محدث الشام شيخ السنة ضياء الدين أبو عبد الله محمد بن عبد الواحد بن أحمد بن عبد الرحمن السعدي المقدسي ثم الدمشقي الصالحي الحنبلي صاحب التصانيف النافعة ولد سنة تسع وستين وخمس مائة، أكثر من الرحلة، وسمع ما لا يوصف كثرة، وحصل أصولا كثيرة، ونسخ وصنّف وصحّح وليّن وجرّح وعدّل وكان المرجوع إليه في هذا الشأن، قال البرزالى: ثقة جبل حافظ دين، وقال الشرف بن النابلسي: ما رأيت مثله، وقال ابن النجار: حافظ متقن حجة عالم بالرجال ورع تقي ما رأيت مثله في نزاهته وعفته وحسن طريقته، عاش أربعًا وسبعين سنة وتوفي في جمادى الآخرة سنة ثلاث وأربعين وست مائة من الهجرة(1)
وقد أفرد الحافظ ضياء الدين مصنفًا جمع فيه الأحاديث القدسية، وقد أشار إليه الإمام ابن كثير في كتابه «الفصول في اختصار سيرة الرسول» في باب سماعاته.

5- الإمام النووي:
هو الإمام الحافظ علم الأولياء محيي الدين أبو زكريا يحيى بن شرف بن مري الحزامي الحوراني الشافعي صاحب التصانيف النافعة مولده في المحرم سنة إحدى وثلاثين وست مائة، حفظ التنبيه في أربعة أشهر ونصف، وكان يقرأ كل يوم اثني عشر درسا على مشايخه شرحا وتصحيحا: درسين في الوسيط، ودرسا في المهذب، ودرسا في الجمع بين الصحيحين، ودرسا في صحيح مسلم، ودرسا في اللمع لابن جني، ودرسا في إصلاح المنطق، ودرسا في التصريف، ودرسا في أصول الفقه، ودرسا في أسماء الرجال، ودرسا في أصول الدين، قال عن نفسه: خطر لي أن أشتغل في الطب واشتريت كتاب القانون فأظلم قلبي وبقيت أياما لا أقدر على الاشتغال فأفقت على نفسي وبعت القانون فأنار قلبي، وقد سمع الكتب الستة والمسند والموطأ وشرح السنة للبغوي وسنن الدارقطني وأشياء كثيرة وقرأ الكمال للحافظ عبد الغني بن سعيد، ولازم التصنيف ونشر العلم والعبادة والصيام والذكر والصبر على العيش الخشن في المأكل والملبس، وكان يأكل في اليوم والليلة أكلة ويشرب شربة واحدة عند السحر، ومع ذلك كان حافظا للحديث وفنونه ورجاله وصحيحه وعليله، رأسا في معرفة المذهب الشافعي، ومن تصانيفه شرح صحيح مسلم ورياض الصالحين والأذكار والأربعين والإرشاد في علوم الحديث والتقريب والتبيان في آداب حملة القرآن والروضة والمجموع شرح المهذب إلى باب المصراة وشرح قطعة من صحيح البخاري وغير ذلك من التصانيف التي سارت بها الركبان، وما تزوّج ولا تسرّى حتى توفي في الرابع والعشرين من رجب سنة ست وسبعين وست مائة من الهجرة(2)
وقد جمع الإمام النووي كتاب «الأحاديث القدسية»، والذي يبلغ عدد أحاديثه خمسة وتسعين حديثًا، محذوفة الأسانيد، اعتمد في جمعها على الكتب الستة، وأكثرها مما في الصحيحين. ولم يحكم الإمام على درجتها الحديثية.

_____________

(1) - انظر: تذكرة الحفاظ (4/1405 ت: 1129)
(2) - انظر: تذكرة الحفاظ (4/1470 ت: 1162)


6- الأمير ابن بلبان:

هو علاء الدين علي بن بلبان أبو القاسم المقدسي الناصري الكركي المشرف المحدث، ولد سنة اثنتي عشرة وستمائة، وعني بالحديث، وسمع الكثير، وحصّل الأجزاء، وانتخب وخرّج لنفسه وللناس، وروى الكثير من مسموعاته، وكان منقطعاً إلى علم الحديث، قال الذهبي: ولكنه لم يكن مبرزًا فيه ولا متقنًا له، وله غلطات وأوهام، سمع منه: شيخ الإسلام ابن تيمية والحافظ المزي والذهبي والبرزالي وغيرهم، وكان خيراً متوضعاً متودداً ، يستعين بالطلبة على ما يخرجه، توفي ليلة أول رمضان سنة تسع وثلاثين وسبعمائة من الهجرة(1)،وقد صنف الأمير ابن بَلَبان في هذا المجال كتابه «المقاصد السنية في الأحاديث الإلهية»، الذي قال في مقدمته:

«خرَّج العبد الفقير علي بن بَلَبان من مسموعاته ببغداد ودمشق والقاهرة ومصر والإسكندرية هذه المائة حديث الإلهية مما يرويه النبي صلى الله عليه وسلم عن جبريل -عليه الصلاة والسلام- عن الله تعالى، فيا لها من منقبة علية ورتبة علوية. وأضفت إلى كل جزء طرفًا من الحكايات الوعظية والأشعار الزهدية»(2).

فتبين من قول المصنف أمور:

1- عدد أحاديث مُصَنَّفه مائة حديث قدسي.
2- أضاف إليها ما ذكره من الحكايات والأشعار التي حكاها من غير أن يسندها.
3- هذه الحكايات المذكورة لم يحكم عليها وغالبها تدور بين الضعف الشديد والنكارة والوضع.
4- أكثر الأحاديث قد حكم عليها المصنف وأسانيدها تدور في سماعاته من شيوخه.
وقد رتب كتابه في عشرة أجزاء في كل جزء منها عشرة أحاديث.

___________



(1) - تاريخ الإسلام للذهبي (13/141)
(2) - الأعلام للزركلي (4/ 267)



7- الحافظ العلائي:

هو صلاح الدين خليل بن كيكلدي العلائي الدمشقي الحافظ المحدث الفقيه الشافعي، ولد في ربيع الأول سنة أربع وتسعين وست مئة واشتغل في الفقه والعربية وطلب الحديث بنفسه، ومن مسموعاته: الكتب الستة، وغالب دواوين الحديث، وقد علق في مجلد سماه: الفوائد المجموعة في الفرائد المسموعة، ومن تصانيفه أيضاً: كتاب النّفحات القدسية في مجلد كبير يشتمل على تفسير آيات وشرح أحاديث، وكتاب الأربعين في أعمال المتقين، وكتاب تحفة الرائض بعلوم آيات الفرائض، وبرهان التّيسير في عنوان التفسير، وإحكام العنوان لأحكام القرآن، ونزهة السَّفرة في تفسير خواتيم سورة البقرة، ونظم الفرائد لما تضمَّنه حديث ذي اليدين من الفوائد، وتحقيق المراد في أنّ النهي يقتضي الفساد، وغير ذلك، وتوفي رحمه الله تعالى ليلة الإثنين ثالث شهر الله المحرم سنة إحدى وستين وسبع مئة من الهجرة(1).
وقد ذكر ابن علَّان في «الفتـوحات الربانية على الأذكار النووية»: أن الحافظ العلائي المتوفى سنة 761هـ جمع أربعين حديثًا قدسيًّا، خرَّجها ثم ذكر مخرجيها من الأئمة المشهورين(2)، وذكر الصَّفَدي أيضا في «أعيان العصر وأعوان النصر» في مؤلفاته كتاب «الأربعين الإلهية» ثلاثة أجزاء(3).

8- ابن الدَّيبَع(4):

هو عبد الرحمن بن علي بن محمد بن عمر بن محمد بن عمر بن علي بن يوسف بن أحمد بن عمر الشيباني الزبيدي الشافعي، حفظ القرآن وتلاه بالسبع إفراداً وجمعاً على خاله العلامة فرضي زبيد أبي النجا محمد الطبيب والشاطبية والزبد للبارزي وبعض البهجة واشتغل في علم الحساب والجبر والمقابلة والهندسة والفرائض والفقه والعربية، له كتاب «بغية المستفيد بأخبار زبيد» ترجم فيه لنفسه، وقرأ صحيح البخاري ومسلم وسنن أبي داود الترمذي والنسائي وموطأ الإمام مالك والشفاء للقاضي عياض وعمل اليوم والليلة لابن السني والشمائل للترمذي وغيرها، وكان ثقة صالحا حافظا للأخبار والآثار، ولم يزل على الإفادة وملازمة بيته ومسجده لتدريس الحديث والعبادة إلى أن توفي سنة أربع وأربعين بعد التسعمائة من الهجرة
وقـد ألّف ابن الدَّيبع كتاب «الأحاديث القدسية»، جمع فيه ثمانين حديثًا قدسيًّا اختصر أسانيدها وذكر الرواة فيها، ولم يعلّق عليها بأي حكم.

_____________________


(1) - انظر: الوافي في الوفيات (1/1892)، «أعيان العصر وأعوان النصر» للصفدي (1/ 321)، «فهرس الفهارس» (2/ 790)، «ذيل تذكرة الحفاظ» (ص 44).
(2) - انظر: «الفتوحات الربانية على الأذكار النووية» (7/ 389).
(3) - «أعيان العصر وأعوان النصر» للصفدي (1/ 321)
(4) - الديبع: بفتح الدال المهملة بعدها ياء مثناة تحتية ساكنة ثم باء موحدة مفتوحة وآخره عين مهملة، وهو لقب لجده الأعلى علي بن يوسف ومعناه بلغة النوبة: الأبيض،. انظر: الضوء اللامع (2/256)، فهرس الفهارس (1/ 412، 413).






اللَّهُمَّ اجْعَلْ عَمَلَنَا كُلَّهُ خَالِصَاً لِوَجْهِكَ الكَرِيمِ
وصل اللهم وسلم وبارك علي سيدنا محمد وعلي أله وأصحابة وأتباعة بإحسان الي يوم الدين
والحمد لله رب العالمين.



محمد صفاء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-01-2013, 02:45 PM   #2
صديق ايجيبت سات
 
الصورة الرمزية يوسف سيف
 

افتراضي

يوسف سيف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-01-2013, 04:31 PM   #3
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي

abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-01-2013, 06:23 PM   #4
صديق ايجيبت سات
 
الصورة الرمزية ابوعلي
 

افتراضي

أخي الفاضل أسأل الله أن يجعل عملك في ميزان حسناتك ويحسن خاتمتك وبارك الله فيك
ابوعلي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-01-2013, 10:51 PM   #5
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي

اثابــكِ الله علــى ما خطتــه انامـــلك
ادعــوا الله ان يحــرم عنـك النــار
حـرها وسمــومها وعذابـــها
انه جــواد كــريم
ويجعــل هذا الموضــوع في مــوازين حسنـــاتكِ

ولا يحرمنــا جديـــدكِ المفيــد
منتديات إيجيبت سات
الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-02-2013, 03:59 PM   #6
صديق المنتدى
 

افتراضي


بارك الله فيك اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-02-2013, 09:48 PM   #7
صديق المنتدى
 

افتراضي

جزاك الله خيرا اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
ابو مهند غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الأحاديث القدسية abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 2 01-19-2014 01:28 AM
عدد الأحاديث القدسية محمد صفاء نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 6 05-02-2013 09:50 PM
المؤلفات في الأحاديث القدسية (3) محمد صفاء نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 6 05-02-2013 09:49 PM
المؤلفات في الأحاديث القدسية (2) محمد صفاء نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 6 05-02-2013 09:49 PM
الأحاديث القدسية Mr. Mahmoud الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 7 02-24-2013 12:27 AM


الساعة الآن 04:58 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123