Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-04-2018, 04:12 PM   #1
عضو سوبر
 
الصورة الرمزية محمود الاسكندرانى
 


افتراضي بر الوالدين



منْ أرادَ النجاحَ والفلاحَ فلْيَبَرَّ أبَوَيْهِ، فإنَّ مَنْ بَرَّ أبَوَيْهِ تَكونُ عاقِبَتُهُ حميدةً، فَبِرُّ الوالِدَيْنِ بَرَكَةٌ في الدُّنْيا والآخرةِ.
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
يقولُ ربُّ العِزَّةِ في مُحْكَمِ كتابِهِ: ﴿ وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَ بَنِي إِسْرَائِيلَ لاَ تَعْبُدُونَ إِلاَّ اللَّهَ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً ﴾ [سورة البقرة] الآية. ويقولُ تعالى في كتابِهِ العظيمِ: ﴿ وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلاَ تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً ﴾ [سورة النساء] . ويقولُ تعالى في كتابِهِ العظيمِ: ﴿ قُلْ تَعَالَوْا أَتْلُ مَا حَرَّمَ رَبُّكُمْ عَلَيْكُمْ أَلاَّ تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً ﴾ [سورة الأنعام] . ويقولُ تَعالى: ﴿ وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُوا إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً ﴾ [سورة الإسراء] الآية. فكَمْ هوَ عظيمٌ بِرّ الوالدينِ، وكَمْ هوَ عظيمٌ بِرُّ الأمّهاتِ، وبر الآباء. واسمَعُوا مني هذِهِ القِصَّةَ.
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
يقولُ الرَّاوي: ذاتَ يومٍ شَعَرَتِ امرأةٌ بِدُوارٍ وسقَطَتْ على الأرضِ فسارعَ زوجُها وأخذها إلى الطبيب الذي قال لزوجها إنها حامل. تلكَ كانَتِ البِدايَةُ ومعها بَدَأَتْ معاناةُ الحملِ مِنْ شهرٍ إلى شَهْرٍ حتّى دخلَت المرأة في الشَّهْرِ التاسِعِ وءانَ أوانُ الوِلادَةِ، أَتَتِ القابِلَةُ وشَرَعَتْ في عَمَلِهَا وبدَأَ الطَّلْقُ يَشْتَدُّ والأُمُّ تَصْرُخُ حتّى وضَعَتِ الطّفْلَ وكانَ ذَكَرًا وهَدَأَتِ الأُمُّ ثمَّ ما لَبِثَتْ أنْ لَفَظَتْ أنْفاسَهَا الأَخيرةَ وماتَتْ، أي ماتَتْ بِجُمْعٍ أي بِسَبَبِ الوِلادَةِ فهِيَ شَهيدَةٌ، وتَزَوَّجَ الزوج بامْرَأَةٍ أُخْرَى تُعينُهُ في هذه الحياةِ. وشيئًا فشيئًا كَبِرَ هذا الطفلُ حتى أصبحَ في سنّ الثلاثين، وكانَ أبوهُ قدْ أَخْبَرَهُ بِقِصَّةِ ولادَتِهِ ووفاةِ أُمِّهِ فكانَ يَتَرَدَّدُ إلى المقبرةِ لزيارةِ أمِّهِ من حينٍ إلى ءاخرَ ويدعوا لها ، وكان يتمنى لو أنه رءاها ولو لمرة واحدة. في أحَدِ الأيّامِ تُوفّيَ أحدُ أقارِبِهِ فذهَبَ معَ والِدِهِ يُواسِيْهِ وانطلَقَتِ الجنازَةُ إلى المقبرَةِ ولم يكنْ متيسرًا سِوَى قَبْرٍ واحِدٍ هوَ ذاكَ القبرُ الذي ضمَّ هذهِ الأمَّ. بدأَ الحفّارُ يَعْمَلُ بِحَفْرِ القَبْرِ ثُمَّ أزالَ تِلْكَ البِلاطَةَ الكبيرةَ لِيَضَعَ الميتَ في القبرِ وهنا كانتِ المفاجأَةُ الكُبْرَى فقدْ وَجَدُوا هذهِ الأمَّ كما هيَ يَوْمَ دفَنوهَا منذُ ثلاثينَ عامًا لمْ يَتَغَيّرْ منها شىءٌ، وكانَتْ هذه المَرَّةَ الأولى التي يَرَى الولَدُ أُمَّهُ فَنَزَلَ إلى القَبْرِ وبَدَأَ يُقبّلُ وَجْنَتَيْها وهُوَ يَبْكِي وَسَطَ ذُهولِ الحاضرينَ الذينَ بدأوا بالتَّكبيرِ والتَّهْليلِ والبُكاءِ. وتذَكَّرْ أخيرًا أيُّها الابْنُ أنَّكَ لَنْ تُوَفّيَ حقَّ أُمّكَ ولا بِطَلْقَةٍ واحِدَةٍ مِنْ ءالامِ الوِلادَةِ .
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
يقولُ النبيُّ صلى الله عليه وسلم: « ثلاثُ دَعَواتٍ مُسْتَجاباتٌ لا شَكَّ فيهِنَّ دَعْوَةُ المَظْلومِ وَدَعْوَةُ المسافِرِ ودَعْوَةُ الوالِدِ على وَلَدِهِ » . هذا مَعْنَاهُ إنْ دَعَا عليهِ بِحَقّ، أمَّا إنْ دَعَا عليْهِ بِغَيْرٍ حَقّ فلا يَضُرُّهُ ذلِكَ ..
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
اللهمَّ إنَّا نَسْألُكَ العَفْوَ والعَافِيَةَ في الدُّنْيا والآخِرَةِ ........
الحمد لله رب العالمين ,,,,,,,,,,,,,,,,
محمود الاسكندرانى متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-04-2018, 04:52 PM   #2
مرشح للاشراف للمنتدى الأسلامى العام
 

افتراضي رد: بر الوالدين

كل الشكر والتقدير لك اخى الكريم للجهد الطيب وللموضوعات المميزة
وجزاك الله كل خير اخى الكريم
وتقبل مرورى يا غالى
.................
zoro1 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-05-2018, 08:20 AM   #3
عضو سوبر
 
الصورة الرمزية محمود الاسكندرانى
 

افتراضي رد: بر الوالدين

محمود الاسكندرانى متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حق الوالدين محمود الاسكندرانى المنتدى الأسلامى العام 2 07-09-2016 12:28 AM
هذه قصه عن بر الوالدين احمد عوض ركن الاب والام 1 04-06-2014 06:01 AM
أدب الجلوس مع الوالدين ابو محمود المنتدى الأسلامى العام 3 09-03-2013 08:45 AM
بر الوالدين elkolaly2010 المنتدى الأسلامى العام 5 05-24-2013 10:27 PM
عقوق الوالدين محمد صفاء المنتدى الأسلامى العام 6 03-01-2013 10:56 AM


الساعة الآن 10:38 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123