Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-27-2019, 02:36 PM   #1
عضو سوبر
 
الصورة الرمزية محمود الاسكندرانى
 


جديد الدين القيم


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



إن من نظر في سيرة رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم-، ونظر في سير أصحابه الكرام، ونظر في سير من اتبع ذلك الجيل المبارك، وجد هذا المبدأ قائمًا تمامًا في قلوبهم، لم يكن عندهم شك في سلامة الطريق الذي يسيرون عليه، وأن ربهم -جل وعلا- هو الإله الحق، وأن الله -جل وعلا- قد أنزل شريعته سليمة من النقصان، وأن الإنسان باستقامته والتزامه بها يزيد عفة ورفعة، وإن مات في أثناء الطريق فإلى جنة عدن التي وعد الله -تعالى- بها أنبياءه ورسله. لذلك تجد في سير الصحابة -رضي الله عنهم- هذه الحقيقة، فهذا مصعب بن عمير -رضي الله عنه- يوصي أصحابه باتباع رسول الله -عليه الصلاة والسلام- والجهاد معه والبذل لهذا الدين، وها أنت تسمع مثل هذا الكلام من سعد بن الربيع، وهو من سادة الأنصار.
لا تجد أحدًا عند موته وقد ترك أهله وماله والعز الذي كان فيه، لا تجده ندم على أن سار في هذا الطريق الذي ضحى فيه بروحه وأهله وماله؛ وذلك لِما جعل الله -تعالى- من اليقين التام في قلوبهم.
إذا استقر هذا في قلوبنا فهو يدعونا إلى عدة أمور:
أولاً: اليقين التام بأن هذا الدين ظاهر، ترى ما يقع في سوريا وما يقع في غيرها فتتيقن تمامًا أن هذا الدين ظاهر، وأنه قائم، وأن الغلبة في آخر الأمر للإسلام والمسلمين، وأن الأمر هو كما قال الله -تعالى-: (وَلَكِن لِّيَبْلُوَ بَعْضَكُم بِبَعْضٍ وَالَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَلَن يُضِلَّ أَعْمَالَهُمْ * سَيَهْدِيهِمْ وَيُصْلِحُ بَالَهُمْ * وَيُدْخِلُهُمُ الْجَنَّةَ عَرَّفَهَا لَهُمْ) [محمد:4-6].
يجب أن يكون هذا اليقين قائمًا في قلبك، لا يقع شك في قلبك كلما سمعت حربًا على المسلمين أو تضييقًا على علمائهم أو دعاتهم أو قبضًا على مجاهديهم أو غير ذلك مما لا يزال يقع.
الأمر الثاني: أن تعمل على دعوة الناس إليه، طالما أنت مقتنع أن الإسلام هو الحق وأنه طريق الله -تعالى- صدقًا، وأن الغلبة له في النهاية، ادع الناس إليه من خلال ما بين يديك من وسائل، سواء الدعوة المباشرة أو نصح المسلمين المقصرين كتاركي الصلاة وعاقي والديهم والواقعين في الفواحش، أو من خلال وسائل الإنترنت، المهم أن تبذل ما تستطيع.
الأمر الثالث: إن الله -جل وعلا- قال: (اتَّقُواْ اللّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلاَ تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ) [آل عمران:102]، يقول بعض الصحابة: "والله ما نزلت علينا آية أشد من هذه الآية".
ولما سئلت عائشة -رضي الله تعالى عنها- عن أكثر دعاء النبي -صلى الله عليه وسلم-، قالت: "كان أكثر دعائه: يا مقلب القلوب، ثبِّتْ قلبي على دينك".
لقد سمعتَ أن هذا الدين حق، وأن الغلبة له، وأنه لن يدع الله -تعالى- بيت مدر ولا وبر إلا أدخله هذا الدين؛ فادعُ الله -تعالى- دائمًا أن يثبتك عليه؛ كما قال ابن عباس لما قرأ قول الله -جل وعلا- عن إبراهيم -عليه السلام- لما كان يبني البيت الحرام بأمر الملك العلام، كان وهو يبني الكعبة يقول: (وَاجْنُبْنِي وَبَنِيَّ أَن نَّعْبُدَ الأَصْنَامَ) [إبراهيم:35]، يطلب من الله أن يجنبه عبادة الأصنام وهو الذي حطمها صغيرًا، وحاربها كبيرًا، ومع ذلك يقول: (وَاجْنُبْنِي وَبَنِيَّ أَن نَّعْبُدَ الأَصْنَامَ) [إبراهيم:35].
قناعتك بدينك تجعلك تسأل الله -تعالى- دائمًا الثبات عليه، الثبات على الصلاة، الثبات على عدم سماع الحرام، عدم النظر إلى الحرام، الثبات على نفقتك في سبيل الله، الثبات على الدعوة، الثبات على الأمر بالمعروف والنهي عن منكر. "يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك"، ليكن هذا في دعائك أبدًا.
أسأل الله -سبحانه وتعالى- أن ينصر بنا دينه…
محمود الاسكندرانى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-28-2019, 06:34 PM   #2
كبير مراقبى منتديات ايجيبت سات
 

افتراضي رد: الدين القيم

جزاك الله خيرا
ابو ساره 2012 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ذبح القيم والأخلاق abood المنتدى الأسلامى العام 1 01-04-2015 12:13 PM
الفرق بين قوله تعالى :(ويكون الدين لله) وقوله عز وجل :(ويكون الدين كله لله) IMAM المنتدى الأسلامى العام 6 09-06-2013 06:08 PM
القيم الإسلامية البقلاوى المنتدى الأسلامى العام 5 04-24-2013 11:22 PM
من اقاويل ابن القيم احمد معنى المنتدى الأسلامى العام 4 02-19-2013 09:00 AM


الساعة الآن 09:55 PM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123