Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-08-2013, 10:07 PM   #1
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 


افتراضي خطر البدعة على الإسلام




خطر البدعة على الإسلام


البدعة : هي الإحداث في الدين .فعن عائشة رضي الله عنها ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : "من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد" . أخرجه البخاري ، وأخرجه مسلم .


وعنها أيضاً قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد". أخرجه مسلم
قال النووي : قوله : رد قال أهل العربية : الرد هنا بمعنى المردود ، ومعناه معتد بة ، وهذا الحديث قاعدة عظيمة من قواعد الإسلام وهو من جوامع كلمه صلى الله عليه وسلم فإنه صريح في رد كل البدع والمخترعات.وفي هذا الحديث دليل لمن يقول من الأصوليين أن النهي يقتضي الفساد .
وذكر الشيخ الألباني رحمه الله تعالى القواعد والأسس التي تبنى عليها البدعة فقال:

إن البدعة المنصوص على ضلالها من الشارع هي :

أ - كل ما عارض السنة من الأقوال أو الأفعال أو العقائد ولو كانت عن اجتهاد .
ب – كل أمر يتقرب إلى الله به، وقد نهى عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم .
ج – كل أمر لا يمكن أن يشرع إلا بنص أو توقيف، ولا نص عليه فهو بدعة إلا ما كان عن صحابي.
د – ما ألصق بالعبادة من عادات الكفار .
هـ - ما نص على استحبابه بعض العلماء سيما المتأخرين منهم ولا دليل عليه .
و – كل عبادة لم تأت كيفتها إلا في حديث ضعيف أو موضوع .
ز - الغلو في العبادة .
ح – كل عبادة أطلقها الشارع وقيدها الناس ببعض القيود مثل المكان أو الزمان أو صفة أو عدد . اهـ. مختصر أحكام الجنائز ، طبعة دار البر دبي .
هناك بعض الأمور تقع من بعض الناس تخالف ما كان عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم وقد لا يعلمون إنهّا تعَدّ من البدع ... وكذلك تقع منهم بعض الشركيات وهم لا يعلمون أنها من الشرك فوجب التنبيه عليها ليكون القارئ الكريم على علم بها وليتجنبها .


وكما قال حذيفة بن اليمان رضي الله عنه: "كان الناس يسألون رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الخير، وكنت أسأل عن الشر مخافة أن يدركني .
قال الله تعالى: ]قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ[ . آل عمران الآية (31) .
بين الله سبحانه وتعالى في هذه الآية أن المحبة هي الإتباع ، فالعبادات توقيفية ولا يحق لنا أن نعبد الله تعالى إلا بما جاء به النبي صلى الله عليه وسلم من ربه وبما سَنَّهُ لنا ، وبالكيفيات التي دلنا عليها ، حيث قال صلى الله عليه وسلم كما في حديث عثمان رضي الله عنه عن وضوئه صلى الله عليه وسلم : "من توضأ نحو وضوئي هذا ثم صلى ركعتين لا يحدث فيهما نفسه غفر له ما تقدم من ذنبه" ، وقال "صلوا كما رأيتموني أصلي" .
وقال : "خذو عني مناسككم" ، وهكذا في كل العبادات .

فعليك أخي الحبيب أن تعلم أنه على المسلم أن يعبد الله تعالى بما شَرَعَ ، وأن يتبع النبي صلى الله عليه وسلم بما ورد عنه وبالكيفية التي وردت عنه، فلا يجوز أن نعتدي في العبادات ولا أن نخالف نبينا عليه الصلاة والسلام، وكل عمل ليس على طريقة النبي صلى الله عليه وسلم فهو مردود على صاحبه ولا يقبل .
فعن عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد".رواه البخاري في كتاب الصلح ، ومسلم في الأقضية .
وفي رواية لمسلم: "من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو ردّ".
فعلينا أن نعبد الله تعالى بما شَرَعَ لنا وليس لنا أن نخالف ما جاء به النبي صلى الله عليه وسلم ونعمل خلاف سنته وأنْ نبتدعَ أمراً في الدين لم يسبق له مثيل من السلف الصالح رضوان الله عليهم لا من الصحابة الكرام ولا من أئمة الدين. واعلموا أنّ كلَّ خير في اتباع من سلف .
عن جابر رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا خطب احمرت عيناه، وعلا صوته، واشتدّ غضبه، كأنه منذر جيش، يقول: صبَّحكم ومسَّاكم، ويقول: "بعثت أنا والساعة كهاتين" ويقرن بين إصبعيه السبابة والوسطى ويقول: "أما بعد، فإن خير الحديث كتاب الله، وخير الهدي هدي محمد، وشر الأمور محدثاتها وكل بدعة ضلالة" ثم يقول: "أنا أولى بكل مؤمن من نفسه، من ترك مالاً فلأهله، ومن ترك ديناً أو ضياعاً فإليّ و عليّ". رواه مسلم في كتاب الجمعة .
الضياع: العيال، والمراد: من ترك أطفالاً وعيالاً ذوي ضياع.
وزاد النسائي وابن خزيمة : "وكل ضلالة في النار".صحيح الترغيب
وعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من رَغِبَ عن سنتي فليس مني".
قوله : رغب : الرغبة عن الشيء الإعراض عنه إلى غيره، والمراد: من ترك طريقتي وأخذ طريقة غيري فليس مني.


وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
وسبحانك اللهم وبحمدك أشهد إن لا إله ألا أنت أستغفرك وأتوب إليك .

منتديات إيجيبت سات


الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-09-2013, 08:38 AM   #2
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي

abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-09-2013, 02:19 PM   #3
صديق المنتدى
 

افتراضي

جزاك الله خيرا اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هجوم الإعلام السعودي على الإسلام السياسي ودعاة الإسلام moklis المنتدى الأسلامى العام 3 12-16-2013 11:29 AM
تعريف البدعة لغة وشرعاً الساهر المنتدى الأسلامى العام 4 07-30-2013 01:02 PM
البدعة الحسنة Mr. Mahmoud المنتدى الأسلامى العام 3 06-25-2013 01:58 PM
فيرجسون يصف لويز "الممثل" ب "البجعة الميتة"! ahmed3dm2 الكرة الإنجليزية 2 05-08-2013 04:54 PM
أمين "الكرامة" بالغربية: الإخوان يرقصون رقصة البجعة عند احتضارها ابو ساره 2012 الاخبار العــالمية 2 03-28-2013 06:59 PM


الساعة الآن 12:40 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123