Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-24-2013, 05:10 PM   #1
عضو سوبر
 
الصورة الرمزية tariq
 


افتراضي الاسلام ضد الحرية الفكرية




*التشكيك في موقف الإسلام من الحريات

*مضمون الشبهة: *

يشكك بعض الطاعنين في موقف الإسلام من الحريات، وبيقولوا أنه بيهدر حق الإنسان
في حريته الفكرية والدينية، ويخضعه للنصوص الدينية، وبيرغمه انه يعتنق الدين، وكمان بيقولوا أن مبدأ الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في الإسلام مبدأ ينافي الحرية الشخصية للإنسان.

*وجوه إبطال الشبهة: *

1)جاء الإسلام فأقر مبدأ الحرية، ومفيش دليل اكبر على تعظيمه للحرية من أنه جعل الطريق إلى إدراك وجود الله تعالى هو العقل الحر.

2)لا يعني إقرار الإسلام للحرية أنه أطلقها من كل قيد؛ لأنها بالشكل ده أقرب ما تكون إلى الفوضى الللى بيثيرها الهوى والشهوة.

3)لا ينظر الإسلام إلى الحرية على أنها شيء كمالي بل أقامها على أصول ومرتكزات، واعتبرها جزءا لا يتجزأ من مبادئه وقيمه.

4) مبدأ الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر نظام من أجل صيانة الأمة، وحمايتها من إشاعة الفوضى والفساد والدمار.


الحلقة (8) الاسلام ضد الحرية الفكرية
مفهوم الحرية فى الاسلام

الحرية حق مكفول لكل الناس , فالله تبارك وتعالى خلق الإنسان واداله حرية اختيار العقيدة والدين وحرية التعبيرعن الرأي وحرية التصرف, قال تعالى :" وَقُلِ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكُمْ فَمَنْ شَاءَ فَلْيُؤْمِنْ وَمَنْ شَاءَ فَلْيَكْفُرْ إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِينَ نَارًا أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا وَإِنْ يَسْتَغِيثُوا يُغَاثُوا بِمَاءٍ كَالْمُهْلِ يَشْوِي الْوُجُوهَ بِئْسَ الشَّرَابُ وَسَاءَتْ مُرْتَفَقًا (29) سورة الكهف .

وقال لنبيه محمداً صلى الله عليه وسلم : وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَآمَنَ مَنْ فِي الْأَرْضِ كُلُّهُمْ جَمِيعًا أَفَأَنْتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ (99) سورة يونس .


فالحرية مطلب مايختلفش عليه اتنين؛بس الحرية دى لا تؤتي ثمارها الحقيقة إلا في ظل الممارسة الصحيحة ليها بما لايتعارض مع الدين أو الأخلاق أو قوانين الدولة أو حقوق الآخرين وحرياتهم,وكما قيل : إن حريتك تنتهي حيث تبدأ حرية الآخرين , ف مش معنى حرية الرأي أنى أعلن إلحادى، وأهاجم العقيدة الإسلامية، بحجة تحرير الفكر من الجمود أو الخرافة أو الطغيان، ومش من حق للكاتب أو الأديب أنه يفهم الحرية بأنه يقول اللى هو عاوزه مهما كان ؛ فالحرية تُمارس لكن في إطار النظام العام وميزان الشريعة.

وبردو مش معنى انى حر انى اتعدي على ثوابت الدين ومسلمات الشريعة ’ قال الله تعالى: (وَمَنْ أَضَلُّ مِمَّنِ اتَّبَعَ هَوَاهُ بِغَيْرِ هُدًى مِنَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ لاَ يَهْدِي القَوْمَ الظَّالِمِينَ) [القصص: 50].

وبالتالى لازم نفهم ان إقرار الإسلام للحرية مش معاناه انه أطلقها من كل قيد وضابط،لأن الحرية بالشكل ده هاتبقى فوضى ومعروف أن الهوى بيدمر الإنسان أكثر ما بيبنيه

الحلقة (8) الاسلام ضد الحرية الفكرية

فالحرية في الإسلام مقيدة، ومن أبطل الباطل قول: الحرية المطلقة، نريد الحرية المطلقة،
نرد عليهم ونقول مفيش حرية مطلقة في الإسلام، وإلا يبقى مفيش للعبودية لله معنى؛ لأن الحرية المطلقة بتستلزم انك ماتبقاش مقيد بأي قيد، طيب ازاى بأه هايبتلى الله الناس، ده عبد صالح أو لا، إذا كان ماقيدش حريتهم، فمبدأ القيود على الحرية هي اللى بتبين هل ده عاصى، أو طائع،


القيود دى لما يتقال لك: لا تزني، ولا تتعامل بالربا، ولا تشرب الخمر، ولو كنت لوحدك، ولا يجوز لك أن تأكل الخنزير، لو قال: آكل الخنزير لوحدي أنا في البيت مش بضر حد، فلا يجوز بردوحتى لو كان لوحده، والعبودية لله بتظهر هنا أن الإنسان يمتنع عن اللى قيده ربنا بيه، والحدود دى مش بس حاجات بتضر بالغير الحدود حاجات بتضر بالنفس كمان، فلو شرب الخمر في بيته،يبقى انتهك حد الله، ولو زنا برضاها ورضاه انتهك حد الله، ولو سب الأنبياء لوحده في البيت انتهك حد الله.

يبقى الانتهاك لحد الله بيحاسب عليه الإنسان، والحريات الغربية مش بتقول بكده خالص، الحريات الغربية بتقيد بس بالإضرار بالآخرين، إذا أضررت بالآخرين فحريتك تنتهي، وإذا ما أضررت بالآخرين فحريتك مطلقة.

وعلشان كده هما بيقولوا: حرية الاعتقاد، اعتقد بما تشاء، اعتقد بحجر، بشجر، عمود كهرباء، اعتقد بما تشاء، بلا دين، تكون يهودياً، نصرانياً، بوذياً، سيخياً، هندوسياً، كن ما شئت، حرية اعتقاد، ده مش موجود في دين الإسلام، فالإسلام يوجب على الناس أن يعبدوا الله ويسلموا له: وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلاَمِ دِينًا فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَسورة آل عمران85، والله عاقب أقواماً على أنهم أشركوا به، وكفروا، فعاقب قوم عاد، وثمود، وقوم لوط، وشعيب.

tariq غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-24-2013, 07:15 PM   #2
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي

abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-24-2013, 07:36 PM   #3
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي

الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-25-2013, 08:10 AM   #4
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية Mr. Mahmoud
 

افتراضي

جزاك الله خيرا اخي
وجعل عملك في ميزان حسناتك
Mr. Mahmoud غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-25-2013, 11:15 AM   #5
عضو سوبر
 

افتراضي

بارك الله فيك وأحسن الله اليك
barcelonista غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-25-2013, 01:56 PM   #6
صديق المنتدى
 

افتراضي

جزاك الله خيرا اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من سماحة الاسلام abood المنتدى الأسلامى العام 3 05-17-2014 01:57 PM
المرأه في الاسلام الساهر المنتدى الأسلامى العام 4 06-04-2013 06:14 PM
الرحمة في الاسلام الساهر المنتدى الأسلامى العام 4 05-09-2013 08:38 AM
سمو الاسلام ahmed1111 المنتدى الأسلامى العام 7 03-14-2013 04:42 PM


الساعة الآن 03:35 PM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123