Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-03-2013, 08:31 PM   #1
عضو سوبر
 
الصورة الرمزية tariq
 


افتراضي الزعم أن الإسلام أباح ضرب المرأة،




الزعم أن الإسلام أباح ضرب المرأة، ولم يكفل لها حق تقويم الزوج بالمثل

إذا نشز


*مضمون الشبهة: *


يزعم بعض أدعياء المساواة بين المرأة والرجل أن الإسلام أهان المرأة وحط من كرامتها لما أباح للزوج ضربها إذا نشزت ضمن قوامته عليها، ومكافلش ليها حق تقويم الزوج بالمثل - ومنه الضرب - إذا نشز هو، وبيستدلوا على كده بقوله عز وجل: واللاتي تخافون نشوزهن فعظوهن واهجروهن في المضاجع واضربوهن(النساء: 34)، وطبعا هدفهم من الكلام ده انهم يقولوا أن الإسلام مساواش بين الزوج والزوجة في الحقوق والواجبات.


ردا على الكلام ده هانجيب الاول احاديث وايات فى الحث على حسن العشرة بين الزوجين


1- أمر القرآن بالإحسان إلى الزوجة ، وإكرامها ، ومعاشرتها بالمعروف، حتى عند انتفاء المحبة القلبية ، فقال : ( وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ فَإِنْ كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئاً وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْراً كَثِيراً ) النساء / 19 .





2- وبين أن للمرأة حقوقا على زوجها ، كما أن له حقوقا عليها ، فقال : ( وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِي عَلَيْهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ وَلِلرِّجَالِ عَلَيْهِنَّ دَرَجَةٌ وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ ) البقرة / 228 ، والآية تدل على أن للرجل حقا زائدا ، مقابل قوامته ومسئوليته في الإنفاق وغيره .



3- وأوصى النبي صلى الله عليه وسلم بالإحسان إلى الزوجة وإكرامها ، بل جعل خير الناس من يحسن إلى أهله ، فقال : " خَيْرُكُمْ خَيْرُكُمْ لأَهْلِهِ وَأَنَا خَيْرُكُمْ لأَهْلِي " رواه الترمذي (3895) وابن ماجه (1977) وصححه الألباني في صحيح الترمذي .



4- ومن جميل ما ذكره النبي صلى الله عليه وسلم في شأن الإحسان إلى الزوجة ، أن إطعام الزوج لزوجته ، ووضع اللقمة في فمها ، ينال به صدقة ، فقال : " وإنك لن تنفق نفقة إلا أجرت عليها حتى اللقمة ترفعها إلى في امرأتك " رواه البخاري 6352 ومسلم 1628



5- وقال صلى الله عليه وسلم : " اتقوا الله في النساء فإنكم أخذتموهن بأمان الله واستحللتم فروجهن بكلمة الله ولكم عليهن أن لا يوطئن فرشكم أحدا تكرهونه فإن فعلن ذلك فاضربوهن ضربا غير مبرح ولهن عليكم رزقهن وكسوتهن بالمعروف " رواه مسلم 1218







والشيخ على جمعة قال كلام جميل بخصوص المسألة دى


ورد ضرب النساء في القرآن في موضع واحد في قوله تعالى‏: {وَاللَّاتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي المَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ} [النساء:34],‏


والنشوز هو مخالفة اجتماعية وأخلاقية‏.


يعنى بتمتنع المرأة عن أداء واجباتها‏,‏ والواجبات دى هي حقوق الله أو حقوق المجتمع‏,‏ أو حقوق الأسرة أو الزوج‏,‏ زى ما واجبات الزوج بردو تعتبر حقوق للزوجة في النواحى دى.



والآية عبرت بحرف الواو اللى بيفيد مطلق الجمع‏‏ إشارة إلى اختلاف الثقافات السائدة‏,‏ لإن الإسلام دين عالمي بيخاطب البشرية كلها عبر الزمان والمكان واختلاف الأشخاص والأحوال‏,‏ ف فى ثقافة تتحمل الوعظ‏ وثقافة تانية بتشوف في الهجر نوع من أنواع التأديب وفي بعض الأحيان تشوف فيه نوع من أنواع الاعتراض‏,‏ بحيث إن المرأة في الثقافة تعرف ان زوجها رافض احوالها بالهجر ‏,‏ ومش بتعتبره انتقامأو إضرار بقدر ما بتعرف بيه مدى غضب زوجها وجديته في طلب التغيير‏,‏ وهكذا الضرب‏,

‏ ففي بعض الثقافات اللى مرت على البشر كان هو الوسيلة اللى تعرف بيها المرأة الرفض والغضب من زوجها‏,‏‏ إلا أن الضرب كان غرضه التأديب وإظهار الغضب أو الرفض وليس الإضرار أو الانتقام أو الإهانة أو الانتقاص‏,‏ عشان كده كان بيتم بأبسط الأشياء كالسواك ‏(‏فرشة الأسنان‏)‏ بحيث لا تتأذى المرأة بأي حال من الأحوال‏.


الإسلام لما أباح الضربة الخفيفة دى‏,‏ كان قاصد الحفاظ على الأسرة‏,‏ بارتكاب أخف الضررين‏.
وبالمقابل نص الفقهاء على أن الرجل بردو بيتضرب ويؤدب إذا أخطأ في حق المرأة‏, يعنى لما ضرب كثير من الرجال نساءهم في زمن النبي صلى الله عليه وسلم‏,‏النساء راحوا اشتكوا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فعنف النبي صلى الله عليه وسلم من فعل من أصحابه‏,‏ وغضب منهم‏,‏ وقال لهم‏:‏ لقد طاف بآل محمد نساء كثير يشكون أزواجهن ليس أولئك بخياركم ‏(سنن أبي داود ‏245/2)

‏ ف سنة النبي صلى الله عليه وسلم التي نحث المسلمين عليها‏,‏ هي عدم الضرب‏,‏ كما جاء نصا عن عائشة قالت‏:‏ ما ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم بيده شيئا قط‏,‏ ولا امرأة ولا خادما إلا أن يجاهد في سبيل الله ‏(صحيح مسلم‏1814/4).

والواقع أنه لو بحثنا في المجتمعات الإسلامية عن وجود شكوى العنف ضد النساء‏,‏ أو التعذيب ضدهم أو ضربهم -هنلاقى ده في حالات معدودة وقليلة ناتجة عن عدم التزام الحالات دى بتعاليم دينهم الحنيف‏.‏ فأغلب الرجال في المجتمعات الإسلامية بيصونوا نسائهم ويحافظوا عليهم


وفي المقابل لو حبينا نقرأ واقع الغرب وضرب النساء الظالم الشائع فيه‏,‏ هنلاقى الإحصائيات الموثقة من المصادر الغربية نفسها تشهد بأن‏:
‏79%‏ من الرجال في أمريكا بيضربوا زوجاتهم ضربيؤدي إلى عاهة‏.

‏17%‏ منهن تستدعي حالاتهن الدخول للعناية المركزة‏..‏ واللى كتب ده الدكتور ‏(جون بيريه‏)‏ أستاذ مساعد في مادة علم النفس في جامعة ‏(كارولينا‏).

حسب تقرير الوكالة المركزية الأمريكية للفحص والتحقيق‏,‏ هناك زوجة يضربها زوجها كل ‏18‏ ثانية في أمريكا‏.

كتبت صحيفة أمريكية أن امرأة من كل‏10‏ نساء يضربها زوجها‏,‏ فعقبت عليها صحيفة إن امرأة من كل امرأتين يضربها زوجها وتتعرض للظلم والعدوان ‏(ومن شاء المزيد فليرجع إلى تقرير لجنة الكونجرس الأمريكية لتحقيق جرائم الأحداث في أمريكا تحت عنوان ‏(أخلاق المجتمع الأمريكي المنهارة‏).

أما في فرنسا فهناك مليونا امرأة معرضة للضرب سنويا‏..‏ أمينة سر الدولة لحقوق المرأة ‏(ميشيل ندريه‏)‏ قالت‏:‏ حتى الحيوانات تعامل أحيانا أفضل من النساء‏,‏ فلو أن رجلا ضرب كلبا في الشارع سيتقدم شخص ما يشكو لجمعية الرفق بالحيوان‏,‏ لكن لو ضرب رجل زوجته في الشارع فلن يتحرك أحد في فرنسا‏.
92%‏ من عمليات الضرب تقع في المدن‏,‏ و‏60%‏ من الشكاوي الليلية التي تتلقاها شرطة النجدة في باريس هي استعانة من نساء يسيء أزواجهن معاملتهن‏.
وفي بريطانيا يفيد تقرير أن ‏77%‏ من الأزواج يضربون زوجاتهن دون أن يكون هناك سبب لذلك‏.‏
وأن أكثر من ‏50%‏ من القتيلات كن ضحايا الزوج أو الشريك‏.‏ وارتفع العنف في البيت بنسبة ‏46%‏ خلال عام واحد إلى نهاية آذار ‏1992,‏ كما وجد أن ‏25%‏ من النساء يتعرضن للضرب من قبل أزواجهن أو شركائهن‏.‏ وتتلقى الشرطة البريطانية ‏100‏ ألف مكالمة سنويا لتبلغ شكاوى اعتداء على زوجات أو شريكات‏,‏ ويستفاد من التقرير نفسه أن امرأة ذكرت أن زوجها ضربها ثلاث سنوات ونصف سنة منذ بداية زواجها‏,‏ وقالت‏:‏ لو قلت له شيئا إثر ضربي لعاد ثانية لذا أبقى صامتة‏,‏ وهو لا يكتفي بنوع واحد من الضرب بل يمارس جميع أنواع الضرب‏.


مفهوم الضرب بالشكل ده مفيش شك أنه مصيبة لازم على كل البشر الوقوف ضدها‏,‏ وفقهاء المسلمين بيقفوا ضد الضرب بالشكل ده,‏ والنبي صلى الله عليه وسلم بين أن العلاقة بين الرجل والمرأة تقوم على المودة والرحمة و ده بيتنافى مع الضرب والإيذاء‏,‏ وعلشان كده يستنكر النبي صلى الله عليه وسلم الشكل ده استنكارا شديدا فيقول صلى الله عليه وسلم‏:‏ يضرب أحدكم امرأته كما يضرب العبد ثم يجامعها في آخر اليوم؟ ‏(صحيح البخاري‏1997/5),‏

يعنى الخلاصة ان ضرب المرأة فى الاسلام مشروط مش مطلق
يعنى اولا تكون زوجة يعنى الضرب بين الزوج والزوجة فقط مش المرأة عموما
ويكون نتيجة نشاز يعنى مخالفة ومعصية وتقصير فى واجبات الزوج
و يكون بعد الوعظ والهجر
ومايكونش على الوجه ولا يكون مبرح
و ده مش انتقاص منها ولا اهانة ليها بقدر ما هو طريقة لتقويم وتصليح المرأة اللى هى قوام المجتمع كله وإشعارها إنها أخطأت فى حق زوجها وأنه له الحق فى تقويمها و إصلاحها
tariq غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-03-2013, 09:15 PM   #2
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي

الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-04-2013, 10:14 AM   #3
صديق المنتدى
 

افتراضي

جزاك الله خيرا اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-04-2013, 04:29 PM   #4
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي

abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-04-2013, 04:37 PM   #5
عضو سوبر
 

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيكم واحسن اليكم
barcelonista غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-05-2013, 12:12 AM   #6
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية ابو محمود
 

افتراضي

مشكور بارك الله فيك وجعله في موازين حسناتك
ابو محمود غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
المرأة و تكريم الإسلام وإهانة الجاهلية dr_amr75 المنتدى الأسلامى العام 3 05-17-2013 04:22 PM
ضوابط عمل المرأة في الإسلام IMAM المنتدى الأسلامى العام 7 04-20-2013 07:35 PM
لماذا حرم الإسلام تبرج المرأة؟ abood المنتدى الأسلامى العام 4 04-05-2013 07:58 PM
كتاب قالوا عن المرأة في الإسلام محمد صفاء الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 6 03-14-2013 05:03 PM
المرأة في الإسلام وغيره من المجتمعات ahmed1111 المنتدى الأسلامى العام 5 03-14-2013 01:09 PM


الساعة الآن 03:55 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123