Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-15-2013, 02:33 PM   #1
صديق المنتدى
 


افتراضي خصائص التشريع الاسلامي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته



خصائص التشريع الاسلامي



قال الله تعالى في كتابه العزيز في الآية 24 من سورة آل عمران)و من يبتغ غير السلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين(فقد بعث الله سبحانه و تعالى رسوله للناس كافة بشريعة سمحة نسخت كل ما سبقها من شرائع بشموليتها و صلاحيتها لكل زمان و مكان, فكانت بذلك خاتمة الرسالات وكان محمد خاتم الأنبياء و الرسل.



نسخ التشريع الاسلامي لغيره من الشرائع

الحاجة الى تشريع سماوي



يسير الناس في هذه الحياة منذ بدء الخليقة بتوجيه من رغباتهم الشخصية و تحت تأثير ميولاتهم الغريزية المختلفة فوقعوا بذلك في أوحال من الضلال ,و قد جبلت النفوس على حب الذات و الأنانية فكل واحد يريد أن يفوز بأكبر قسط من السعادة و المتعة و مع هذا الاختلاف في الميول و الرغبات وجدت الحاجة لنظم تقنن حياة الناس و تضبطها ,و لو ترك الأمر لأيديهم لاختلفوا و عجزوا لأن الانسان مهما بلغت مداركه تبقى محدودة كما أنه لا يجبر على الطاعة الا تحت تأثير قوة تدفعه الى الخير ترغيبا و تبعده عن الشر ترهيبا. من هنا جاءت سنة الباري تعالى في بعث رسل بعد انتشار الجهل و الطغيان في أمة من الامم لضرورة وجود شخص يكون قدوة للناس يرشدهم و يساعدهم على الاصلاح ,و قد شرع الله لكل قوم ما يناسبهم و يلاءم حاجياتهم من أحكام غير أنها تتفق جميعها على توحيد الخالق سبحانه و على التحلي بالأخلاق الحسنة و الابتعاد عن الشر.


الفرق بين التشريع الاسلامي و التشريعات السابقة



يقصد بالتشريع السماوي مجموعة الأوامر و النواهي و الارشادات التي شرعها الله لأمة على يد رسول منها يدعوها للعمل بها و هو ما يسمى بالدين أو الملة, والشرائع السماوية مصدرها واحد فهي من عند الله الواحد الأحد تدعو الى توحيده و ربوبيته و اطاعة أوامره و الابتعاد عن نواهيه, قال تعالى)و ما أرسلنا من قبلك الامن رسول الا يوحى اليه أنه لا اله الا أنا فاعبدون(غير أن الشرائع السابقة كانت تخص كل أمة نزلت عليها أي أن رسالات الأنبياء السابقين كانت محصورة في أقوامهم)انا أرسلنا نوحا الى قومه أن انذر قومك(نوح/1,في حين اتسمت الشريعة المحمدية بالعمومية و الشمولية و في قوله تعالى)قل يا أيها الناس اني رسول الله اليكم جميعا(الأعراف/ 158 دليل على ذلك و في غيرها من الآيات القرآنية, فرسالة سيدنا محمد عالمية وافية بمطالب الحياة الانسانية على اختلاف أزمنتها و أمكنتها و بهذا نسخت كل الديانات التي سبقتها و أصبح اتباعها أمرا واجبا على البشرية جمعاء, قال تعالى ) و من يبتغ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه(


معالم التشريع السلامي ,مميزاته و مصادره

مميزات التشريع السلامي


التشريع الاسلامي هو ما شرعه الله من جين لعباده و بلغه رسوله الكريم, وقد جاء الاسلام و العرب في اباحة منتشرة محرفين لعقيدة التوحيد و مشبعين بالوثنية و عبادة الأصنام فكان لابد لهذا الدين الجديد أن يتسم بسمات خاصة قادرة على اخراج الناس من براثن الوثنية بالتدريج دون مفاجأتهم بأحكام و أوامر تثقل كواهلهم و تنفرهم منه, ومن بين هذه المميزات نذكر :

1-اليسر في الأحكام و عدم الحرج:و ذلك مراعاة للجانب الانساني و حتى لا يتحمل المكلفون بهذه الأحكام أعباء تشق عليهم و تضيق بها صدورهم)يريد الله بكم اليسر و لا يريد بكم العسر(

2-تقليل التكاليف:خلافا للديانات السبقة تميز الاسلام بتقليل التكاليف و تخفيف الأعباء بتوسطه في الأحكام و الأوامر, قال رسول الله صلى الله عليه وسلم) ما نهيتكم عنه فاجتنبوه و ما أمرتكم به فآتوا منه ما استطعتم فإنما أهلك الذين من قبلكم كثرة مسائلهم و اختلافهم على أنبيائهم( رواه البخاري و مسلم عن أبي هريرة.

3-التدرج في التشريع:نزول الأحكام في الشريعة الاسلامية جاء تدريجيا فمن الصعب تحويل قوم من النقيض الى النقيض فمثلا تحريم الخمر لم يتم دفعة واحدة بل جاء على مراحل ثلاث.

مصادر التشريع السلامي

القرآن الكريم


هو كلام الله المعجز الذي نزل به الروح الأمين على قلب رسول الله وحيا , المنقول الينا بالتواتر , المبدوء بسورة الفاتحة و المختوم بسورة الناس. و قد نزل منجما مدة ثلاث و عشرين سنة حتى يثبت به قلب من أنزل عليه و ليسهل حفظه و فهمه على الناس و كذلك لمسايرة الأحداث و التدرج في التشريع)و قال الذين كفروا لولا نزل عليه القرآن جملة واحدة كذلك لنثبت به فؤادك(الفرقان-آية22

و قد تم ذلك في مرحلتين

-التشريع في مكة:أعطى الاولوية للتوحيد و اثبات صدق الرسالة و اصلاح العقيدة.

-التشريع في المدينة:ركز على جانب العبادات و الأحكام و المعاملات و الجهاد.

السنة النبوية


و السنة معناها ما صدر عن النبي صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير فهي وحي من الله تعالى غير متلو , و هي الأصل الثاني من أصول الأحكام الشرعية بعد القرآن ونجد في كتاب الله آيات كثيرة تلزمنا اتباعها كقوله سبحانه في سورة النساء)أطيعوا الله و أطيعوا الرسول(الآية95,و تحذرنا من مخالفتها)فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة او يصيبهم عذاب أليم(سورة النور الآية 63,و هذه النصوص تقطع دابر الشك في وجوب الأخذ بالسنة في الأدلة الشرعية واعتبارها في المقام الثاني بعد القرآن

و بيان السنة للقرآن له ثلاثة أوجه:

-مقررة لأحكامه:بأن يكون للحكم مصدر من القرآن و مصدر من السنة.

-مفصلة للأحكام:بتفصيل المجمل و تقييد المطلق و تخصيص العام.

منشئة لحكم سكت عنه القرآن:فيكون للحكم دليل واحد من السنة.

الاجتهاد


هو وسيلة لاستنباط حكم جزئي غير منصوص عليه في كتاب الله و سنة نبيه, و قد اشتد الخلاف بين علماء الأصول حوله فأجازه البعض و منعه البعض الآخر و القائلون بجوازه يرون أن ما صدر عن النبي من اجتهاد انما لحث الأمة على سلك نفس المنهج في استنباط الأحكام التي لا نص فيها, و روي عن الرسول صلى الله عليه وسلم(لما بعث معاذا الى اليمن قال له كيف تصنع ان عرض عليك قضاء ؟ قال: أقضي بما في كتاب الله, قال عليه الصلاة و السلام فان لم يكن في كتاب الله ؟قال : فبسنة رسوله, قال فان لم يكن في سنة رسوله؟ قال أجتهد رأيي لا آلو, قال :فضرب رسول الله صدري ثم قال : الحمد لله وفق رسول رسول الله لما رسول الله.

خلاصة:
التشريع الاسلامي في عهد الرسول عليه الصلاة و السلام كان يسيرا بسيطا واقعيا خاليا من أي خلاف اعتمد فيه صلى الله عليه و سلم على القرآن الكريم و على سنته المطهرة فكان الأساس و المهد للتشريع الاسلامي بصفة عامة.
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-15-2013, 03:16 PM   #2
عضو مميز
 

افتراضي

جزاك الله خير
وجعله في ميزان حسناتك
ونسلم الايادي
chrif642 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-15-2013, 05:36 PM   #3
عضو سوبر
 

افتراضي

بارك الله فيك
barcelonista غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-16-2013, 12:07 AM   #4
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي

الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-16-2013, 01:48 AM   #5
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي

بارك الله فيك اخي الكريم وجعل هذا العمل في ميزان حسناتك
abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-16-2013, 12:50 PM   #6
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية ابو محمود
 

افتراضي

مجهود رائع بارك الله فيك وجعله في ميزان حسناتك
ابو محمود غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-16-2013, 01:33 PM   #7
صديق المنتدى
 

افتراضي

بارك الله فيكم اخواني وجزاكم الله خيرا على مروركم الطيب بموضوعي
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-16-2013, 10:32 PM   #8
صديق المنتدى
 

افتراضي

بارك الله فيك اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
ابو مهند غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
دراسات في أصول الفقه مصادر التشريع abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 1 10-27-2014 03:32 PM
التشريع الإسلامي ومقارنته بالقوانين الوضعية IMAM المنتدى الأسلامى العام 1 10-22-2014 04:18 PM
بالصور.. قسم التشريع ينتهى رسميًا من قانون انتخابات الرئاسة ابو رباب أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 0 03-03-2014 07:14 PM
أهداف ومقاصد التشريع الإسلامي IMAM المنتدى الأسلامى العام 1 12-28-2013 09:16 AM
البحيري: الشورى باق لحين انتخاب مجلس نواب لكن من دون أن يكون له سلطة التشريع noujoum الاخبار العربية والخليجية 3 06-03-2013 02:48 PM


الساعة الآن 03:34 PM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123