Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-16-2013, 01:38 PM   #1
صديق المنتدى
 


افتراضي آفة الغفلة عن الآخرة

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته



آفة الغفلة عن الآخرة



الغفلة داء عضال، وقد لا يكتشف إلاّ في ساعة الاحتضار. قال اللّه تعالى: {أُوْلَئِكَ الَّذِينَ طَبَعَ اللهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ وَسَمْعِهِمْ وَأَبْصَارِهِمْ وَأُوْلَئِكَ هُمْ الْغَافِلُونَ × لاَ جَرَمَ أَنَّهُمْ فِي الآخِرَةِ هُمْ الخاسِرُونَ} النحل:107-109. وإنّ النّاظر في سيرة السّلف الصّالح ليتجلّى له مدى خوفهم من هذا الداء، وقدر استعدادهم للحظة اللّقاء مع اللّه.
فمن صفات أولئك الغافلين، كما نصّت عليها الآية، أنّه قد طُبع على قلوبهم وعلى سمعهم وعلى أبصارهم، فتجِد أحدهم لا يعقل الهُدى ولا يسمعه ولا يحبّ سماعه ولا يراه، ولو كان أمامه، لا يحبّ مجالس الصّالحين، وإن حضر مجالس الخير مكرهًا خرج منها كما دخل، لا يستجيب لنصيحة ولا يتأثّـر بموعظة، لأنّ الطرق الّتي تدخل منها الموعظة إلى القلب معطّلة والقلب في غفلته ساهٍ لاهٍ. فهو مشغول بزينة الدّنيا متّبِع لهواه مفرّط في أمر دينه ومولاه.
ولذلك حذّر اللّه نبيّه الكريم صلّى اللّه عليه وسلّم والأمّة من بعده من مجالسة هذا الصنف من النّاس، بقوله: {وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ وَلاَ تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَلاَ تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَنْ ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا}.
ومن صفاتهم أنّهم قليلو الذِّكر للّه، يقول اللّه عزّ وجلّ موجّهًا نبيّه صلّى اللّه عليه وسلّم وأمّته من بعده: {وَاذْكُرْ رَبَّكَ فِي نَفْسِكَ تَضَرُّعًا وَخِيفَةً وَدُونَ الجهرِ مِنْ الْقَوْلِ بِالْغُدُوِّ وَالآصَالِ وَلاَ تَكُنْ مِنْ الْغَافِلِينَ} الأعراف:205، وفي سنن الترمذي عن يُسَيْرَةَ وكانت من المهاجرات قالت: قال لنا رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم: ''عَلَيْكُنَّ بِالتَّسْبِيحِ وَالتَّهْلِيلِ وَالتَّقْدِيسِ وَاعْقِدْنَ بِالأَنَامِلِ فَإِنَّهُنَّ مَسْؤولاَتٌ مُسْتَنْطَقَاتٌ وَلاَ تَغْفُلْنَ فَتَنْسَيْنَ الرَّحْمَةَ''، رواه أبو داود. يقول ابن القيم رحمه اللّه: على قدر غفلة العبد عن الذكر يكون بعده عن اللّه.
والغفلة عن الآخرة وترك العمل لمَا بعد الموت ظاهرة سيِّئة في مجتمعات المسلمين، وقد نبّهنا اللّه سبحانه وتعالى في كتابه لهذا الأمر الخطير فقال: {وَلَلآخِرَةُ خَيْرٌ لَكَ مِنَ الأُولَى} وقال سبحانه: {وَابْتَغِ فِيمَا آتَاكَ اللهُ الدَّارَ الآخِرَةَ وَلاَ تَنْسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيَا وَأَحْسِنْ كَمَا أَحْسَنَ اللهُ إِلَيْكَ وَلاَ تَبْغِ الْفَسَادَ فِي الأَرْضِ إِنَّ اللهَ لاَ يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ}، أي استعمل ما أعطاك اللّه من هذا المال في طاعته، فيما يقرّبُك منه، بما يحصل لك الثواب من جرائه، وقوله تعالى: {وَلاَ تَنْسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيَا}، أي ممّا أباح اللّه لك من مأكل ومشرب وملبس ومسكن ومنكح.
وليست الغفلة قصرًا على الجاهل وغير المتعلّم، بل هناك ممّن يحملون أكبر الشهادات في علوم الدنيا، وهم من الغافلين، فقد أخبر اللّه سبحانه وتعالى: {يَعْلَمُونَ ظَاهِرًا مِنْ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ عَنْ الآخِرَةِ هُمْ غَافِلُونَ}.
فالواجب أن نعمِّر أوقاتنا ونستغل حياتنا في ذِكْر اللّه، وفي عبادته، وفي طاعته، وفي العمل بما يرضيه، ولا يعني ذلك أن نترُكَها، وألاّ نقتني البيت الحسن، أو المرأة الصّالحة، أو المركب المهيّأ، ما قال أحد بذلك لا في كتاب اللّه ولا في سُنّة رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم، ولكن المشكلة هي الغفلة عن الآخرة بالكلّية وأن نتعلّق بهذه الدنيا.
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-16-2013, 02:00 PM   #2
عضو مميز على الاقسام المنوعة
 
الصورة الرمزية khallil321
 

افتراضي

أعوذ بالله من الغفلة مشكور أخي العزيز
khallil321 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-16-2013, 03:30 PM   #3
عضو سوبر
 

افتراضي

جزاك الله خيرا وبارك الله فيك
barcelonista غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-16-2013, 04:39 PM   #4
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي

abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-16-2013, 09:28 PM   #5
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي

الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-16-2013, 10:33 PM   #6
صديق المنتدى
 

افتراضي

بارك الله فيك اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
ابو مهند غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-17-2013, 01:54 PM   #7
صديق المنتدى
 

افتراضي



بارك الله فيكم اخواني وجزاكم الله خيرا على مروركم الطيب بموضوعي
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-19-2013, 08:38 AM   #8
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية ابو محمود
 

افتراضي

مشكور بارك الله فيك وجعله في موازين حسناتك
ابو محمود غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الغفلة والعقيدة IMAM المنتدى الأسلامى العام 2 08-26-2014 08:57 AM
مضادات الغفلة IMAM المنتدى الأسلامى العام 1 07-19-2014 11:55 AM
مرض الغفلة وعلاجه الساهر المنتدى الأسلامى العام 4 05-03-2014 12:00 PM
احذر الغفلة الساهر المنتدى الأسلامى العام 4 08-11-2013 04:38 PM
حتى متى الغفلة؟ ابو محمود المنتدى الأسلامى العام 5 06-07-2013 07:14 PM


الساعة الآن 12:17 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123