Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-21-2013, 12:28 PM   #1
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية ابو محمود
 


افتراضي احترام الخلق الحسن



احترام الخلق الحسن

تتجاذبُنا ثقافاتُنا ، لكنَّنا ننزع إلى قناعاتنا ، ونرضَى أحيانًا بما توارثناه عبْرَ سنواتنا حتى وإن كان مخالفًا لثوابتنا التي تعلَّمْناها وعَرَفْناها مِن خلال أوقات العُمر ، هذه هي حالُ كثير منَّا ممن يعرفون أنَّ الحق هو أن يفعلوا كذا لكنَّهم يعمدون أحيانًا إلى مخالفته بسببِ الميل إلى العادَة والطبع الخاطِئ ، أو يتناسون الصحيح تحتَ وطأة العُرف والهُوى !
لذا فقد نجِد طباعًا في أناس قد لا نجِدها في آخرين ، بل ربَّما عابها أناس آخرون عليها ؛ لأنَّهم ما اعتادوها، ولا اكتسبوها ، ولعلَّ مما يَحُزُّ في النفس النظر إلى أناس نظرةً فيها إنقاص وازدراء بسببِ تمسُّكهم بخُلق كريم تمسكًا نابعًا مِن ثقافة صحيحة، متأثرين بنظرةِ المجتمع ، وهي النظرةُ التي جاءت مِن تأثُّر الناس ببعض الآراء الخاطئة ، والتي صارتْ مع مرور الزَّمن قواعدَ يُقاس عليها ، ولنأخذ على ذلك الشخص الذي يغلب عليه السكوتُ كمثال ، وهو السُّكوت القادِم مِن طريق التنشئة والذي آزَرَه وعزَّزه ثقافةٌ إيمانية سويَّة جاءت مِن الاقتناع بـِ((فليقلْ خيرًا أو ليسكت)) !
وهذا يعني أنَّ مِن الأفضل للإنسان إنْ أراد أن يتكلَّم أن يقول كلامًا طيبًا خَيِّرًا ، وإلا فالسكوت أَوْلى مِن الكلام في غير خيرٍ كغِيبة ونميمة ، أو سبٍّ وفُحش، ولا يعد سكوته هذا ضعفًا ، أو نقصًا في شخصيته ، بل هو جمالُ الإيمان حين صارَ العِلم النافع عملاً ، وتنفيذ الأمر الكريم امتثالاً .
وقد جُبلت النفسُ البشريَّة على حُبِّ الهُدوء والسَّكينة وحُسن السَّمْت؛ ولذا فقد جاءتْ كلمات في القرآن في مِثل هذا كـَ﴿ يَغُضُّونَ أَصْوَاتَهُمْ ﴾ [الحجرات: 3] ، ﴿ وَلَا تَنْهَرْهُمَا ﴾ [الإسراء: 23] ، ﴿ فَأَسَرَّهَا يُوسُفُ فِي نَفْسِهِ ﴾ [يوسف: 77] ، ﴿ قَوْلًا لَيِّنًا ﴾ [طه: 44]، كل ذلك في سِياق تهذيب النفس ، وكبْح جماحها ، وحذَّر لقمان ابنه في نُصحه النفيس مِن رفْع الصوت والصَّخب ، وقد أُمرنا بالسُّكوتِ في الحديث الشريف ، وكثير مِن الشُّعراء قد تناولوا ذلك في قصائدهم حين جاءتْ أبيات لهم مادِحة السكوت ، وذامَّة الثرثرة والجهل والرد ، مِن ذلك ما يُنسب إلى الإمام الشافعي - رحمه الله تعالى - وهو قوله :
قَالُوا سَكَتَّ وَقَدْ خُوصِمْتَ قُلْتُ لَهُمْ ّ:
إِنَّ الجَوَابَ لِبَابِ الشَّرِّ مِفْتَاحُ
وَالصَّمْتُ عَنْ جَاهِلٍ أَوْ أَحْمَقٍ شَرَفٌ
وَفِيهِ أَيْضًا لِصَوْنِ العِرْضِ إِصْلاَحُ
ولا يجب أن يسكُتَ الإنسان وهو على حقٍّ، لكن يجِب عليه ألاَّ يتخلَّى عن خُلقه والتزامه بالتوجيهات الكريمة ، والإنسان بحاجةٍ دائمة للسُّكوت؛ لأنَّ السكوت يُعلِّم حُسن الاستماع ؛ وبذلك سيكون المرءُ قادرًا على تمييز الكلام المفيد مِن الحشو واللغو ، وحينها سيتمكَّن مِن إضافة فِكرة ، أو خبرة، أو مفردة ، أو أداة إلى محصوله المعرفي .
فليس السكوتُ عيبًا في الإنسان ، ولا يَنبغي أن ننظُر إلى مَن يُفضلون السكوتَ على أنَّهم أصحاب نوايا خبيثة ، ودسائس دَنيئة يُخْفُون وراءَ سكوتهم قلوبًا حاقدة ، وضمائِر حاقنة بعدَ أن تَشكَّلت عندَ بعضنا صورٌ خاطِئة عن السكوت ، وهي الصُّوَر المُشكَّلة بقول البعض : "احذر مِن الساكت"، "الساكتُ السُّم النَّاكت " !
وفي هذا ظُلمٌ كبير ، وإجحافٌ كثير في حقِّ أناس ما سَكتوا إلا حين نفَّذوا أمر السكوت ، وما امتنعوا عنِ الكلام السيِّئ إلا لخطئه وخَطله .
فعلينا أن نسكت حين يكون السكوتُ مطلبًا، ونُحسن الظنَّ بالناس ، ونتريَّث قبل إصدار الأحكام عليهم جُزافًا ، وإلْقاء الكلام على عواهنه ، وأن نعِي أنَّ الشخصيات تختلف والسلوكيات تتعدَّد ، أمَّا النَّوايا فهي في الضمائر ، وليس البشَر هم من يَطَّلعون إلى النوايا ، ويحاسبون الناس عليها ، فلنُوقف إصدار الأحكام على الآخَرين ، وليكن عملنا هو إصلاح أنفسنا فهو الأجدر والأجْدى ، وألاَ نرَى في الصَّدَّاعين المُكثرين من الكلام السقيم أمثلة تُخلَّد ، ونماذج تُقلَّد !
وأخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين
اللهم صل وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
ربنا تقبل منا إنك انت السميع العليم
واغفر لنا إنك انت الغفور الرحيم
ابو محمود غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-21-2013, 12:53 PM   #2
عضو مميز على الاقسام المنوعة
 
الصورة الرمزية khallil321
 

افتراضي

مشكور اخي العزيز بارك الله فيك
khallil321 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-21-2013, 01:24 PM   #3
صديق المنتدى
 

افتراضي

جزاك الله خيرا اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-21-2013, 11:50 PM   #4
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي

الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الأطعمة قليلة الدسم تحتوى على 20% سكريات أكثر من مثيلتها كاملة الدسم احمد عوض ركن المطبخ 0 04-07-2014 01:26 PM
زاد الطالب في أصول الفقة (الجزء الاول +الجزء الثاني) abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 1 12-16-2013 03:37 PM
الخلق الحسن. ابو ساره 2012 المنتدى الأسلامى العام 6 09-02-2013 08:30 PM
تريم: كسبنا احترام العالم محمد على الكورة الأوروبية 1 04-10-2013 06:25 PM


الساعة الآن 03:26 PM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123