Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-22-2013, 03:34 PM   #1
صديق المنتدى
 


افتراضي القــرآن شفاء ورحمة

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته



القــرآن شفاء ورحمة




قال الله في القرآن الكريم على لسان رسول الله
(وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَاالْقُرْآَنَ مَهْجُور) .

أمَّـتَـــــــــه


هَجروا مصدر عِزّتهم ..تَنَاسَوا أسباب نُصرتهم ..تركوا تحصيل سعادتهم ..
ألم يَقُل : (وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآَنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ)
قال الإمام القرطبي (وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ) :تفريج الكروب ، وتطهير العيوب ، وتكفير الذنوب ، مع ما تَفَضَّلَ به تعالى من الثواب

في تلاوته .

القرآن .. رحمة للمؤمنين ..وهو أمَان من الشَّقاء...هو عِصمة من الضَّلال....هو سعادة لا شقاء معها

ألم يَقُل رب العِزّة سبحانه : (فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلا يَضِلُّ وَلا يَشْقَى) ؟..قال عليه الصلاة والسلام :
تركت فيكم ما لن تَضِلُّوا بعده إن اعتصمتم به كتاب الله . رواه مسلم .
وقال ابن عباس : من قرأ القرآن واتَّبَع ما فيه هداه الله في الدنيا
من الضلالة ، ووقاه الله يوم القيامة سوء الحساب .

وقال رضي الله عنهما : أجَارَ الله تعالى تَابِع القرآن من أن يَضِلّ
في الدنيا ، ويَشْقَى في الآخرة .


القرآن هداية لكل صواب .. (إِنَّ هَذَا الْقُرْآَنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ)
" أي الطريقة التي هي أسَدّ وأعدل وأصوب " كما قال القرطبي .

ودلالة لكل حيران:

(مَا أَنْزَلْنَا عَلَيْكَ الْقُرْآَنَ لِتَشْقَى إِلاَّ تَذْكِرَةً لِمَنْ يَخْشَى)
وهو ذِكرى وعِبرة:
(وَلَقَدْ صَرَّفْنَا لِلنَّاسِ فِي هَذَا الْقُرْآَنِ مِنْ كُلِّ مَثَلٍ)

وهو بُشرى ، بل بُشريات للمؤمنين والمؤمنات:

(وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا كَبِيرًا)

القرآن .. حياتك يا ميِّت !


(أَوَمَنْ كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ)

القــرآن .. عِمارة قلبِك "

الذي ليس في جوفه شيء من القرآن كالبيت الخرِب " رواه الإمام أحمد
والترمذي .
القرآن حِصنك الحصين ، وحِرزك الْمَكِين


قال رسول الله : إن الشيطان يَنْفُر من البيت الذي
تقرأ فيه سورة البقرة .
رواه مسلم .وفي رواية له : لا تجعلوا بيوتكم مقابر ، إن الشيطان يَنْفُر من البيت
الذي تقرأ فيه سورة البقرة .

حِرزُك من كل شيطان ، ومن كُلّ ساحِر وفتّـان
قال رسول الله : اقرءوا سورة البقرة فإن أخذها
بركة ، وتركها حَسْرة ، ولا تستطيعها البَطَلَة .
قال معاوية بن سلاّم
: بلغني أن البَطَلَة السحرة . رواه مسلم .

قــراءة القرآن سبب في نَيْلِ محبة الله


ففي الحديث : مَنْ سَرَّه أن يُحبّ الله ورسوله فليقرأ في الْمُصْحَف
. رواه البيهقي في شُعب الإيمان
وقال عثمان رضي الله عنه :إن قلوبنا لو طَهُرَتْ ما شَبِعَتْ من كلام
الله .
وقال رضي الله عنه :ما أحب أن يأتي عليّ يوم ولا ليلة إلا أنظر في
كلام الله ، يعني القرآن في المصحف .وقال ابن مسعود : أديموا النظر في المصحف .

القرآن .. بَرَكة في زَمَنٍ قَلّتْ فيه البَرَكة


(كِتَابٌ أَنْـزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الأَلْبَابِ)

وفي الحديث : " اقرءوا سورة البقرة فإن أخذها بركة ، وتركها حَسْرة "
رواه مسلم .

القـــرآن ..شفـــاء للأدواء ..


شفاء للقلوب التي في الصدور ..

(يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ)

نـُـور يُستضاء به في دياجير ظلمات الـتِّيْـه

(يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَكُمْ بُرْهَانٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُورًا مُبِينًا فَأَمَّا الَّذِينَ آَمَنُوا بِاللَّهِ وَاعْتَصَمُوا بِهِ فَسَيُدْخِلُهُمْ فِي رَحْمَةٍ مِنْهُ وَفَضْلٍ
وَيَهْدِيهِمْ إِلَيْهِ صِرَاطًا مُسْتَقِيمًا
) ..

القرآن .. نُور يُهتَدَى به


(قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنِ اتَّبَعَ
رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ
)

القــــرآن شافِع مُشَفَّع



" يجيء القرآن يوم القيامة كالرَّجُل الشاحب ، فيقول : أنا الذي أسهرت
ليلك ، وأظمأت نهارك
" رواه ابن ماجه .

القـــرآن عِزّ الدنيا ورِفعة الآخرة


وفي المسند : " وإن القرآن يَلْقَى صاحبه يوم القيامة حين يَنْشَقّ
عنه قبره كالرَّجُل الشاحب ، فيقول له : هل تعرفني ؟
فيقول : ما أعرفك .
فيقول : أنا صاحبك القرآن الذي أظمأتك في الهواجر، ، وأسهرت لَيْلَك ، وإن كل تاجر من وراء تجارته ، وإنك اليوم من وراء كل تجارة ،
فيُعْطَى الْمُلْك بيمينه ، والْخُلْد بشماله ، ويُوضَع على رأسه تاج الوقار ، ويُكْسَى والداه حُلتين لا يقوم لهما أهل الدنيا ، فيقولان
: بِمَ كُسْينا هذه ؟ فيُقال : بأخذ ولدكما القرآن ،
ثم يُقال له: اقرأ واصعد في درجة الجنة وغُرَفِها ،
فهو في صعود ما دام يقرأ ، هذًّا كان أو ترتيلا " .
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-22-2013, 09:29 PM   #2
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي

الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صفاء المنبع​ IMAM المنتدى الأسلامى العام 1 11-04-2014 10:33 AM
وبل الغمام على شفاء الاورام abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 0 12-08-2013 05:20 PM
القرآن شفاء ورحمة للمؤمنين barcelonista المنتدى الأسلامى العام 5 07-19-2013 09:27 PM
قصة في صفاء النية abood المنتدى الأسلامى العام 4 04-23-2013 02:55 PM
معــجزة القــرآن في عصر المعلـومـاتية .. شامل ورائع الساهر الاعجاز العلمى فى القرآن الكريم 6 03-04-2013 10:58 AM


الساعة الآن 04:00 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123