Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-25-2013, 08:20 AM   #1
عضو مميز
 


افتراضي صفة الحشر والميزان وتطاير الصحف والصراط

صفة الحشر والميزان وتطاير الصحف والصراط
المـنتــدى الإسلامي العـام
يوم القيامة هو يوم الأهوال والمخاوف، فما إن ينجو الناس من هول من أهوال ذلك اليوم، حتى يدركهم هول آخر، فتمتلئ القلوب خوفا وفزعاً . منها الحشر والميزان...

يوم القيامة هو يوم الأهوال والمخاوف، فما إن ينجو الناس من هول من أهوال ذلك اليوم، حتى يدركهم هول آخر، فتمتلئ القلوب خوفا وفزعاً .


منها الحشر والميزان وتطاير الصحف والصراط


الحشر


..أرض المحشر ووقفة الحساب....

يقول الرسول صلى الله عليه وسلم في وصف أرض المحشر إنها


(أرض بيضاء عفراء لا معلم لها)



الإنسان سوف يقف خمسين ألف سنة


حفاة عراة


غر (بدون ختان)


عطشان ولكن لن يموت


تكاد رقبته تتمزق من العطش وتكاد بطنه تتمزق من الجوع ولكن


لا يموت..ولكن يقول عليه افضل الصلاة والسلام(وانها لتمر على


المؤمن كركعتين خفيفتين يصليهما)
نماذج من المحشورين :-


(1) أعمى :



قال الله تعالى في سورة طه (وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَه


ُ مَعِيشَةً ضَنكا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ القِيَامَةِ أَعْمَى (124) قَالَ رَبِّ لِم



َ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنتُ بَصِيراً (125) قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْك

َ

آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ اليَوْمَ تُنسَى (126) )


قال الله تعالى (وَنَحْشُرُهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ عَلَى وَجُوهِهِمْ عُمْياً وَبُكْماً وَصُمّاً مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ كُلَّمَا خَبَتْ زِدْنَاهُمْ سَعِيراً)

(2) راكبون :


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( يحشر الناس يوم القيامة

ركبانا ومشاة وعلى وجوههم... قالوا يا رسول الله : يمشون على

وجوههم ؟ قال : نعم...قالوا كيف يا رسول الله؟ قال الذى امشاهم

على رجولهم قادر على أن يجعلهم يمشون على وجو ههم)

(3) المتكبرون :


يقول الرسول صلى الله عليه وسلم ( يحشر المتكبرون يوم القيامة

كأمثال الذر(النمل) على صورة رجال ونساء يدوسونهم الناس

باقدامهم يغشاهم الذل)




(4) المجرمين :


الذين عاثوا في الأرض فسادا .. قال الله تعالى في سورة إبراهيم :

وَتَرَى المُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ مُّقَرَّنِينَ فِي الأَصْفَادِ (49)


(5) النور في يديه ووجهه :


قال الله تعالى في سورة الحديد): يَوْمَ تَرَى المُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ

يَسْعَى نُورُهُم بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِم بُشْرَاكُمُ اليَوْمَ جَنَّات

ٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ذَلِكَ هُوَ الفَوْزُ العَظِيم
ُ
(12) )

ثم تبدأ الشمس تدنو من الرؤوس وتزداد حرارتها حتى لا يكون


بينها وبين الناس ميل!! تحرقهم ولا ت***هم.. ثم يبدأ الناس يعرقون


على قدر ذنوبهم فمنهم من يصل العرق إلى كعبه ومنهم من يصل


العرق إلى ركبتيه ومنهم من يصل العرق إلى سرته ومنهم من


يصل العرق إلى ترقوته ومنهم من يلجمه العرق.



يقول الرسول صلى الله عليه وسلم ( سبع يظلهم الله في ظله يوم لا


ظل إلا ظله إمام عادل,وشاب نشأ فى عباده الله تعالى,ورجل قلبه


معلق بالمساجد,ورجلان تحابا فى الله اجتمعا عليه وتفرقا


عليه,ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال إني أخاف الله,


ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال إني أخاف الله ,ورجل


تصدق بصدقة فاخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه ,ورجل


ذكر الله خاليا ففاضت عيناه)


ويبدأ الحساب فتطاير الصحف وكل واحد له 99 صحيفة مكتوب


فيها كل أعماله وهى موجودة تحت العرش فإذا مات انطوت ويوم


القيامة تنشر ليقرأها صاحبها وفيها كل الأعمال الصالحة والطالحة


وكل صغيرة وكبيرة .. قال الله عز وجل في سورة التكوير(وَإِذَا


الصُّحُفُ نُشِرَت (10).


أما الكتاب الذي يأخذه المؤمن بيمينه والعاصي من الموحدين


والكفار بشماله ( فهو عبارة عن المجموع الكلى لأعماله الموجودة


في الصحف الخاصة به ) وقال الله عز وجل في سورة الحاقة :



فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ فَيَقُولُ هَاؤُمُ اقْرَءُوا كِتَابِيَهْ (19)



إِنِّي ظَنَنتُ أَنِّي مُلاقٍ حِسَابِيَهْ (20) فَهُوَ فِي عِيشَةٍ رَّاضِيَةٍ(


21) فِي جَنَّةٍ عَالِيَةٍ (22) قُطُوفُهَا دَانِيَةٌ (23) كُلُوا وَاشْرَبُوا



هَنِيئاً بِمَا أَسْلَفْتُمْ فِي الأَيَّامِ الخَالِيَةِ (24) وَأَمَّا مَنْ أُوتِي

َ كِتَابَه بِشِمَالِهِ فَيَقُولُ يَا لَيْتَنِي لَمْ أُوتَ كِتَابِيَهْ (25) وَلَمْ أَدْرِ

مَا حِسَابِيَهْ (26) يَا لَيْتَهَا كَانَتِ القَاضِيَةَ (27) مَا أَغْنَى عَنِّي

مَالِيَهْ (28) هَلَكَ عَنِّي سُلْطَانِيَهْ (29) خُذُوهُ فَغُلُّوهُ (30) ثُم

فَاسْلُكُوهُ (32) إِنَّهُ كَان لاَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ العَظِيمِ (33)


وتأتى الحيوانات منكسة رؤوسها فيقضى الله بينهما ثم تكون تراب

فيقول الكافر والفاجر يومئذ يا ليتني كنت ترابا . قال الله عز وجل

في سورة النبأ : (إِنَّا أَنذَرْنَاكُمْ عَذَاباً قَرِيباً يَوْمَ يَنظُرُ المَرْءُ مَا

قَدَّمَتْ يَدَاه وَيَقُولُ الكَافِرُ يَا لَيْتَنِي كُنتُ تُرَاباً (40)



يبدأ الله في محاسبة الأقوام فيأتي بقوم نوح فيقول يا نوح أنت بلغت


رسالتي لقومك ؟ فيقول نعم يا ربى ، فيقول الله لقوم نوح يا قوم

نوح
هل بلغكم نوح برسالتي ؟ يقولوا لا يا رب ، فيقول نوح بعزتك


وجلالك إني قد بلغتهم ، والله أعلم بكل شئ ، فيقول الله يا نوح

أمعك من يشهد ؟ فيقول نعم محمد وأمته ، فيقول الله يا محمد هل

بلغ نوح من يشهد فيقول نعم يا ربى ، فيقول الله يا أمة محمد هل

بلغ نوح قومه ؟ فيقولوا نعم يا ربنا ، فتقول أمة نوح كيف تشهدوا

ولم تكونوا معنا ؟ يقولوا قرأنا كتاب الله عز وجل وفيه أن نوح قد

بلغ قومه ، فيقول الله سبحانه وتعالى صدق محمد وصدقت أمة

محمد ، وفى سورة البقرة يقول الله عز وجل : (وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ

أُمَّةًوَسَطاً لِّتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُم

ْ شَهِيدا ً)

••وكذلك في جميع الأمم يأتي بهم الله ثم يحكم بينهم بالحق .



يأتي الرسول




ثم يسجد تحت العرش فيقول الله له : أرفع رأسك ،

وسَل تُعط ، واشفع تُشفًع . فيقول الرسول صلى الله عليه وسلم (( أمتي ،، أمتي ))


فيشفع لهم ، فيقول الله خذ يا محمد من يدخل الجنة من غير حساب
ولا عذاب

وكان قد جيء بالنار لها سبعين ألف عروة وكل عروة يجرها سبعين
ألف ملك وتقترب من أرض المحشر ، فيكون لها عناق طويل تلقف
الكفار من أرض المحشر ثم تلقى بهم في النار .



وتوضع الموازيين بعد أخذ الكتاب لتزن الأعمال وينادى على عبد

عبد منذ آدم إلى يوم القيامة ، ويقول الرسول صلى الله عليه وسلم (

لترون الخيط والمخيط يوم القيامة )


يا أرحم الراحمين ارحمنا

وصلى اللهم وسلم على سيد الخلق أجمعين

وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا
احمد العدلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-25-2013, 01:08 PM   #2
صديق المنتدى
 

افتراضي

بارك الله فيك اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-25-2013, 05:21 PM   #3
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي

abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-25-2013, 06:17 PM   #4
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي

الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الحسن والإحسان فيما خلا منه اللسان (ط. الأوقاف السعودية) abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 1 10-20-2014 02:53 PM
الحشر يوم القيامة يوسف سيف نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 3 10-12-2013 10:36 PM
اليسر في الدين IMAM المنتدى الأسلامى العام 6 07-30-2013 09:44 AM
دين اليسر الساهر المنتدى الأسلامى العام 5 07-02-2013 09:48 PM
الزمالك يقفز 188 مركزاً في تصنيف التأريخ والإحصاء والأهلي الـ129 محمد الفهد المنتدى الرياضى العام 3 03-05-2013 11:43 AM


الساعة الآن 03:28 PM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123