Loading...



منتدى الحوار العام General Discussion

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-04-2013, 03:47 PM   #1
صديق المنتدى
 

افتراضي لذة الإستمتاع بالجهد العملي .

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته



لذة الإستمتاع بالجهد العملي .



التعلّم من دون تفكير جهد ضائع , والتفكير من دون تعلّم أمرٌ خطير
كونفوشيوس



الجهد المبذول العملي الذي ينتج نتاج صالحاً للأمة والشعوب هو المطلب في مثل هذه الأوقات , وضياع مثل هذا الجهد في العمل ليس بالخسارة الكبرى , وإنما ضياع وقته في اللهو واللعب هي الخسارة العظمى التي سوف نسأل عليها من رب الجلال والإكرام أو حتى من عملنا وما قدمناه لأمتنا الإسلامية خاصة وللعالم أجمع عامة , حكاية هذا الجهد وكيف نبذله وكيف ننتجه , هي بحد ذاتها مسألة عميقة تحتاج إلى إختصاصيون في تحليلها , ولكنها من جانب آخر عملية بسيطة أفسرها وأطرحها في جملة واحدة ( كما تُعطي ستأخذ ).


هل سمعتم يوماً عن قصة محرك السفينة العملاقة الذي تعطل , استعان اصحاب السفينة بجميع الخبراء الموجودين، لكن لم يستطع أحد منهم معرفة كيف يصلح المحرك , ثم أحضروا رجل عجوز يعمل في إصلاح السفن مند أن كان شابا . ونظرو اليه نظرة استهجان واستغراب لضعفه وعمره الكبير , كان يحمل حقيبة أدوات كبيرة معه، وعنماا وصل باشر في العمل. فحص المحرك بشكل دقيق، من القمة إلى القاع. كان هناك اثنان من أصحاب السفينة معه يراقبونه، راجين أن يعرف ماذا يفعل لإصلاح المحرك. بعد الإنتهاء من الفحص، ذهب الرجل العجوز إلى حقيبته وأخرج مطرقة صغيرة. وبهدوء طرق على جزء من المحرك. وفوراً عاد المحرك للحياة. وبعناية أعاد المطرقة إلى مكانها. المحرك أصلح! و بعد أسبوع استلم أصحاب السفينة فاتورة الإصلاح من الرجل العجوز وكانت عشرة آلاف دولار , أصحاب السفينة هتفوا “هو بالكاد فعل شيئاً” لذلك كتبوا للرجل العجوز ملاحظة تقول “ نرجوا منك إرسال فاتورة مفصلة.” أرسل الرجل الفاتورة كالتالي :

الطرق بالمطرقة =2.00 $
معرفة أين تطرق =9998.0 $
المجموع = 10,000 دولار $


الجهد مهم ، لكن معرفة أين نبذل الجهد في حياتنا تلك هي الأهمية , هي تلك الطاقة الداخلية التي نحتاجها في أغلب أوقاتنا.

مفهوم الإسلام عن الجهد الإنساني هو أن الإنسان وحدة حياتية قائمة بذاتها لها حاجاتها من الخدمات والسلع والمنافع تقوم هي ذاتياً بتوفيرها وصيانة نفسها باستعمال الطاقة المخزونة فيها ، بالتفاعل مع العناصر الأولية والأساسية للإنتاج. والإنسان الذي صرف هذه الطاقة من كيانه ، هو صاحب الحق في امتلاك الفائض منها عن حاجته وليس من حق أحد ان يستولي عليها. وفي كيان الإنسان قوى حركية وفنية وعقلية ضخمة بإمكانها أن تتفاعل مع عناصر الطبيعة ، فتوفر الحاجة للجميع ، وأن تبعد الفقر والجوع والحرمان عن كل إنسان يعيش على هذه الأرض لأن الله سبحانه قد جعل في كل إنسان من القدرة والطاقة مايمكنه من توفير لوازم الحياة ومستلزماتها.

إن الحقيقة التي لا خلاف عليها أن الأشياء لن تتحقق بذواتها , أي بدون عمل , فالعمل هو أساس كل شيء , فإذا سألت نفسك : لماذا أتعلم ؟ تجد الإجابة المباشرة من أجل الحصول على شهادة أياً كان مجالها لكي أعمل أو ألتحق بوظيفة تتطلبها , فالعلم هنا أي الحصول على شهادة وسيلة من الوسائل المتبعة للوصول إلى العمل , وتجد آخر يقول : أتعلم العلم الشرعي كالفقه ، أو الحديث أو التفسير... الخ لكي أعمل به , وأطبقه بشكل عملي مبني على العلم , انطـلاقاً من قول الرسول صلى الله عليه وسلم , فعن معاوية رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من يرد الله به خيراً يفقهه في الدين". متفق عليه.
إذاً لكي يتحقق الإيمان في نفسي فلابد من عمل بالجوارح يبرهن على وجوده، فالإيمان ما وقر في القلب وصدّقه العمل , إذاً فالإيمان مقدمة للعمل، وقد ورد ذكر العمل بعد الإيمان في كثير من الآيات الكريمات.
وبين الله سبحانه وتعالى في هذه الآيات جزاء العمل الصالح , قال تعالى: "وَمَن يَعْمَلْ مِنَ الصَّالِحَاتَ مِن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُوْلَـئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ وَلاَ يُظْلَمُونَ نَقِيراً".
[النساء:124]، وقال تعالى: "وَبَشِّرِ الَّذِين آمَنُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ كُلَّمَا رُزِقُواْ مِنْهَا مِن ثَمَرَةٍ رِّزْقاً قَالُواْ هَـذَا الَّذِي رُزِقْنَا مِن قَبْلُ وَأُتُواْ بِهِ مُتَشَابِهاً وَلَهُمْ فِيهَا أَزْوَاجٌ مُّطَهَّرَةٌ وَهُمْ فِيهَا خَالِدُونَ". [البقرة:25].
إن العمل والعلم متلازمان ، فلا فائدة من علم بلا عمل ، ولا فائدة من عمل لا يقوم على علم فالعلم , مقدمة للعمل ، وكذلك العمل مقدمة للعلم.

العمل ليس بنقمة ، أو عقاب للإنسان يصيبه بالتعب والنصب ، بل هو نعمة من الله سبحانه , لا يقدرها حق قدرها إلاّ كل ذي لب ، وفهم لحقيقة الكون , فحياة أي إنسان بدون عمل لا تُطاق , فالعمل يقي المؤمن من شرٍ الوحدة والفراغ , التي تورث في النفس الكثير من المهلكات ، ومن أهم هذه المهلكات الكسل ، وهو نقيض من نقائض العمل ، وليس لبيان خطورته على الإنسان المسلم أكثر من تعوذ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- منه في أذكار اليوم والليلة، حيث يقول: "اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن، وأعوذ بك من العجز والكسل، وأعوذ بك من الجبن والبخل، وأعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال". فالعمل يصنع الأمجاد، ويحقق الذات، ويوصل للآمال، والكسل يورث العجز في نفوس أصحابه الذين لا يتطلعون إلى المعالي، ويركنون إلى التخاذل.

همسة

جميعنا نستطيع أن نعمل , ولكن العمل الذي أقصده هنا هو العمل القائم على التفكير والتخطيط محدد المعالم والمهام ، والنتائج كذلك , وهذا العمل بالتحديد يتطلب منّا البذل والعطاء ، والجد والاجتهاد ، والاستمرارية , فالعمل إن لم يُعطى من جانبنا لتحقيق الأهداف المحددة , لن يأتي إلينا أبداً بالتمني أو بحوادث الحظ ، وإنما يأتي إلينا من خلال العمل الجاد والشاق ، وبالصبر والمثابرة.

IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2013, 05:41 PM   #2
عضو مميز على الاقسام المنوعة
 
الصورة الرمزية khallil321
 

افتراضي

الجهد مهم ، لكن معرفة أين نبذل الجهد في حياتنا تلك هي الأهمية

فعلا اخي
khallil321 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2013, 08:49 PM   #3
صديق ايجيبت سات
 
الصورة الرمزية مستر صُلاَّحَ
 

افتراضي

مستر صُلاَّحَ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
دي ماريا غاب عن تدريبات الفريق لاصابته بالحمى DR TAREK الكرة الاسبانية 2 03-22-2014 10:55 AM
مجلة الاعجاز العلمي اعجاز القران العلمي في عالم النحل abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 1 09-02-2013 12:28 PM
مجلة الاعجاز العلمي (اعجاز القرأن العلمي في ابراج الجوالات وصحة الانسان) abood الأدعية و الكتب والاسطوانات والتفاسير الاسلامية 1 09-02-2013 12:28 PM
طرق العناية بالجلد المتسلخ احمد عوض ركن الام والفتاة 0 08-28-2013 12:51 PM
استقبلوُآ آلأقدآر بالحمد IMAM المنتدى الأسلامى العام 6 08-21-2013 06:46 PM


الساعة الآن 10:52 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123