Loading...




ركن الاب والام father, mother Corner


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-28-2013, 07:21 PM   #1
كبير مراقبى المنتدى الاجتماعى العام
 


ماذا يريد الأبناء من الآباء.. ندوة جمعت أعلاماً في التربية



ماذا يريد الأبناء من الآباء.. ندوة تربوية أقامتها مؤسسة المسلم بالتعاون مع وزارة الشؤون الإسلامية مساء اليوم الخميس 10-11-1430هـ هدفت إلى بيان سبل توطيد الصلات بين المربين مع من يربون، وإبراز دور الآباء في غرس القيم والسلوكيات الإيجابية للأبناء مع التأكيد على المنظور التكاملي للتربية الخلقية كمسؤولية مشتركة بين الآباء والأبناء.
تميزت الندوة بحضور الشيخ الدكتور ناصر العمر (المشرف العام على موقع المسلم) ووزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد الشيخ صالح بن عبد العزيز آل الشيخ، ونخبة من الأكاديميين والتربويين والمهتمين بهذا المجال.
احتياجات الأبناء.. فهمها والتعامل معها:
لطالما تحدثنا عن الفجوة بين الجيلين "جيل الآباء وجيل الأبناء" ولكن من يردم هذه الفجوة وكيف؟.. هذه الندوة جاءت كمحاولة لردم الفجوات وتقريب الأزمان وتحقيق التواصل الفكري الذي فقد _مع كل أسف_ داخل كثير من بيوتنا.
تحدثت الجلسة الأولى التي أدراها الدكتور عبد المحسن السيف "أستاذ التربية بجامعة الملك سعود" عن احتياجات الأولاد وتطلعاتهم، أورد فيها الدكتور عبد الله الصالحي (أستاذ علم النفس بجامعة القصيم) مجموعة من التساؤلات التي تدور في أذهاننا مثل "لماذا لا ينصاع ابني لتوجيهاتي؟" "لماذا في هذا الزمن لا يسمع الأبناء كلام الآباء؟!" "لماذا تصرف ابنتي وقتا أطول مع زميلاتها مما تصرفه معي؟" "لماذا تعتقد ابنتي أن تفكيري وتوجيهي رجعي وغير مناسب؟" "لماذا ابنتي غير صريحة معي؟"
مبيناً أن كل هذه التساؤلات وغيرها يجب أن يقف عندها الأبوان وقفة صادقة عند الإجابة عليها ليدركا أن هناك فجوة بين الآباء والأبناء لم يعرف الآباء ردمها، كما أن الأبناء بسبب قلة الخبرة أو الخوف من الوالدين أحيانا لم يتمكنوا من تبيان ما بداخلهم لوالديهم ليقللوا حجم هذه الفجوة قدر المستطاع.
وأكد "الصالحي" أنه يجب أن يدرك الوالد أن الفجوة ستبقى موجودة، وأن التربية الحسنة تقللها والتربية غير الإيجابية توسعها. متمنياً أن تساهم هذه الندوة في زيادة ثقافة ووعي الوالدين لمعرفة حاجات الأبناء وتطلعاتهم وسد الفجوات وتقليلها.
فيما أشار في ورقته إلى عدة حاجات مهمة لأبنائنا منها: الحاجات العضوية، الحاجة الثقافية والمعرفية، الحاجات الاجتماعية.
من جهته، ذكر الدكتور علي الرومي "أستاذ علم الاجتماع بجامعة الإمام محمد ابن سعود الإسلامية" في ورقته التي جاءت تحت عنوان " كيف نتعامل مع احتياجات الأولاد" عدد من النظريات التي يمكن توظيفها في تقديم تصور لدور الآباء في التعامل مع احتياجات الأبناء.
ومن أهم هذه النظريات: النظرية الواقعية أو التجريبية التي ترى أن يعطى الابن الحرية في الاختيار وأن لا تمارس عليه ضغوط توثر على اختياراته، لأنها عملية تعلم مفيدة في نموه وتطوره، ونظرية الضبط الذاتي التي ترى ضرورة أن يتربى الأبناء على ضبط أنفسهم من خلال عدم الانسياق مع احتياجاتهم والتدرب على حرمان النفس مما ترغب، أما نظرية الضبط الاجتماعي فترى أن اندماج الفرد في مجتمعه ومشاركته في الأنشطة الاجتماعية يقوي النزعة الاجتماعية لديه ويوجد لديه ميلاً للتخلي عن تلبية احتياجاته التي لا تتناسب والأعراف الاجتماعية. ويمكن لهذه النظرية أن تسهم في تفسير النزعة الفردية لدى الأبناء وميلهم إلى إشغال والديهم باحتياجات شكلية، فالابن الذي لا يشغل في الأنشطة الاجتماعية يشغل والديه في أنشطته الخاصة.

ماذا يريد الأبناء؟
ألقت الدكتورة نورة السعد "أستاذ علم الاجتماع بجامعة الملك عبد العزيز" ورقتها في الجلسة الثانية والتي أدارها الدكتور محمد الدويش "رئيس مجلس إدارة المربي" تحت عنوان "لماذا يفشل بعض الآباء في فهم احتياجات الأبناء"، مبينة أن المجتمع يمر بتغيرات جذرية عميقة شملت الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية, ولعل أكثر المتأثرين بهذه التغيرات المتلاحقة هم الشباب, مؤكدة على أن هذه الفئة العمرية هي المعنية بعصر العولمة وقضاياه ومشكلاته, وأدواته, فالكمبيوتر والإنترنت وشبكات المعلومات المعقدة أصبحت في متناول أيدي الشباب في سهولة ويسر, بينما تعتبر هذه الأشياء بالنسبة للأجيال الأكبر سناً معضلة لا حلّ لها. كما أن أنماط المعيشة التي تطرحها (العولمة) من مأكل ومشرب وعادات ثقافية موجّهة بالدرجة الأولى لأجيال الشباب, لأنهم الأقدر على الاستجابة والتقبّل السريع لأي مفاهيم جديدة خارجة عن المألوف, خاصة إذا كانت تقدم لهم بوسائل باهرة وبطرق تقنية تؤثر في نفوسهم.
وأكدت "السعد" أن لعولمة الإعلام آثاراً إيجابية وسلبية تتمثل السلبية منها بالغزو الثقافي الذي يمثل معاناة للآباء في تعاملهم مع هؤلاء الأبناء. خصوصا ما يبدو على سلوكياتهم ومصادر معلوماتهم التي تتناقض مع مناخ التربية الإسلامية التي ينشدها الجميع تطبيقا فعلياً في الحياة .

كيف يمكن أن ينجح الآباء في فهم احتياجات أبنائهم ؟
عرضت الدكتورة نورة السعد رؤية بعض التربويين حول ما نحتاجه في مجتمعاتنا عامة لينجح الآباء في فهم احتياجات أبنائهم نذكر منها:
- أهمية القيام بمسئولية الأبوة والأمومة وإشاعة المحبة والأمن داخل الأسرة وتعويد الأبناء على المشورة والحوار, وبناء جسور الثقة معهم .
- تنفيذ برامج إرشادية وتوجيهية للآباء عند تعاملهم مع الأبناء بحيث يكون العمل داخل الأسرة قائماً على تجنب السلوك غير المتوافق بين الأبناء, وتقليل الفجوات بين الآباء والأبناء.
- التوعية المستمرة على أهمية التحاق الآباء بدورات تربوية ونفسية وتعليمية تساعدهم على القيام بالتربية السليمة فما يلاحظ أن بعض الأمهات في مجتمعنا لديهن اهتماما بهذه البرامج والدورات التربوية الخاصة بكيفية التعامل مع الأبناء , ولكن ما هو مطلوب هو أن تكون هناك العديد من المراكز الاستشارية التربوية والنفسية لتقدم خدماتها للمقبلين على الزواج, وأيضا للوالدين الذين لديهم جهلا بأساليب التربية الصحيحة
- العمل الجاد من قبل الآباء على التغيير من سلوكياتهم ليكونوا القدوة للأبناء.
- الدعاء: فيكثر الوالدين من الدعاء للولد يسألون الله- عز وجل - أن يكون الولد صالحاً، كما قال الله-تعالى- : { وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ } فلعل هذا الدعاء أن يوافق باباً في السماء مفتوحاً فيستجاب لهم ، وكم من أم وكم من أب دعا لولده دعوة أسعدته في الدنيا والآخرة ، أم سليم-رضي الله تعالى عنها- جاءت بأنس إلى رسول الله-صلى الله عليه وسلم- وقالت : - يا رسول الله - خويدمك أنس أدعو الله له فدعا له النبي-صلى الله عليه وسلم- بخير الدنيا والآخرة فتسببت له في ذلك الخير-رضي الله عنها .
وأكدت د. السعد على أهمية التقيد بالهدي النبوي في التربية والمعاملة لأن الجهل بهديه عليه الصلاة والسلام والتقصير في أداء مسئولية وأمانة التربية سيسهم في المزيد من الفشل التربوي للآباء تجاه احتياجات الأبناء

التعامل مع متطلبات الأبناء:
العرض المرئي الذي أعدته مؤسسة المسلم، اختصر المسافات وقرب وجهات النظر بين الأبناء والآباء، حيث كان عبارة عن استطلاع عام لآراء بعض الأبناء والبنات وكذلك الآباء والأمهات حول مدى التقارب بينهم وفهم كل منهم للآخر وسبل التقارب بينهم .. وقد قام بالتعليق على هذا العرض بشقيه كل من الدكتور منصور العسكر"أستاذ علم الاجتماع بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية" والأستاذة مريم الثمالي "محاضرة في قسم التربية بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية"، فيما علق كل من الدكتور سعد الشدوخي "أستاذ أصول التربية بجامعة الإمام محمد ابن سعود الإسلامية" والأستاذة ريم الباني"محاضرة في قسم التربية بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية" على العرض المرئي المتعلق برأي الآباء في بعض ما يريده الأبناء والذي قدم في الجلسة الثالثة تحت إدارة الدكتور خالد العواد "عضو مجلس الشورى"

مداخلات
لم تكن المداخلات المقدمة من قبل الحاضرين والحاضرات بأقل أهمية من الأوراق التي قدمت إذ أن الحضور كان من صفوة المجتمع وممن تخرجت على أيديهم أجيال أعدوها لخدمة الدين والمجتمع، فكانت المداخلات حصيلة تجاربهم ونجاحاتهم..
احمد عوض غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2013, 09:00 PM   #2
الادارة
 
الصورة الرمزية ابو رباب
 

افتراضي

التوقيع:



ابو رباب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
انشيلوتي : انا مندهش من ديماريا لانه لا يريد ان يلعب DR TAREK الكرة الاسبانية 3 03-15-2014 08:16 PM
تحذير.. بعض سلوكيات الآباء تسبب اكتئاب الأبناء احمد عوض ركن الاب والام 1 01-09-2014 06:31 AM
ماذا يريد الرجل من المرأة ؟ وماذا تريد المرأة من الرجل ؟ احمد عوض ركن الاب والام 0 12-27-2013 04:34 PM
ماذا يريد منا الشيطان يوسف سيف نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 4 09-15-2013 09:22 AM


الساعة الآن 09:03 PM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123