Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-02-2013, 11:32 AM   #1
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 


افتراضي الإيمان بالحوض


الإيمان بالحوض


من أصول السنة "الإيمان بالحوض"، وأن لرسول الله -صلى الله عليه وسلم- حوضًا يوم القيامة يرد عليه أمته، عرضه مثل طوله، مسيرة شهر، عرضه مسيرة شهر وطوله مسيرة شهر، آنيته كعدد نجوم السماء، على ما صحت به الأخبار من غير وجه، فالإيمان بالحوض من عقيدة أهل السنة والجماعة ومن أصول السنة، والحوض حوض لنبينا -صلى الله عليه وسلم- في موقف القيامة، يصب فيه ميزابان من نهر الكوثر من الجنة، الحوض في الأرض في موقف القيامة، والجنة فوق، تصب فيه في الحوض ميزابان من أهل الجنة، هذا الحوض كما ذكر المؤلف -رحمه الله- جاءت النصوص بوصفه:

أولًا: هذا الحوض يكون يوم القيامة في موقف القيامة.

ثانيًا: أنه ترد عليه أمته يوم القيامة للشرب.

ثالثًا: عرضه مثل طوله مسافة شهر، طوله مسافة شهر، وعرضه مسافة شهر.

رابعًا: آنيته - يعني: الكيزان الأواني التي يشرب فيها - عدد نجوم السماء، على ما صحت به الأخبار من غير وجه، وجاء أيضًا في وصفه أنه أشد بياضًا من اللبن، وأحلى من العسل، وأبرد من الثلج، وأطيب ريحًا من المسك، وأن من شرب منه فإنه لا يظمأ حتى يدخل الجنة. نسأل الله الكريم من فضله.

وروى الشيخان البخاري ومسلم من حديث عبد الله بن عمرو، قال: قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: "حوضي مسيرة شهر، ماؤه أبيض من اللبن، وريحه أطيب من المسك، وكيزانه كنجوم السماء، من شرب منها فلا يظمأ أبدًا"

وقد جاء وصف الحوض في أحاديث كثيرة، وجاء في بعض الأحاديث بيان المسافة وأن طوله ما بين صنعاء إلى المدينة، وفي بعضها ما بين الشام إلى المدينة، وفي بعضها ما بين جرباء إلى أذرع. اختلفت بعض المسافة طويل، وبعضها قصير، اختلف العلماء في هذا، قال بعضهم: يجمع بينهما بأن المسافة القصيرة للعرض والمسافة الطويلة للطول، وقال بعضهم: إن هذا يختلف باختلاف السير، وأن المسافة الطويلة لقطع المسافة السريعة إذا كان للجاد في السير، والمسافة القليلة لغير الجاد في السير.

وأنكرت الخوارج والمعتزلة الحوض، أنكروا أن يكون حوض النبي -صلى الله عليه وسلم- مع أن الأحاديث متواترة، وهذا من جهلهم وضلالهم، ولهذا قال العلماء ومنهم الطحاوي في عقيدته: حري بمن أنكر الحوض أن يحرم منه يوم القيامة جزاءً وعقوبة، عقوبة له، أخلِق بمن أنكره أن لا يرد عليه وقد ثبت.

إذًا الخوارج والمعتزلة هؤلاء قوم مبتدعة أنكروا الحوض، وأنكروا الميزان المعتزلة، وأنكروا الشفاعة، الشفاعة في خروج العصاة من النار، وقالوا: إنهم يجب تخليدهم في النار ولا يخرج العصاة، وهذا من جهلهم وضلالهم، مع أن النصوص في هذا متواترة، نصوص الحوض متواترة، نصوص الميزان كذلك، نصوص الشفاعة متواترة، ومع ذلك أنكرها هؤلاء لجهلهم وضلالهم.

هذا الحوض لنبينا محمد -صلى الله عليه وسلم- ترد عليه أمته يوم القيامة، قال -عليه الصلاة والسلام-: "إني فرطكم على الحوض من ورد عليَّ شرب، ومن شرب لم يظمأ حتى يدخل الجنة"
الفرط: هو الذي يتقدم القوم، يستقبلهم ويعد لهم الضيافة، يقول: أنا أستقبلكم أنا فرطكم أستقبلكم وأتقدمكم وأنتظر مجيئكم.

وثبت في الأحاديث الصحيحة أنه يرد على الحوض أناس من هذه الأمة قد غيروا وبدلوا فيذادون كما تذاد الإبل العطاش، قال -عليه الصلاة والسلام-: " ليردن عليَّ أناسٌ أعرفهم ويعرفوني ثم يحال بيني وبينهم وفي لفظ: فإذا وردوا اختلجوا دوني فأقول يا ربي أمتي أمتي وفي لفظ: فأقول أصحابي أصحابي وفي لفظ: فأقول يا رب أصيحابي أصيحابي -تصغير أصحابي- فيقال: "إنك لا تدري ما أحدثوا بعدك إنهم لم يزالوا مرتدين على أعقابهم منذ فارقتهم". قال النبي -صلى الله عليه وسلم- فأقول: سحقًا سحقًا لمن غير بعدي يعني: بعدًا وبعدًا.

قال العلماء: إن هؤلاء الذين يذادون هؤلاء الذين ارتدوا عن النبي -صلى الله عليه وسلم- الذين ارتدوا بعد وفاة النبي -صلى الله عليه وسلم- وهم الأعراب، الذين لم يثبت الإيمان في قلوبهم، أما الصحابة رضوان الله عليهم الذين رسخ الإيمان في قلوبهم والذين جاهدوا مع النبي -صلى الله عليه وسلم- ولازموه فثبتهم الله، ثبتهم الله، إنما هذه الردة حصلت من بعض الأعراب الذين رأوا النبي -صلى الله عليه وسلم- ولم يلازموه ولم يثبت الإيمان في قلوبهم فارتدوا.

وفيه من الفوائد دليل على أن النبي -صلى الله عليه وسلم- لا يعلم الغيب، لأنه قال: إنك لا تدري ما أحدثوا بعدك لو كان يعلم الغيب لعلم، وفيه الرد على الغلاة الذين عبدوا النبي -صلى الله عليه وسلم- وقالوا إنه يعلم الغيب، ومن ذلك طوائف رفعوا النبي -صلى الله عليه وسلم- إلى مقام العبودية، طائفة تسمى البرذوية في الهند يقولون إن الرسول يعلم الغيب، هم طائفة كفرة، قد كتب فيهم بعض الإخوان رسالة عن البرذوية، رسالة في كلية أصول الدين في بيان كفرهم وضلالهم، طائفة البرذوية يقولون إن الرسول يعلم الغيب، لو كان يعلم الغيب لعلم.

وفيه دليل على ضعف الحديث الذي ورد أن النبي -صلى الله عليه وسلم- تعرض عليه أعمال أمته، فيستبشر بحسنها ويستغفر لمسيئها، هذا حديث ضعيف، عرض أعمال أمته هذا حديث ضعيف يرده هذا الحديث الصحيح، لو كان تعرض عليه أعمال أمته ولو كان يعلم الغيب لعلم هؤلاء لعلم حالهم، ولم يقل له إنك لا تدري، لا تعلم، إنك لا تدري ما أحدثوا بعدك، فلا يعلم الغيب عليه الصلاة والسلام.

وهل الحوض خاص بنبينا -صلى الله عليه وسلم- أو للأنبياء، لكل نبي حوض؟

ورد في الترمذي وغيره أن لكل نبي حوضًا ترد عليه أمته، ولكن حوض نبينا -صلى الله عليه وسلم- أعظمها وأوسعها وأحلاها، وأكثرها واردًا جعلنا الله منهم بمنه وكرمه،

وفق الله الجميع لطاعته.

للشيخ " عبد العزيز الراجحي"
abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-02-2013, 12:19 PM   #2
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية ابو محمود
 

افتراضي

مشكور بارك الله فيك وجعله في موازين حسناتك
ابو محمود غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-02-2013, 12:46 PM   #3
صديق المنتدى
 

افتراضي

بارك الله فيك اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-02-2013, 04:29 PM   #4
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي

الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
شجرة الإيمان kkk000 المنتدى الأسلامى العام 5 03-12-2014 10:08 PM
موجي يحلل صفقات الميلان و يتحدث عن مباراة " اليوفنتوس × الميلان " المقبلة DR TAREK الكرة الايطالية 2 03-01-2014 08:42 PM
طعم الإيمان ... ابو محمود المنتدى الأسلامى العام 3 12-06-2013 04:50 PM
أسباب ضعف الإيمان abood المنتدى الأسلامى العام 4 08-25-2013 06:22 PM
مظاهر ضعف الإيمان abood المنتدى الأسلامى العام 3 08-25-2013 10:34 AM


الساعة الآن 04:29 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123