Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-14-2013, 02:59 PM   #1
صديق المنتدى
 


افتراضي ولا تجسسوا

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته



ولا تجسسوا



إن التجسس خلق ذميم وخسيس ووضيع لايفعله إلا ضعاف الإيمان وهو من أخلاق اليهود والنصارى والمنافقين وليس من سمات الصالحين
والتجسس: هو تتبع عورات الناس وهم في خلواتهم، إما بالنظر إليهم وهم لا يشعرون، وإما باستراق السمع وهم لا يعلمون. وإما بالاطلاع على مكتوباتهم ووثائقهم وأسرارهم وما يخفونه عن أعين الناس دون إذن منهم والله المستعان
قال السيوطي في الدر المنثور في معنى التجسس ج 7ص 567 هو أن تتبع عين أخيك فتطلع على سره
وقد وردت نصوص كثيرة تحرم التجسس وتتبع عورات المسلمين
قال تعالى في سورة الحجرات {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِّنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلَا تَجَسَّسُوا وَلَا يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَّحِيمٌ}
قال الإمام السعدي رحمه الله :قوله تعالى ( ولا تجسسوا )أي لا تفتشوا عن عورات المسلمين , ولا تتبعوها واتركوا المسلم على حاله واستعملوا التغافل عن أحواله وزلاته التي إذا فتشت ظهر منها ما لا ينبغي
وقال الإمام ابن كثير رحمه الله :قوله تعالى ( ولا تجسسوا )أي:على بعضكم بعضا والتجسس غالبا يطلق في الشر ومنه الجاسوس
وفي الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه قال :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إياكم والظن فإن الظن أكذب الحديث ولا تجسسوا ولا تحسسوا ولا تنافسوا ولا تحاسدوا ولا تباغضوا ولا تدابروا وكونوا عباد الله إخوانا
قال الأوزاعي رحمه الله : التجسس البحث عن الشيء ,والتحسس الإستماع إلى حديث القوم وهم له كارهون أو يتسمع على أبوابهم , والتدابر الصرم رواه ابن أبي حاتم
قال أبو حاتم البستي -رحمه الله-: (التجسس من شعب النفاق، كما أن حسن الظن من شعب الإيمان، والعاقل يحسن الظن بإخوانه وينفرد بهمومه وأحزانه، كما أن الجاهل يسيء الظن بإخوانه، ولا يفكر في جناياته وأشجانه)روضة العقلاء (ص 212)

وللتجسس أضرار دينية ودنيوية ذكرها علماءنا ومنها ما يلي :


1 التجسس دليل على ضعف الإيمان وفساد الخلق
2 دليل دناءة النفس وخستها
3 يوغر الصدور ويورث الفجور
4 يؤدي إلى فساد الحياة وكشف العورات
وأختم هذا المقال بكلام العلامة إبن عثيمين رحمه الله في شرحه على رياض الصالحين ج 2 ص 1667 تحت باب النهي عن التجسس والتسمع لكلام من يكره استماعه
قال رحمه الله : التجسس هو: أن يتتبع الإنسان أخاه ليطلع على عوراته سواء كان ذلك عن طريق مباشر , بأن يذهب هو بنفسه يتجسس لعله يجد عسرة أو عورة , أو كان عن طريق الألآت المستخدمة في حفظ الصوت ,أو كان عن طريق الهاتف ,فكل شيء يوصل الإنسان الى عورات أخيه المسلم ومسالبه ,فإن ذلك من التجسس وهو محرم لأن الله سبحانه وتعالى قال ولا تجسسوا فنهى سبحانه وتعالى عن التجسس
وقال رحمه الله والتجسس أذية ,يتأذى به المتجسس عليه ,ويؤدي الى البغضاء والعداوة ,ويؤدي الى تكليف الإنسان نفسه ما لم يلزمه ,فإنك تجد المتجسس والعياذ بالله , مرة هنا , ومرة هنا, ومرة هنا, ومرة ,ينظر إلى هذا ومرة ينظر إلى هذا فقد تعب نفسه في أذية عباد الله , نسأل الله العافية إنتهى كلامه رحمه الله
إذن يقال رجل جاسوس إذا كان يبحث عن الأمور الخفية، فيصدق هذا الوصف على من امتهن هذه المهنة الدنيئة وتلبس بها، سواء نفى ذلك عن نفسه أم لم ينف، وكذا يصدق عليه ماترتب عليها من الحدود، فبوصمه بالجاسوسية ينطبق عليه الحكم الشرعي كما ذكره الشيخ العثيمين رحمه الله، وهذا من أقوى الزواجر لمن احترف هذه الحرفة، ومن أقوى الدواعي للابتعاد عنها لمن له قلب حي.
وقال ابن جرير رحمه الله:
وقوله( وَلا تَجَسَّسُوا ) يقول: ولا يتتبع بعضكم عورة بعض، ولا يبحث عن سرائره، يبتغي بذلك الظهور على عيوبه ، ولكن اقنعوا بما ظهر لكم من أمره ، وبه فاحمدوا أو ذموا ، لا على ما لا تعلمونه من سرائره.
وبنحو الذي قلنا في ذلك قال أهل التأويل.
ذكر من قال ذلك:
حدثني عليّ، قال: ثنا أبو صالح، قال: ثني معاوية، عن عليّ، عن ابن عباس، قوله( وَلا تَجَسَّسُوا ) يقول: نهى الله المؤمن أن يتتبع عورات المؤمن.
حدثني محمد بن عمرو، قال: ثنا أبو عاصم، قال: ثنا عيسى; وحدثني الحارث، قال: ثنا الحسن، قال: ثنا ورقاء جميعا، عن ابن أبي نجيح، عن مجاهد، قوله( وَلا تَجَسَّسُوا ) قال: خذوا ما ظهر لكم ودعوا ما ستر الله.
حدثنا بشر، قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن قتادة، قوله( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلا تَجَسَّسُوا ) هل تدرون ما التجسس أو التجسيس؟ هو أن تتبع، أو تبتغي عيب أخيك لتطلع على سرّه.
وقال البغوي رحمه الله في تفسيره:
{ وَلا تَجَسَّسُوا } التجسس: هو البحث عن عيوب الناس، نهى الله تعالى عن البحث عن المستور من أمور الناس وتتبع عوراتهم حتى لا يظهر على ما ستره الله منها." اهـ
قال الشوكاني رحمه الله في فتح القدير:
ثم لما أمرهم الله سبحانه باجتناب كثير من الظنّ نهاهم عن التجسس فقال : { وَلاَ تَجَسَّسُواْ } التجسس : البحث عما ينكتم عنك من عيوب المسلمين وعوراتهم ، نهاهم الله سبحانه عن البحث عن معايب الناس ومثالبهم . قرأ الجمهور { تجسسوا } بالجيم ، ومعناه ما ذكرنا . وقرأ الحسن ، وأبو رجاء ، وابن سيرين بالحاء . قال الأخفش : ليس يبعد أحدهما من الآخر؛ لأن التجسس بالجيم : البحث عما يكتم عنك ، والتحسس بالحاء : طلب الأخبار ، والبحث عنها . وقيل : إن التجسس بالجيم هو البحث ، ومنه قيل : رجل جاسوس : إذا كان يبحث عن الأمور ، وبالحاء : ما أدركه الإنسان ببعض حواسه . وقيل : إنه بالحاء فيما يطلبه الإنسان لنفسه ، وبالجيم أن يكون رسولاً لغيره"

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-14-2013, 07:04 PM   #2
الادارة
 
الصورة الرمزية ابو رباب
 

افتراضي

التوقيع:



ابو رباب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-14-2013, 10:26 PM   #3
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي

الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-15-2013, 09:11 AM   #4
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي

abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-15-2013, 09:13 AM   #5
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية ابو محمود
 

افتراضي

مشكور بارك الله فيك وجعل عملك في ميزان حسناتك
ابو محمود غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-15-2013, 11:19 AM   #6
صديق المنتدى
 

افتراضي

بارك الله فيكم اخواني وجزاكم الله خيرا على مروركم الطيب بموضوعي
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:56 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123