Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-12-2013, 02:11 PM   #1
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 


افتراضي ما هو هدفك في الحياة

ما هو هدفك في الحياة
لماذا تعيشين ؟؟كلام بحق وليس كلاماً إنشائياً،
لا تقولي: أعيش لأُرضي الله جل وعلا ، أعيش لأطيع الله جل وعلا،
لماذا تعيشين ؟بم تفكرين الآن؟ما هي أكبر أمانيك في الحياة؟ حقيقة، هل تحلمين بالجنة؟
كم مرة تفكرتِ فيها اليوم؟ وفي الله جل وعلا،كم مرة خطر ببالك؟هل ناجتينه؟ هل فضفضتِ معه؟؟

هذا هو ما أريد اليوم أن أُكلمك عنه
اليوم نريد أن نتكلم عن هذه الآفة الخطيرة ألا وهي ضياع الوقت
يقول ابن القيم هم خمس معارف :
معرفة الله
معرفة النفس
معرفة عيوب النفس
معرفة الطريق
معرفة العوائق علي الطريق
خمسة أشياء إذا علمتيهم ، ينبغي أن تُوظف لخدمة هذه الأشياء الخمس,
لأن هناك آفات لابد أن نعالجها في أوَّل الأمر كي نستطيع أن نواصل
أخطر هذه الآفات في رأيي ألا يكون لكِ
هدف في الحياة ،قضية تعيشين لها ليل نهار ،



كتب ابن القيم رسالة لأحد إخوانه،فقال له::كل آفة تدخل علي العبد فسببها شيئين :
1- ضياع الوقت
2- فساد القلب
ابحثي في كل ذنب وقعتي فيه، أي مشكلة في حياتك سيكون مدارها علي أمرين :
كل آفة تدخل علي العبد فسببها ضياع الوقت وفساد القلب
فإذا هو قد أضاع وقته ،فقد أضاع حظه من ربه ،ونَقُصِت درجتة ومنزلته عند الله تعالى

ولذلك وصى بعض الشيوخ (هكذا يقول ابن القيم) فقال:احذروا مخالطة مَن تُضيع مخالطته الوقت،
يقول فإنه متى ضاع الوقت وفسد القلب، انفرطت على العبد أمورَه كلها،- فيصبح ضائعا، وتائها، ومُشتتا طوال الوقت،
{...وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَن ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطاً} [الكهف : 28 ]
أصبح الأمر عنده فَرُطا، أي انتهى ، ضاع وقته، وضاع حظه من الله سبحانه وتعالي ، ولم يعُد يستطيع أن يجمع شمله ويجمع همه على طلب رضا ربه.



أنتِ بالله عليكِ ،ألا تشتكين من الغفلة؟؟ أي هل تجدين قلبك في الخلوة
؟ هل تجدين قلبكِ حين تذكرين ربك وحين تصلِّين وحين تقرأين القرآن ؟

بعض مظاهر الفراغ وضياع الوقت:
1- كثير من أخوات اليوم يضيعون أعمارهم في مجالس اللغو واللهو والغيبة والنميمة وقيل وقال؟
2- انجاز الأعمال المطلوبة منك في غير أوقاتها المحددة،أن تُصلي الصلوات في غير أوَّل وقتها.
3-البعض يستغرق الوقت في أحلام اليقظة فطوال الوقت تسرحين وانتي تفكرين في أحلام وردية ليس وقتها الآن.
4-تذهبين للأسواق التجارية وتشترين منها أشياء وتضيعي الكثير من الوقت.

قيمة الوقت
1- والله جل وعلا قد امتن علينا بنعمة عظيمه ألا وهي الوقت وقال :
{وَإِن تَعُدُّواْ نِعْمَةَ اللّهِ لاَ تُحْصُوهَا إِنَّ اللّهَ لَغَفُورٌ رَّحِيمٌ} [النحل : 18]
2- وكي يُدلِّل لنا الله جل وعلا لخطورة أمر الوقت،أقسم بهذا الوقت في غير ما سورة في القرآن،
الله جل وعلا يقسم بالعصر ،ويقسم بالليل، ويقسم بالنهار ،ويقسم بالفجر ،ويقسم بالضحى يقول:
{وَالْعَصْرِ} [العصر : 1 ] {إِنَّ الْإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ} [العصر : 2]
يقول: {وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَى} [الليل : 1]
يقول : {وَالضُّحَى} [الضحى : 1 ] {وَاللَّيْلِ إِذَا سَجَى} [الضحى : 2]
يقول : {وَالْفَجْرِ} [الفجر : 1 ] {وَلَيَالٍ عَشْرٍ} [الفجر : 2]
3- بل يجعل الله سبحانه وتعالي هذا الوقت هو الفرصة الوحيدة ، لأن تتزودي بزاد الإيمان يقول الله جل وعلا :
{وَهُوَ الَّذِي جَعَلَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ خِلْفَةً ...} [الفرقان : 62]
{....لِّمَنْ أَرَادَ أَن يَذَّكَّرَ أَوْ أَرَادَ شُكُوراً} [الفرقان : 62]
4- مَن يُريد أن يشكرني ،مَن يُريد أن يتذكر ،مَن يرى تقلب الأحوال فيخاف أن يتقلب قلبه كتقلب الليل والنهار
في نفس السورة في سورة النور بعد أن قال: {... يَخَافُونَ يَوْماً تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالْأَبْصَارُ} [النور : 37 ]
بعد ذلك قال تعالى : {يُقَلِّبُ اللَّهُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ...} [النور : 44]
ليقول لكِ أن قلبك لن يسير على وتيرة واحدة، فقلبك يتقلب ،

استغلال السلف رضوان الله عليهم للوقت
كان السلف يقولون :مَن فاته طاعةٌ بالليل كان له من أول النهار مُستعتب-
أنت مثلاً لم تصلي قيام الليل ،فلك في أول النهار.

قال رجل لعامر بن عبد قيس: قف أُكلمك –هل تسمح لي بلحظة ممكن إذا سمحت أريدك في كلمة واحدة -قال أوقف الشمس- أوقف الشمس لو أوقفت الزمن أكلمك،ليس لدي وقت.

كان بعضهم إذا جلس الناس عنده فأطالوا الجلوس:-أما تريدون أن تقوموا ،إن ملك الشمس -الله جل وعلا جعل هذه الشمس- هل أوقفها؟ يجرها ولا تفتر

مات ابن لأبي يوسف تلميذ الإمام أبو حنيفة - توفي ابنه- فوكل أبو يوسف أحد جيرانه ليغسله ويدفنه لئلا يفوته درس من دروس الإمام أبي حنيفة.

كان ثابت البناني: يستوحش لفقد التعبد بعد موته كان يقول يارب-يدعو فيقول لله جل جلاله-يارب إن أذنت لأحد أن يصلي في قبره فأذن لي يارب-لو جعلت أحداً يصلي في قبره يارب ائذن لي أن أصلي،أرأيتِ كم كان حبه للصلاة ؟

كان يزيد الرقاشي يبكي ويقول : يايزيد من يبكي بعدك لك؟ من يترضى ربك عنك؟ .انظري أنتِ إلى من مات له ميت ،من مات له جد، أو جدة ،والد أو والدة،قد يظل في البداية يترحم عليه،ويتصدق عنه، وبعدها لما يأتي على فكره يقول رحمه الله جل وعلا، ربنا يتولاه ،وهكذا وانتهت المسألة،فمن يترضى عنكِ ربك؟ سينسونكِ ،وسينشغل كل امرئ بحاله ،من يبكي لكِ لربك حتى يغفر لكِ، ويعفو عنكِ.

كان بعض السلف يقول: لما دخلوا عليه وهو في فراش الموت، دخلوا عليه فذكروه بالله فوجدوه يصلي، فلما انتهى من صلاته قال الآن تطوى صحيفتي،ثم خر ميتا -انتهى صلى وأخذ بما له من ورد عند الله جل وعلا ودعا ربنا وتشهد وقال الآن تطوى صحيفتي.



أتعلمين متى ستعرفين خطورة الوقت ؟؟
متى ستتحسرين على فوات الوقت
{ يَوْمَ يَتَذَكَّرُ الْإِنْسَانُ مَا سَعَىٰ * وَبُرِّزَتِ الْجَحِيمُ لِمَنْ يَرَىٰ } [النازعات/36،35]
قال تعالى : {يَوْمَئِذٍ يَتَذَكَّرُ الْإِنْسَانُ وَأَنَّىٰ لَهُ الذِّكْرَىٰ * يَقُولُ يَا لَيْتَنِي قَدَّمْتُ لِحَيَاتِي} [الفجر/24،23]
{حَتَّىٰ إِذَا جَاءَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ *لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحًا فِيمَا تَرَكْتُ}
والله، لو أُذِنَ لأي ميت في قبره أن ينطق، له أن يتكلم لقال ربِ ارجعون، يارب أعدني مرة أخرى إلى الدنيا، قد فهمت وعقلت، كنت غافلة، لم أكن أظن أن الأمر هكذا، فيكون الجواب وما أشده،
كلا لن يكون،قدمت لكِ فرصا كثيرة جداً،عمَّرتكِ في الأرض،
{أَوَلَمْ نُعَمِّرْكُمْ مَا يَتَذَكَّرُ فِيهِ مَنْ تَذَكَّرَ وَجَاءَكُمُ النَّذِيرُ ۖ فَذُوقُوا فَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ نَصِيرٍ } [فاطر/37]
ألم تنتبهي للطريق بعد؟ ألازلتِ تائهة؟ألازلتِ حيرانة؟ ألازلتِ ستضيعين وقتك؟

لماذا تضيعين وقتك ؟؟
السبب نستطيع أن نقول بعض الأشياء،وأريدك أن تراجعي حساباتك في ضوء هذه الأسباب:
السبب الأول::ضعف الإيمان
وكان الحسن البصري يقول: ما أطال أحد الأمل إلا أساء العمل.
ما أطال أحدٌ الأمل إلا أساء العمل،لما ضعف الإيمان،ولما اقترف الإنسان ذنوبا ومعاصي
استوجبت مقت الله جل وعلا
{احفظي عني هذه الكلمة بالله عليكِ ياأختاه،وأريد أن أحفرها بوجدانك وبقلبك
علامة المقت ضياع الوقت }

السبب الثاني::عدم معرفة أهمية الوقت
كان ابن مسعود يقول:ماندمت على شيء،ندمي على يوم غربت شمسه، نقص فيه أجلي، ولم يزدد فيه عملي.

السبب الثالث:: عدم الانضباط وحب الراحة والكسل

السبب الرابع ::عدم وضوح الغاية
الهدف الذي تعيشين من أجله ليس واضحاً، أريد أن أعلمك اليوم كيف تضعين الهدف وكيف تستغلين وقتك.
الهدف لابد وأن يتوافر فيه أربعة شروط:
1) أن يكون هذا الهدف واضحا
2) أن يكون هدفا محددا
3) أن يكون هدفا واقعيا
4) أن يكون هدفا قابلا للقياس
مامعنى هدف واضح ومحدد؟؟
لا تقولي الجنة، لا تقولي رضا الله جل وعلا، لا تقولي كلاما كبيرا، قولي لي ما هو هدفك خلال هذا الأسبوع؟ خلال الأسبوع هذا ماذا سوف تفعلين؟ كيف ستتقربين إلى الله عز وجل فيه؟؟

مامعنى هدف واقعي؟؟
وفي نفس الوقت لابد أن يكون واقعي لا تأتي وتقولي سأحفظ كل يوم ربع، والربع هذا يأخذ معك مثلا ًساعة أو ساعتين ،وأنت لا تملكين الوقت، هذا ليس هدفا واقعيا،لأنكِ لن تنفذيه، لأنكِ لا تملكين الوقت.

ومامعنى قابل للقياس؟؟
القابل للقياس، أن تحددي مثلا ، يستغرق معك حفظ الآية خمس دقائق ،إذا أستطيع أن أحفظ عشر آيات في خمسين دقيقة، إذا أضع برنامجا عمليا من أجل أن أحفظ فيه .


السبب الخامس::ضعف الهمة
كثير من الأخوات تقول الآن والله ،ما تقوله هذا كلام جميل جدا، هذا بالضبط ما أتمنى أن أفعله لكن لا أجد الإرادة، سأحاول أن أفعل كذا، أول كلمة يجب أن تمحيها من قاموسك (سأحاول ) كلمة سأحاول هذه معناها أنك لن تعملي،لكن تقولين بإذن الله..إن شاء الله..بحول الله وقوته.. أحسني ظنك بالله


السبب السادس::القدوة السيئة
أن تجلسي مع فتيات وأخوات يضيعون أوقاتهم،طول الوقت لايفعلون شيئا إلا أن يقعوا في القيل والقال.


السبب السابع::التربية الخاطئة
ألا يُعود المرء منذ الصغر على اغتنام الوقت،وهذا أقوله للأخوات اللواتي لديهن أطفال،ومازلن يربين أولادهن،عودي طفلك أن لايضيع وقته،قولي له ماذا تنتظر؟ يجب أن تؤدي واجباتك،يجب أن تفعل كذا..حتى يتعود حين يكبر.


السبب الثامن::العادات
من الأسباب كذلك العادات،فمثلا أيام الدراسة بالنسبة للمتخرجين كان الاستيقاظ مبكرًا من أجل المذاكرة أو حضور محاضرة وذلك لأن الهدف كان النجاح ولكن بعد التخرج رجعنا للإستيقاظ متأخرًا لآن الهدف قد انتهى، والآن
ألاتريدين أن تنجحي مع الله جل وعلا؟ ... إذا كان اهتمامك بالدراسة بهذا القدر ،فكيف بحالك مع الله جل وعلا؟!


السبب التاسع::عدم معرفتك بتنظيم الوقت
أنك لا تضعين لنفسك برنامجا،لاتضعين جدولا، ماهو الجدول الخاص بك؟


السبب العاشر::أن تحبي أن تفعلي كل شيء
وهذا خطأ،و يضيع لك وقتك، أي أن الإنسان قد يكون عنده فكرة مثالية،يقول سأفعل هذا وسأفعل ذاك، تجدين الوقت قد ضاع،كلا ،بل تستطيعين أن تفعلي هذه، ولا تستطيعين أن تفعلي هذه، دعي كل شيء لمن يستطيعه ،
ماذا تستطيعين أن تفعلي؟،وهذا سؤال مهم جدا،أريدك أن تكتبيه الآن في كشكولك،
.

تجربة قياس القدرات الإيمانية
وصفة استغلال الوقت في نقاط سريعة....
أقول لك في عشر دقائق ماذا يمكن أن تفعلي، كي أُفَهِّمك قيمة الوقت،
كي نستغل الوقت سنقوم بهذه التجربة وسنتبعها بإذن الله في الواجب العملي ....


الواجب العملي

1-خلال ساعة كم تقرآين من القران؟
أريدك أن تضبطي أمامك الساعة بستين دقيقة، وقولي لي أمسكت جزءا من أوله ،قرأت جزءا، قرأت جزءا ونصف، قرأت جزأين،
أي تقيسين نفسك خلال الساعة كم تستطيعين أن تقرأي؟

2-الاستغفار
خلال عشر دقائق كم تستطيعين أن تستغفري الله جل وعلا ؟ وامسكي عداداللوقت أو أي ما إلى ذلك،فالمسألة هنا ليست مسألة التعبد،إنما مسألة قياس،كي أجعلك تشعرين بقيمة الدقيقة،

3- حفظ القرآن
كم تستطيعين أن تحفظي من القرآن خلال ساعة أو خلال عشر دقائق؟
لكي نضع الجدول في ضوء ما ستقولينه، على حسب قدراتك، هذه قدراتك، كي يكون كلاما واقعيا.

4- الدعاء
جربي هذا معي خلال هذا الأسبوع،أن تضعي عشر دقائق أو ربع ساعة ، دعاء خالص،أي أن تجلسي تدعين الله جل وعلا،ويالله لما تكون في ساعات الإجابة، بين الأذان والإقامة،خاصة ليتك تدعين في جوف الليل المظلم،في الثلث الأخير من الليل،وتظلي تدعين الله جل وعلا ،وياحبذا لو كانت هذه الدعوة في السجود، وانظري إلى تأثير هذا على قلبك،كيف أثرت فيك.

5- صلاة النوافل
أريدك أن تحسبي في خلال عشردقائق، أو ساعة كما اتفقنا،كم تصلين من النوافل؟تصلين صلاة خفيفة جدا، لا أريد فيها أكثر من الفاتحة وسورة قصيرة،ستحضري فيهم كم عدد الركعات التي ستفعليهم؟؟.

6- الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم
ونضع الصلاة على النبي وتقسميها هكذا عشر دقائق..



7- القـراءة
تقولين أنك لا تحبين القراءة، أي مجال أو أي شيء تحبين أن تقرأيه، تحبين أن تقرأي مثلا السيرة، شيء يسير في السيرة، قصصا أو كلاما طيبا،حسنا لابأس، تحبين أن تقرأي شيئا آخر،وقولي لي خلال الساعة كم صفحة تنتهين من قراءتها؟ خلال ساعة كي نرى تأثير هذا...

8- استغلال المكالمات التليفونية بشكل صحيح
مارأيك لو تستغلين وقت مكالمة الهاتف؟ قبل أن ترفعي سماعة الهاتف تكتبين نقاطا معينة،وتكلمين إحدى صويحباتك، وتخاطبينها ومن خلال هذه النقاط ستغيرين طريقة الكلام، أي أنه إن كانت عادتكم،كيف حالك؟ وما أخبارك؟
فمارأيك أن تغيري الكلام؟ وتقولي لها أنا قرأت شيء معين،وأريد أن أناقشك فيها،وتتناقشي معها في كلام مفيد، فنكون قد غيرنا عادتنا، بدلا من أن نتكلم في كلام تافه ،وليس له فائدة،

وينبغي أن يكون شعار المؤمن :
{ قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ } [ المؤمنون/1] { وَالَّذِينَ هُمْ عَنِ اللَّغْوِ مُعْرِضُونَ }
[ المؤمنون/3]..



9- الصدقة
مارأيك أريدك أن تنظري بكم تسمح نفسك من دخلك كصدقة؟ ما شأن هذا الموضوع؟أريد أن أرى ما في نفسك من الصفات كي نبدأ في التنقيب عن الآفات،فبم تجود نفسك؟ هل من شأنك أنك كريمة؟ أم أ بخيلة؟فلوكنت بخيلة فهل يصل بك البخل إلى أنك لا تريدين أن تبذلي أي شيء أو أي وقت لله جل وعلا

بفعل هذه الأشياء نستطيع أن نرى خلال ساعة كم نستطيع أن نفعل،كم استغفرنا في عشر دقائق؟وفي عشر دقائق كم صلينا على النبي ؟كم سبحنا ؟ كم حمدنا الله جل وعلا؟ كم هللنا؟- كم قلنا لا إله إلا الله - وعلى هذا الأساس نقوم بوضع خطة ملزمة وجدول منظم بإذن الله
..
من ثمار هذا الدرس
وصفة للنجاح في الحياة مع الله جل وعلا ومع الناس ذكرها الشيخ
{ أنا أخذت نصيحة من أحد مشايخي،قلت له-هو ماشاء الله أحد الناس المرموقين جدا جدا في الدعوة وفي العلم - فسألناه ياشيخ، ماهي وصفة النجاح؟ -قل لنا كيف ينجح المرء منَّا في حياته؟ ومع الله جل وعلا؟ ...
قال عنصرين إياك وأن يضيعا منك،

1) دوام الاستعانة بالله .. لو بدأت تقول أنا أستطيع أن أفعل،أستطيع أن قوم بكذا، أريد كذا وأريد كذا، وإن شاء الله سأفعل كذا،وتنسى جانب الاستعانة بالله ستضيع وقتك ، وستجد نفسك في النهاية تتمنى أن تفعل أمورا كثيرة جدا، ولن تستطيع أن تقوم بها، لأنك لم تستعن بالله جل وعلا فيها، وركنت إلى نفسك.

2)الحفاظ على الوقت،.. قال وهذا هو محل الشاهد قال .. إياك أن تترك أحدا ليتحكم في وقتك،- لا تترك أحدا يضيع لك وقتك}








وذكر الله



الحمد الله عدد ما خلق فى السموات

الحمد الله عدد ما خلق فى الأرض

الحمد الله عدد خلق بينهما

الحمد الله عدد ما هو خالق

الحمد الله ملئ ما هو خالق

الحمد الله كما ينبغى لجلال وجهه وعظيم سلطانه


وصل على الحبيب قلبك يطيب




اللهم صل على محمد وعلى آل محمد

كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم

وبارك على محمد وعلى آل محمد

كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم



فى حفظ الله ورعايته
abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-12-2013, 07:30 PM   #2
صديق المنتدى
 

افتراضي رد: ما هو هدفك في الحياة

بارك الله فيك اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-13-2013, 05:55 PM   #3
الادارة
 
الصورة الرمزية ابو رباب
 

افتراضي رد: ما هو هدفك في الحياة

تسلم الايادى اخى الغالى
وبارك الله بك
تحياتى
التوقيع:



ابو رباب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-13-2013, 07:11 PM   #4
صديق ايجيبت سات
 
الصورة الرمزية يوسف سيف
 

افتراضي رد: ما هو هدفك في الحياة

يوسف سيف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-13-2013, 08:13 PM   #5
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي رد: ما هو هدفك في الحياة

بارك الله فيك
وجزاك الله خيرا
الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-13-2013, 09:25 PM   #6
عضو مميز
 
الصورة الرمزية المهندس للاكترونيات
 

افتراضي رد: ما هو هدفك في الحياة

بسم الله ماشاء الله والحمد لله عمل اكثر من رائع
المهندس للاكترونيات غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حقق هدفك مع بوابة الجيل واكسب هدايا سمسمة احمد قسم الاعلانات التجارية 0 04-05-2014 04:54 PM
الحياة تنفي استضافة السيسي في لقاء تليفزيوني وتؤكد: موقع الحياة الآن مزيف ابو ساره 2012 أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 2 12-31-2013 05:24 PM
قناة الحياة الاعلامى عمرو عبد الحميد بديلا لـ شريف عامر فى "الحياة اليوم" حسام مشعل أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 1 12-12-2013 08:56 PM
اينما كان توجهك للدراسة ...وكالة مستقبلي تحقق هدفك بتميز انفستورز قسم الاعلانات التجارية 0 09-18-2013 09:04 PM


الساعة الآن 02:46 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123