Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-12-2013, 12:24 AM   #1
عضو سوبر على المنتدى الاسلامى
 


افتراضي عندما وقفت بين يدى الله هناك

احساس غريب وشعور عجيب

احساس ورهبة انتابتنى وانا واقفة هناك

قشعيرة باردة سريعة طويلة اصابت جسدى للحظات طويلة وانا واقفة هناك

تلفت حولى ببطئ فاذا جموع غفيرة

ألاف بل ملايين من البشر كل منهم واقف فى خشوع يبكى بحرقة ويبث الى الله همومه وحاجته

ملايين من البشر رجالا ونساء جاءوا من اماكن مختلفة عدة لا لشئ سوئ طاعة لله وقربا وحبا اليه سبحانه

ملايين من البشر مختلفة الاشكال والاجناس واللغات تجمعت على قلب رجل واحد

لتبكى فى خشوع وتؤمن فى انكسار وتذلل على الدعاء

الاف من الرجال والنساء تركوا الدنيا وجاءوا وتحملوا مشقة السفر والصيام ورفضوا النوم والراحة

لكى يقفوا بين يدى الله فى تضرع وتذلل طالبين عفوه ورضاه

لدى كل منهم حاجة وطلب علم جيدا انه لن يجيبه ولن يقضى حاجته الا الملك سبحانه

ايقن قلبه ان من بيده مقاليد امره هو الحى الذى لا يموت

فجائه يبكى صارخا بكل جوارحه.....

يارب ليس لى إله غير يفرج كربى ويجب حاجتى

جئتك معترفا مقرا بذنبى

فاغفر وارحم واعفو عنى

لذا اجتهد كل منهم فى الدعاء والبكاء والتضرع طالبين وسائلين الله حاجاتهم

يالله

تجمعت كل هذه القلوب على اختلاف اجناس اصحابها واعمارهم واشكالهم وإلسنتهم

لتعلن للعالم ان دين الله واحد يجتمع عليه قلوب الجميع

وانه مهما انتشرت الفتن وساد الدنيا الظلام هناك لحظات تحيا فيها القلوب وتعود لفطرتها الأبية الحرة النقية

عندما تتحرر من قيود الدنيا وعبودية الشهوات لتنطلق محلقة بحرية فى سماء الروحانية والاجواء الإيمانية

سبحان الله مهما حاول اعداء الله محو وتشويه هذا الدين ابدا ما استطاعوا

ابدا ما تمكنوا لانه الدين الحق ودين الفطرة النقية

كم من البشر يعتنقون الاسلام كل يوم وهم لا يتحدثون العربية؟؟

فها هى فتاة غير عربية لا تجيد الا جملة واحدة ترددها بقوة وبثقة وبيقين

تتخللها دموعها الحارة وهى تصرخ بها لا بغيرها .....اللهم انك عفو تحب العفو فاعفو عنى

تقولها بصعوبة ولكنها تنطقها بفرح وبصدق جعلنى ابكى

فما عذرك يا من تمتلك لسان عربيا طليقا حر ولا تدعو الله او تردد كلماته؟؟

وااخرجنى من تاملاتى صوت الامام وهو يكبر لبدء الصلاة

الله اكبر

نعم الله اكبر من الدنيا الحقيرة

الله اكبر من الشهوات الدنيئة

الله اكبر من أهوائنا المريضة

الله اكبر نقولها بصدق ويقين لتكتسب قلوبنا وتستمد منها القوة

الله اكبر تعلوا وستعلوا مهما حاولوا حجبها عن الاذان

الله اكبر ستظل تتردد حتى يخرس عنا اللسان

الله اكبر ستنتصر حتى وان فنت منا الابدان

الله اكبر الله اكبر لا يعى معناها اى انسان

بل يهتز لقولها وترتجف القلوب و الابدان

وبدنا الصلاة فى خشوع لاتسمع همسا ولا صوت الا صوت البكاء او النحيب او التأمين على دعاء الامام

ياالله..... لحظات خرجنا فيها من عالم الدنيا الى عالم اخر

تعلو فيه النفس وتسمو فى رحاب ايات الله وفى ظل قربه ومناجاته

عالم جميل رااائع لا تشوبه ظلمات الفتن ولا امراض الاهواء او القلوب المريضة

انشغل الجميع بشئ واحد وهدف واحد اجتمعت عليه القوب والتهبت به الالسنة

الا وهو الدعاء والتضرع الى لله

سالت الدموع الحارة الطاهرة المطهرة لتغسل عن هذه القلوب والاجساد انجاس الذنوب

وتزيل عنها بقايا المعاصى لتتركها نقية طاهرة

وكيف لا تكون كذلك وكيف لا تنشغل القلوب بذلك

وهى فى اطهر بقاع الارض وفى أفضل ايام الشهور

انه بيت الله الحرام وفى ليالى السابع والتاسع من العشر الاواخر من رمضان

انها الليلة الوترية الاخيرة من الشهر الكريم

ليلة التاسع والعشرين

يالله يا اخوتى

جموع غفيرة إمتلئت بها ساحات الحرم ومداخله بل لقد صلى المعتمرون فى الشوارع لشدة الزحام

سبحان الله كل هذه الجموع تركت الدنيا وجاءت الى هنا حبا ورغبة وطاعة لله

ما أجمل... ان نتوحد على طاعة الله

ما اجمل.... ان يجمعنا على مختلف الواننا واجناسنا دين الله

ما أروع.... شعور القوة والعزة المستمد من التوحد على دين الله

يا الله ماذا لو استمرت وحدتنا هذه طوال العام؟؟

ماذا لو ظللنا على حبنا وتأخينا هذا طوال العام؟؟

والله ما ينقصنا الا هذا وما نحتاج الا الى أن نجتمع على دين الله ونتوحد على هدى رسوله

فهذا هو سر الاوائل

الوحدة التى كانت سبب العزة والنصر

الوحدة التى كانت سبب التقدم لا الذل

الوحدة التى كانت مصدر القوة لا التخاذل والضعف

كم تمنيت ان تطول هذه الليلة والا تنتهى ابدا

وان نظل واقفين هكذا بين يدى الله بين مؤمن وباكى وداعى

كم تمنيت ان تتوقف عجلة الزمن عن الدوران

وان تصاب الساعة بالعطب ولا تتمكن من تجاوز هذه اللحظات

ولكنها الدنيا

اذا انه لابد لكل شئ من نهاية

فها قد انتهت الصلاة وانتهى رمضان وعاد كل منا الى دياره والى حياته والى عمله

وبقيت تللك اللحظات راسخة خالدة فى اذهان تمنت ان تدوم

واشتاقت الى ان تظل وتبقى

وتطلعت الى ان تستمر على الدوام

تظل القلوب تتذكرها وتبكى قبل العيون على انقضائها

ولكنها تأمل وتتطلع دوما الى يوم يجتمع فيه المسلمون

وتتوحد فيه قلوبهم على دين الله ليس فقط فى رمضان

ولكن فى كل وقت وفى كل حين

والله انه لأت والله انه لقريب

ولكن يحتاج فقط الى عمل واجتهاد وحب لله ولنصرة دينه

فهل من محب مشتاق مجيب؟؟؟

هل من مسلم يغار لنصرة دين الله فيبدء بنفسه؟؟
nadjm غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-12-2013, 12:44 AM   #2
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي

اللهم اجعلنا ممن ينصرون دينك


اثابــكِ الله علــى ما خطتــه انامـــلك
ادعــوا الله ان يحــرم عنـك النــار
حـرها وسمــومها وعذابـــها
انه جــواد كــريم
ويجعــل هذا الموضــوع في مــوازين حسنـــاتكِ

ولا يحرمنــا جديـــدكِ المفيــد
الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-12-2013, 08:49 AM   #3
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي

abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-12-2013, 10:40 AM   #4
صديق المنتدى
 

افتراضي


جزاك الله خيرا اخي وجعل عملك في ميزان حسناتك
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-12-2013, 04:08 PM   #5
صديق ايجيبت سات
 
الصورة الرمزية ابوعلي
 

افتراضي

أخي الفاضل أسأل الله أن يجعل عملك في ميزان حسناتك ويحسن خاتمتك وبارك الله فيك
ابوعلي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-12-2013, 07:34 PM   #6
عضو سوبر على المنتدى الاسلامى
 

افتراضي

شكرا لمروركم جميع
nadjm غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
النبي محمد صلى الله عليه وسلم نعمة من الله .. فكيف نشكره عليها IMAM نصرة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام 2 03-20-2014 05:59 PM
بوابه ..هناك دائما امل وتوكل على الله semsema ahmed65 المنتدى الأسلامى العام 5 01-08-2014 05:47 PM
وقفة امام باب الله ابو ساره 2012 المنتدى الأسلامى العام 8 01-03-2014 06:39 AM
هل هناك أحد اختصه الله دون غيره في فهم القرآن IMAM المنتدى الأسلامى العام 0 11-07-2013 12:08 PM
وقفة مع الريال : عندما يكون عقلك في مكان أخر.. ارحل مورينيو! maattiim الكورة الأوروبية 3 04-28-2013 06:33 AM


الساعة الآن 04:35 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123