Loading...

العودة   ايجيبت سات > :: .. °° المنتــــــدى الأجتماعى العـــــــام°° .. :: > الأخبار العــالمية والعربية > الاخبار العــالمية


الاخبار العــالمية World News

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-13-2013, 06:39 PM   #1
عضو سوبر
 

افتراضي حزب الوطن السلفى يطلق مبادرة للخروج من الأزمة الاقتصادية الراهنة

أطلق حزب الوطن السلفى اليوم مبادرة اقتصادية تمثل خارطة طريق للخروج من الأزمة الراهنة.

وذكر الحزب فى بيان له، أنه نظراً للظروف الإقتصادية الصعبة التي تمر بها البلاد منذ بداية ثورة 25 يناير، وبما يهدد فرص التنمية في كافة المجالات ..والتي أثرت تأثيراً مباشراً على الأوضاع المعيشية للمواطن التي من أبرزها:

- إهتزاز هيبة الدولة وعدم استتباب الأمن

- زيادة عجز الموازنة

- زيادة عجز ميزان المدفوعات

- تخفيض التصنيف الإئتماني لمصر بمقدار ست درجات منذ بداية الثورة

- إستمرار تآكل الإحتياطي النقدي لأدنى المستويات

- تدني سعر صرف الجنيه أمام الدولار

- زيادة معدلات التضخم و البطالة

- إنخفاض معدلات السياحة عن مثيلاتها في نفس الفترة من الأعوام السابقة

- الحذر الذي ينتاب مجموعات المستثمرين الدوليين من الدخول والاستثمار في السوق المصري مما ينعكس سلباً على مجمل

- الأوضاع الإقتصادية في مصر

- تراجع مركز مصر في مؤشر الشفافية والتنافسية العالمي

بات من المشكوك فيه حصول مصر على شهادة الصلاحية من صندوق النقد الدولي مما سوف يؤثر سلباً على المنح والاستثمارات الممنوحة لمصر من الجهات التمويلية في المستقبل القريب كل ذلك يؤدي إلى زيادة تعقيد المشهد السياسي مما ينذر بأوخم العواقب على مستقبل التنمية في مصر ويزيد شكوك المواطن في غد أفضل و كل ما سبق هو نتيجة مباشرة للأسباب الآتية:

١. طول الفترة الإنتقالية التي استمرت لأكثر من عامين منذ بداية الثورة وحتى إكتمال مؤسسات الدولة بعد بضعة أشهر من الآن.

٢. مع ايماننا الكامل بأن التظاهر السلمي حق مكفول للجميع و ليس منحة ، إلا أن كثرة المليونيات والتظاهر الذي ما إن يبدأ سلمياً حتى يتحول إلى قطع الطرق وغلق الميادين والإعتداء على المنشكت الحكومية ومؤسسات الدولة ومقار الأحزاب وإستخدام الأسلحة وقنابل المولوتوف وكل ذلك يبعث برسالة سلبية وغير مطمئنة على المستوى الاقتصادي داخلياً وخارجياً

٣. عدم البت في القضايا الدولية المتنازع عليها مع الشركات الأجنبية والمستثمرين الداخليين والخارجيين وعدم الإلتزام بالإتفاقات الدولية التي تم التوقيع عليها مع الحكومات السابقة مما يعطي إنطباعاً بعدم المصداقية

٤. تدخل عناصر داخلية وخارجية لإثارة الفوضى في الشارع المصري ليس بهدف تحقيق تغيير في المشهد السياسي على أرض الواقع بقدر ما يهدف لتخريب الإقتصاد الوطني والذي بات جلياً من تداعيات الأحداث الجارية

٥. شعور الشباب الذي أشعل شرارة الثورة والذي يمثل أكثر من ٦٠ ٪ من تعداد سكان مصر أنه ما زال مهمش وليس مدرجاً على أولويات الحكومة الحالية مما يصيبه بالإحباط و يدعوه لكثرة المليونيات و التظاهر....

٦. عدم ثقة القوى السياسية في نزاهة إجراءات العملية الإنتخابية المرتقبة

إن الإختلاف حق مشروع، بل هو سنة الحياة ، ولكن مع هذا لا يجب أن ينسينا خلافنا السياسي أن الوطن يئن وعلى شفا إنهيار إقتصادي قد يدخل البلاد في نفق مظلم يصعب معه تحقيق الرؤى و المشروعات القومية الكبرى التي هي بمثابة المخرج من الأزمات الاقتصادية الحالية و يعيق بداية تحقيق النمو الإقتصادي و العدالة الإجتماعية التي نادى بها الشعب الذي ثار و كان أول ما نادى به هو العيش ..... إن الخلاف السياسي الحالي أشبه بمن يتنازعون على حجرات السفينة متناسين أن السفينة على شفا الغرق وحينها لن يبقى ما يتنازع عليه.

إن المواطن المصري البسيط لا يعنيه الإختلافات السياسية و إقالة الحكومة أو إقالة النائب العام أو تغيير مادة أو أكثر من الدستوربقدر ما يهمه تحسن أحواله المعيشية و رؤية حلم قومي و هدف وطني يضمن له معيشة أيسر ومستقبل أفضل له ولأبنائه.

وبناءً على كل ما سبق، ومن واجب المسؤولية الوطنية ، يتقدم حزب الوطن بمبادرة سياسية جديدة بهدف إنقاذ الإقتصاد الوطني، ويدعو كافة القوى السياسية والوطنية ورؤساء الأحزاب السياسية ومجلس الشورى ومرشحي الرئاسة والإعلام ورؤساء الحكومات السابقين و المؤسسات الإقتصادية مثل المركز المصري للدراسات الإقتصادية و المجلس المصري الوطني للتنافسية لمؤتمر إعلامي بقاعة المؤتمرات الكبرى بجامعة الأزهر في تمام الساعة السابعة يوم السبت ٢٣ مارس ٢٠١٣ ، وذلك لإستعراض الموقف الاقتصادي الراهن من قبل المتخصصين وتداعياته على مستقبل الوطن الاقتصادي وللتوقيع على "ميثاق الشرف والمسؤولية الوطنية" والذي تتلخص بنوده في أنه في حال فوز أي من الأحزاب السياسية أو قيام أي ائتلاف سياسي ينتج عنه تشكيل الحكومة البرلمانية القادمة وفقاً للدستور يتم الإلتزام بتحقيق الآتي:

١. هدنة سياسية: الإلتزام بهدنة سياسية لا يتم فيها الدعوة إلى أي مليونيات غير سلمية أو الإعتداء على منشكت أو قطع الطرق حتى يعود تصنيف مصر الإئتماني لما كان عليه قبل الثورة إنقاذاً للاقتصاد الوطني

٢. مجلس التنمية الإقتصادية: تفعيل مجلس التنمية الإقتصادية ودعمه من خلال الشخصيات الاقتصادية المصرية الوطنية المتميزة لتقديم رؤية وخطة إقتصادية واضحة مبنية على أسس علمية وعملية لإنقاذ الإقتصاد المصري في المرحلة الحالية و لرفع مستواه على المدى المتوسط و البعيد.

٣. الرقابة على الإنتخابات: تكوين اللجنة الشعبية لضمان نزاهة الإنتخابات بمشاركة جميع الأحزاب و منظمات المجتمع المدني والتنسيق بينها وبين اللجنة العليا للإنتخابات لإحكام الرقابة والإشراف على التصويت في إنتخابات مجلسي النواب والشورى لضمان نزاهة العملية الانتخابية ومنع أي تجاوزات أو تزوير.

٤. حكومة إئتلاف وطني: تتعهد جميع الأحزاب السياسية حال فوز أي منها في الإنتخابات البرلمانية القادمة بأن تشترك إيجابيا في تشكيل حكومة إئتلافية فعالة وتكون مشاركتها في الحكومة بنسبة المقاعد التي حازت عليها.

٥. الهوية الإقتصادية: الإلتزام بتحديد وإدراج الهوية الاقتصادية لمصر في الدستور وتحديد أولويات الإستثمار

٦. العدالة الإجتماعية: الإهتمام بتوجيه الإنفاق الحكومي لتحقيق العدالة الإجتماعية والتي يجب أن تشمل أكثر من ٧ مليون مواطن من ذوي الإحتياجات الخاصة بالإضافة لتقليص معدلات البطالة بتوجيه أولويات الإستثمار للصناعات الصغيرة و المتوسطة لخدمة محدودي الدخل وسكان العشوائيات

٧. الإستثمارات الحالية: استغلال الإستثمارات الحالية وتذليل كافة العقبات أمام المستثمرين الحاليين و إستكمال المشروعات المعطلة والمتوقفة وتركيز الأولويات بما يخدم المواطن الفقير ومحدودي الدخل وإنقاذ المواطنين المهمشين

٨. التعليم: الاهتمام بالتعليم وإعادة التأهيل للثروة البشرية الحالية لرفع الكفاءة والتنافسية مقارنة بالمستويات الدولية

٩. الرؤى الإقتصادية: الإلتزام بإدراج الرؤى الإقتصادية في الدستور والتي تتمثل في المشروعات القومية الكبرى التي يجب أن تلتزم بتحقيقها الحكومات المتعاقبة مثل مشروع تطوير المحور اللوجستي لقناة السويس وممر التنمية وتطوير النوبة و تعمير سيناء والصحراء الغربية ومحطات توليد الكهرباء النووية بالضبعة و غيرها من المشروعات القومية الكبرى و العمل على إصدار القوانين و التشريعات الإقتصادية التي تضمن تذليل العقبات أمام تنفيذ تلك المشروعات وضمان تنافسيتها عالمياً

١٠ . المكاشفة والمصالحة الإلتزام بانشاء لجنة حكومية رسمية للمكاشفة والمصالحة لحل جميع المشاكل وإلتزامات الحكومات السابقة مع المستثمرين المحليين والدوليين بعيداً عن اللجوء للقضاء على غرار ما حدث في جنوب أفريقيا بمايضمن مصداقية الدولة في التعامل مع المستثمرين و لتشجيع دخول مستثمرين للشراكة في المشروعات القومية الكبرى التي سوف تحتاج لمليارات الدولارات بما يفوق حجم الإحتياطي النقدي في السوق المصري ، فعلى سبيل المثال، سوف يحتاج تطوير المحور اللوجستي لقناة السويس لما يقرب من ٢٠٠ مليار دولار و التي لن تأتي إلا عبر تهيئة المناخ الإقتصادي والسياسي

١١ . المقاييس والمواصفات الدولية: تبني المقاييس والمواصفات والمعايير الدولية في المشروعات الجديدة على غرار المواصفات الأوروبية والدولية لضمان تنافسيتها و كخطوة أولي لتطبيقها على سائر القطر المصري تباعاً

١٢ . تشغيل الشباب:حيث أن الشباب أقل من ٣٠ سنة يمثل أكثر من ٦٠ ٪ من تعداد السكان ، يلتزم الموقعون بأن تعطى الأولويةو التمييز الإيجابي لهذا الشباب في إعادة التأهيل و التدريب ورفع كفاءتهم و اعطاؤهم الأولوية في التوظيف في المشروعات الإقتصادية القومية المأمولة بالإضافة لمنح امتيازات خاصة لسكان المناطق المقام بها المشروعات القومية الكبري في التوظيف والتعاون التجاري مع المستثمرين المحليين في تلك المناطق بالإضافة لمشروعات الشباب و المشروعات الصغيرة والمتوسطة

١٣ . المساواة بين المصريين: تعديل الدستور بما يضمن تساوي المصريين جميعاً بمن فيهم مزدوجي الجنسية في الحقوق والواجبات والتوظيف والتملك والإستثمار، فلا يعقل أن تصدر قوانين تحرم المصريين مزدوجي الجنسية من الإستثمار في مجال السياحة بأثر رجعي في حين أن المشروعات القومية الكبرى تحتاج استثمارات أجنبية مباشرة و ننسى أن المصريين بالخارج بصفة عامة هم أكثر الشعوب إنتماءً للوطن ويشهد على ذلك حجم التحويلات والإستثمارات التي يقوم المصريين بتحويلها لمصر ، والتمييز بين المواطنين على أساس إزدواج الجنسية هو عمل لا يوجد له مثيل في دساتير العالم، ولا يجب أن نتناسى أن ظروف التحفز في الغرب نتيجة أحداث الحادي عشر من سبتمبر تجاه العرب و كذلك إضطهاد النظام السابق للكثير من المصريين مثل الإسلاميين و المختلفين سياسياً دفع الكثير منهم للحصول على جنسيات دول الإقامة.
ahmed3dm2 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-13-2013, 07:13 PM   #2
صديق المنتدى
 

افتراضي

شكرا على المتابعه
انوريونس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-13-2013, 09:04 PM   #3
الادارة
 
الصورة الرمزية ابو رباب
 

افتراضي

..شكرا لك اخى الغالى..
..وبارك الله بك..
..تحياتى..
التوقيع:



ابو رباب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اتحاد العمال يطلق مبادرة لوقف الإضرابات والاحتجاجات لمدة عام ابو رباب أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 0 03-09-2014 07:33 PM
البرتغال تنقذ بطولتها للتنس رغم الأزمة الاقتصادية kiko10 منتدى الرياضات الاخرى 3 03-08-2014 11:41 AM
تحالف القوى الثورية بالإسماعيلية يطلق مبادرة لوقف العنف في الميادين ابو ساره 2012 أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 0 08-09-2013 09:09 AM
مصادر: النور يطلق مبادرة جديدة قبل 30يونيو..والحزب يجرى اتصالات بالمعارضة والإخوان ابو رباب أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 2 06-22-2013 05:22 AM
.. الهيئة العليا لـ "النور" تناقش الوضع السياسي لمصر للخروج من الأزمة الراهنة ابو رباب أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 2 05-20-2013 04:12 AM


الساعة الآن 04:22 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123