Loading...




المنتدى الأسلامى العام General Islamic Forum


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-02-2014, 01:27 PM   #1
صديق المنتدى
 


افتراضي الأمن من مكر الله

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته



الأمن من مكر الله



قال الله تعالى: (( حتى إذا فرحوا بما أوتوا أخذناهم بغتة )) أي أخذهم عذابنا من حيث لا يشعرون قال الحسن من وسع الله عليه فلم ير أنه يمكر به فلا رأي له ومن قتر عليه فلم ير أنه ينظر إليه فلا رأي له ثم قرأ هذه الآية: (( حتى إذا فرحوا بما أوتوا أخذناهم بغتة فإذا هم مبلسون )) الانعام : وقال: مكر بالقوم ورب الكعبة أعطوا حاجتهم ثم أخذوا وعن عقبة بن عامر رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: إذا رأيت الله يعطي العبد ما يحب وهو مقيم على معصيته فإنما ذلك منه استدراج ثم قرأ: (( فلما نسوا ما ذكروا به فتحنا عليهم أبواب كل شيء حتى إذا فرحوا بما أوتوا أخذناهم بغتة فإذا هم مبلسون )) الإبلاس: اليأس من النجاة عند ورود الهلكة وقال ابن عباس: أيسو من كل خير وقال الزجاج: المبلس الشديد الحسرة اليائس الحزين
وفي الأثر: أنه لما مكر بإبليس وكان من الملائكة طفق جبريل وميكال يبكيان فقال الله عز وجل لهما: مالكما تبكيان قالا يا رب ما نأمن مكرك فقال الله تعالى: - هكذا كونا لا تأمنا مكري-
وكان النبي صلى الله عليه وسلم يكثر أن يقول: يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك فقيل له يا رسول الله أتخاف علينا؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (( إن القلوب بين إصبعين من أصابع الرحمن يقلبها كيف يشاء))
وفي الحديث الصحيح: = إن الرجل ليعمل بعمل أهل الجنة حتى ما يكون بينه وبينها إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل أهل النار فيدخلها= وفي صحيح البخاري عن سهل بن سعد الساعدي رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (( إن الرجل ليعمل بعمل أهل النار وإنه من أهل الجنة ويعمل الرجل بعمل أهل الجنة وإنه من أهل النار وإنما الأعمال بالخواتيم))
وقد قص الله تعالى في كتابه العزيز قصة بلعام وأنه سلب الإيمان بعد العلم والمعرفة وكذلك برصيصا العابد مات على الكفر, وروي أنه
كان رجل بمصر ملتزم المسجد للأذان والصلاة وعليه بهاء العبادة وأنوار الطاعة فرقي يوما المنارة على عادته للأذان وكانت تحت المنارة دار لنصراني ذمي فاطلع فيها فرأى ابنة صاحب الدار وكانت جميلة فافتتن بها وترك الأذان ونزل إليها فقالت له ما شأنك وما تريد فقال أنت أريد قالت لا أجيبك إلى ريبة قال لها أتزوجك قالت له أنت مسلم وأبي لا يزوجني بك قال أتنصر قالت له إن فعلت أفعل فتنصر ليتزوج بها وأقام معهم في الدار فلما كان في أثناء ذلك اليوم رقى إلى سطح كان في الدار فسقط فمات فلا هو فاز بدينه ولا هو تمتع بها نعوذ بالله من مكره وسوء العاقبة وسوء الخاتمة.
وعن سالم عن عبدالله قال: كان كثيرا ما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحلف (( لا ومقلب القلوب)) رواه البخاري, ومعناه: يصرفها أسرع من ممر الريح على اختلاف في القبول والرد والإرادة والكراهة وغير ذلك من الأوصاف وفي التنزيل واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه قال مجاهد المعنى يحول بين المرء وعقله حتى لا يدري ما تصنع بنانه إن في ذلك لذكرى لمن كان له قلب أي عقل واختار الطبري أن يكون ذلك إخبارا من الله تعالى أنه أملك لقلوب العباد منهم وأنه يحول بينهم وبينها إن شاء حتى لا يدرك الإنسان شيئا إلا بمشيئة الله عز وجل وقالت عائشة رضي الله عنها كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يكثر أن يقول: (( يا مقلب القلوب ثبت قلبي على طاعتك )) فقلت: يا رسول الله إنك تكثر أن تدعو بهذا فهل تخشى قال وما يؤمنني يا عائشة وقلوب العباد بين أصبعين من أصابع الرحمن يقلبها كيف شاء إذا أراد أن يقلب قلب عبد قلبه فإذا كانت الهداية معروفة والاستقامة على مشيئته موقوفة والعاقبة مغيبة والإرادة غير مغالبة فلا تعجب بإيمانك وعملك وصلاتك وصومك وجميع قربك ذلك إن كان من كسبك فإنه من خلق ربك وفضله الدار عليك فمهما افتخرت بذلك كنت مفتخرا بمتاع غيرك ربما سلبه عنك فعاد قلبك من الخير أخلى من جوف العير

موعظة


فاتعظوا يا اخواني وائمنوا مكر الله

فكم من روضة أمست وزهرها يانع عميم, أضحت وزهرها يابس هشيم, إذ هبت عليها الريح العقيم, كذلك العبد يمسي وقلبه بطاعة الله مشرق سليم ويصبح وهو بمعصية الله مظلم سقيم , ذلك تقدير العزيز العظيم.
ابن آدم, الأقلام عليك تجري, وأنت في غفلة لا تدري, ابن أدم دع المغاني والأوتار, والمنازل والديار, والتنافس في هذه الدار, حتى ترى ما فعلت في أمرك الأقدار.
IMAM غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-02-2014, 03:52 PM   #2
عضو نشيط على قسم السرفرات المجانيه
 
الصورة الرمزية ابراهيم حمد
 

افتراضي رد: الأمن من مكر الله

ابراهيم حمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-02-2014, 08:57 PM   #3
صديق ايجيبت سات
 
الصورة الرمزية يوسف سيف
 

افتراضي رد: الأمن من مكر الله

يوسف سيف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-03-2014, 11:04 AM   #4
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية abood
 

افتراضي رد: الأمن من مكر الله

abood غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-03-2014, 07:58 PM   #5
صديق المنتدى
 
الصورة الرمزية الساهر
 

افتراضي رد: الأمن من مكر الله


مشكور أخي الكريم على موضوعـك المتميز
أدعو الله أن يجعله في موازين حسناتك
بارك الله فيك

الساهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أنشيلوتي : الليغا لازالت مفتوحة وردة الفعل هي الأهم الآن DR TAREK الكرة الاسبانية 3 03-24-2014 06:37 PM
الأمن الوطني: مجموعات مسلحة من حماس وحزب الله شاركت فى اقتحام سجن "وادى النطرون" ابو رباب أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 1 05-27-2013 04:37 AM
قوات الأمن تفرق المظاهرات أمام "الأمن الوطني" ابو ساره 2012 أخـــبار مصر ( ام الدنيا ) 3 05-04-2013 05:03 AM
اسرائيل: مراقبو الأمم المتحدة يفشلون في تعقب سلاح حزب الله ابو رباب الاخبار العــالمية 1 04-05-2013 02:05 PM
تعيين اللواء عبد الله مساعدا لوزير الداخلية لقطاع الأمن المركزى ابو رباب الاخبار العــالمية 2 03-08-2013 10:33 PM


الساعة الآن 05:55 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123